دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وجدت جائزة "نورفال" للفن الإفريقي السيادي، المصممة للارتقاء بأعمال الفنانين الأفارقة المعاصرين، أحدث فنانة لتسليط الضوء عليها.

واختير عمل يُدعى "Portal #1" (البوابة رقم 1) للفنانة أمينة أكزناي، وهو مستوحى من الهندسة المعمارية المغربية، ومصنوع باستخدام ورش النسيج المحلية، ليكون الفائز في نسخة هذا العام لجائزة الفن من بين 27 مرشحًا.

فازت الفنانة أمينة أكزناي بفضل عملٍ لها يُدعى Portal #1، أو "البوابة رقم 1". Credit: Amber Alcock

وقالت أكزناي، التي أضافت لمسة عصرية على الأنماط المغربية التقليدية في عملها الفني، لـCNN: "أنا في غاية السعادة، ويشرفني ذلك أكثر من أي شيء آخر".

وأفاد الحكم الجنوب إفريقي، أشرف جمال، في بيانٍ صحفي: "بعد ساعات من التفكير العميق، بقيت لجنة التحكيم وفية للهدف الأكبر للجائزة، وهو اختيار فنان برؤية دائمة لحياة وانتصارات النساء في الصحراء الإفريقية".

وأوضحت الفنانة أنّ العمل مستوحى من الأنماط المحفورة على الأبواب الموجودة في جنوب المغرب.

كلّفت الفنانة أمينة أكزناي النساء بصنع المنسوجات ومن ثم قامت بتعديلها بنفسها. Credit: Amina Agueznay

رصدت أكزناي هذه التصاميم عندما زارت القصر، وهي قرية محصنة ببلدة تُدعى تيسكموضين.

ودُعيت الفنانة المغربية إلى القصر عندما كانت المهندسة المعمارية سليمة ناجي تجدد هيكله. 

وهنا تعرفت الفنانة إلى النساء البربريات المحليات اللاتي قمن لاحقًا بنسج تصميم أكزناي بالصوف وقشور أشجار النخيل من الواحات القريبة.

وأكّدت أكزناي أنّ "العمل مع هؤلاء النساء، هذا البُعد الإنساني في غاية الأهمية بالنسبة لي"، مضيفة: "أردت وبشكلٍ أساسي إدخال الهندسة المعمارية إلى مشروعي، فكنت مهندسة معمارية".

ويُعتبر سياق كيفية إنشاء المشروع أمر بالغ الأهمية لها.

وشرحت الفنانة: "العمل الذي ترونه مليئ بالرسوم، وهناك زخارف ذات حواف خشنة يمكن إيجادها عمومًا في السجادات بالمغرب".

ولكن كان الجانب الأهم بالنسبة لها هو "العملية، والقصص وراء (كيفية) إنجاز هذا العمل".

وقالت أكزناي، ويمثلها معرض "لوفت آرت" (Loft Art Gallery) بالدار البيضاء، إنّ "تعديلاتها الخاصة على النسيج جزء ممّا يجعل هذا العمل معاصرًا"، وأوضحت: "عند إنتاجه وعودته إلي، قمت بإعادة استشكاف النمط من جديد".

وذكرت الفنانة: "في المنتصف، قمت بالقص بشكلٍ كبير لإظهار الحافة الخشنة. يداي، بصفتي الفنانة، تقومان بإنهاء العمل".

وتشعر المغربية أنّ الجائزة لن تساعدها فقط، بل المجتمع الذي عملت معه أيضًا، إضافةً لمن تخطط العمل معه في المستقبل. وأفادت: "هذه الجائزة ستمكّنني من مواصلة عملي"، موضحة: "بعيدًا عن الاعتراف بي، إنّها (الجائزة) ستمكّنني من الاستمرار في تمكين المجتمعات الأخرى".

منصة للفن الإفريقي 

المصدر: CNN Arabic

كلمات دلالية: أفريقيا جوائز فنون

إقرأ أيضاً:

على الهواء.. فنانة مصرية شهيرة توجه نداء استغاثة لرئاسة مجلس الوزراء ومحافظة القاهرة (فيديو)

قدمت الفنانة المصرية مشيرة إسماعيل نداء استغاثة على الهواء إلى رئاسة مجلس الوزراء ومحافظة القاهرة.

وقالت مشيرة إسماعيل خلال حوارها ببرنامج "الستات" على شاشة النهار، إنها تسكن في إحدى العمارات في حي مصر الجديدة منذ 42 عاما ولكنها فوجئت وسكان العمارة بوجود مستشفى للكلاب بالمبنى.

وأضافت أن سكان العمارة فوجئوا بتأجير الدور الأرضي من العمارة لبيطري استغله كمستشفى للكلاب.

وأكدت أن العمارة سكنية وليست لأي أغراض تجارية أو إدارية وغيرها.

ولفتت مشيرة إسماعيل إلى أن استخدام الدور الأرضي كمستشفى للكلاب أمر غير قانوني، حيث ذكرت في تصريحاتها أن "الكلاب حجمها غير طبيعي".

وأشارت الفنانة المصرية إلى أنها تتواصل منذ نحو أكثر من شهر مع رئاسة مجلس الوزراء ومحافظة القاهرة وحي مصر الجديدة من أجل حل هذه المشكلة ولكنها لم تلق أي استجابة.

وصرحت مشيرة إسماعيل: "أنا استغربت إن مفيش حد بيتحرك، إحنا مش في زمن ده قريبي وده صاحبي إحنا دلوقتي في زمن الانضباط، مينفعش حد يطغى على حقوق الآخرين".

المصدر: "القاهرة 24"

مقالات مشابهة

  • "الشؤون الإسلامية" تحصد جائزة الجناح الأكثر نجاحًا بمعرض سراييفو الدولي للكتاب
  • چيهان سعد تحصد جائزة أفضل سباحة ببطولة الكأس
  • مبادرة ما بعد 2020 توفر فحوصات تصوير الثدي الشعاعي في كوستاريكا
  • فحوصات مدعومة بالذكاء الاصطناعي لاكتشاف حالات سرطان الثدي بين النساء في المجتمعات المتضررة في كوستاريكا
  • فرنسي يبصق على مغربية محجبة في باريس.. والسلطات تستنكر (شاهد)
  • على الهواء.. فنانة مصرية شهيرة توجه نداء استغاثة لرئاسة مجلس الوزراء ومحافظة القاهرة (فيديو)
  • فنانة تبدع بلوحاتها المستمدة من الرسومات الثمودية بحائل
  • بصق عليّ بسبب ملابسي.. غضب في فرنسا بعد فيديو اعتداء رجل على مغربية محجبة
  • مليكة الفاسي.. مغربية كان بيتها قبلة لمقاومي الاستعمار الفرنسي
  • بحضور مايا مرسي.. تفاصيل ختام مشروع تمكين المرأة في المجتمعات المحلية بسوهاج