قال حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة عضو مجلس الشيوخ ومؤسس مجلس القبائل العربية ، إن لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي ونظيره الإريتري أسياس أفويرقي، رئيس دولة إريتريا، يؤكد على عمق العلاقات المصرية الإريترية وحرص مصر على تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأوضح حزب المؤتمر ، في تصريحات صحفية له، أن تناول اللقاء عددًا من الملفات الهامة، منها تطورات الأوضاع في القرن الأفريقي ووقف إطلاق النار على غزة، دليل على حرص مصر بقيادة الرئيس السيسي لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة ودورها المحوري في المنطقة.

وأكد أن اللقاء يستهدف تحقيق عدة نتائج إيجابية مثمرة ستسهم في تعزيز العلاقات الثنائية، وتحقيق التنمية والازدهار لكلا البلدين.

وأشار الحزب إلى قوة العلاقات المصرية الإريترية عبر مر العصور، فضلا على حرص مصر على دعم إريتريا في مختلف المجالات.


ولفت ، إلى أن اللقاء بمثابة بداية لمرحلة جديدة من التعاون بين البلدين، لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتابع حزب المؤتمر، أن تأكيد الرئيس السيسي على وقف إطلاق النار على غزة، ونفاذ المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، دليل جديد على دعم مصر المستمر للقضية الفلسطينية.

وأضاف، أن الرئيس السيسي يعمل على التشاور والتنسيق مع دول المنطقة فيما يتعلق بملفات القرن الإفريقي والأوضاع في السودان للوصول إلى توافق على كافة المستويات وذلك لتدعيم الأمن والاستقرار في المنطقة.

يشار إلى أن استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، الرئيس الإريتري "أسياس أفويرقي


وصرح المستشار د. أحمد فهمي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن المباحثات بين الرئيسين تضمنت ترحيب السيد الرئيس بزيارة الرئيس الإريتري لمصر، وتأكيد اهتمام الجانبين بمواصلة تطوير العلاقات الثنائية بما يحقق نقلة في مستوى وعمق التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والأمنية، حيث ركزت المباحثات على تنشيط التبادل التجاري بين البلدين وتعزيز التدفق الاستثماري عبر دعم تواجد الشركات المصرية في السوق الإريتري في القطاعات ذات الاهتمام والأولوية للجانبين، والتي تتمتع فيها الشركات المصرية بميزات نسبية وخبرات متراكمة.

المصدر: البوابة نيوز

كلمات دلالية: حزب المؤتمر الرئيس السيسي الأمن والاستقرار في المنطقة الربان عمر المختار صميدة الأمن والاستقرار فی المنطقة

إقرأ أيضاً:

أمين مجلس التعاون: تصعيد الاحتلال في الأراضي الفلسطينية يؤثر على الأمن والاستقرار في المنطقة وإفريقيا

أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية جاسم البديوي اليوم الأربعاء أن ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلية من تصعيد عسكري وانتهاكات خطرة في الأراضي الفلسطينية يؤثر بشكل كبير على الأمن والاستقرار في المنطقة وإفريقيا.

وذكرت الأمانة العامة في بيان ان ذلك جاء خلال استقبال البديوي لمبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الإفريقي الدكتورة أنيت ويبر في مدينة الرياض.

وأضافت الأمانة أن الجانبين بحثا خلال اللقاء عددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك أبرزها تعزيز التعاون الخليجي الأوروبي وأهمية قيام المجتمع الدولي ببذل الجهود كافة لخفض التصعيد إقليما ودوليا للمحافظة على الأمن والاستقرار بالمنطقة والعالم أجمع.

المصدر وكالات الوسومالاحتلال الإسرائيلي فلسطين مجلس التعاون

مقالات مشابهة

  • الرئاسة تكشف تفاصيل لقاء السيسي مع رئيس مجلس الدولة الصيني اليوم
  • أستاذ علوم سياسية: زيارة الرئيس السيسي إلى الصين مهمة وتاريخية ومختلفة
  • أمين مجلس التعاون: تصعيد الاحتلال في الأراضي الفلسطينية يؤثر على الأمن والاستقرار في المنطقة وإفريقيا
  • وزير الخارجية: وجود دولة فلسطينية سيسهم في تحقيق الأمن والاستقرار
  • خبير اقتصادي: العلاقات المصرية الصينية ممتدة منذ أكثر من 7 عقود
  • قيادي بـ«مستقبل وطن»: زيارة السيسي إلى بكين تعزز حجم الشراكة بين البلدين
  • عاجل| قمة بكين 2024.. 7 اتفاقات بين السيسي والرئيس الصيني
  • بعد وصل السيسي لبكين.. تاريخ العلاقات المصرية الصينية
  • خبير سياسي: لقاء السيسي بوفد الكونجرس ثمّن دور مصر تجاه القضية الفلسطينية
  • الرئيس السيسي لـ وفد الكونجرس: على المجتمع الدولي تطبيق حل الدولتين لحفظ أمن المنطقة