احتفلت محافظة بورسعيد بليلة النصف من شعبان، عقب صلاة مغرب اليوم السبت، وذلك بالمسجد العباسي أقدم المساجد التاريخية بحي العرب، وخلال الليلة الربانية تم الدعاء بالنصر لمصر وحماية المسجد الأقصى من المعتدين.

وضمت الاحتفالية قراءة القرآن الكريم والابتهالات الدينية كما تم توزيع الأرز باللبن على المتواجدين، وحضر احتفال ليلة النصف من شعبان اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، والشيخ جمال عواد وكيل وزارة الأوقاف، وعدد من القيادات الدينية، والتنفيذية، والأمنية، والسياسية.

الدروس المستفادة من تغيير القبلة 

وتناول الشيخ جمال عواد وكيل وزارة الأوقاف ببورسعيد في خطبته خلال الاحتفال تغيير القبلة، والإرادة الربانية في ذلك، وتناول الدروس المستفادة، ومنها ضرورة  طاعة الله والرضا بالقضاء.

وقال الدكتور ياسر علام رئيس الإدارة المركزية لمنطقة بورسعيد الأزهرية: «بالأمس القريب كنا نحتفل بذكرى الإسراء والمعراج التي انتقل فيها الرسول من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، واليوم نحتفل بذكرى تحويل القبلة من المسجد الأقصى إلى البيت الحرام، وكأن الله يريد أن يذكرنا ويربط بين أول بيت وضع للإسلام والمسلمين وهو بيت الله الحرام وأولى القبلتين المسجد الأقصى.

وأضاف، أن الله أراد أن يميز المسلم عن المنافق والمؤمن بهذا الاختبار، مؤكدا أن الهدف هو ألا نخالف الله في أقوالنا وأفعالنا وأن نغير الأفهام والعقول والطبع السيئ  إلى الحسن والاستفادة من الدروس والعبر من تغير القبلة، والعمل بضمير لبناء الوطن.

فضل صيام شعبان 

وقال الشيخ يوسف شمس الدين، إن الرسول كان يصوم شعبان، لأنه بين رجب ورمضان الذي يغفل الناس عنه، ليعلمنا درس أن العمل وقت غفلة الناس له فوائد كثيرة.

وتوجه إلى الله بالدعاء لحفظ مصر والمسجد الأقصى وسائر بلاد المسلمين من كل مكروه وسوء وأن ينصر المستضعفين في كل مكان.

المصدر: الوطن

كلمات دلالية: ليلة النصف من شعبان شعبان المسجد العباسي بورسعيد المسجد الأقصى

إقرأ أيضاً:

40 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في رحاب الأقصى

المناطق_متابعات

أدى آلاف الفلسطينيين صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك، في ظل الإجراءات العسكرية المشددة التي تفرضها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على الوصول إلى المسجد.

 

أخبار قد تهمك الهيئة العامة للعناية بشؤون الحرمين تسخر إمكاناتها لصلاة الجمعة بالمسجد الحرام 10 مايو 2024 - 3:00 مساءً مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى 9 مايو 2024 - 3:48 مساءً

 

وقدرت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس – في بيان صحفي – أن نحو 40 ألفا أدوا صلاة الجمعة في رحاب المسجد الأقصى.
وأدى عدد من المبعدين عن المسجد الأقصى صلاة الجمعة في طريق المجاهدين، بالقرب من باب الأسباط.

 

 

ومنذ بدء العدوان الإسرائيلي الشامل على شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس، في أكتوبر الماضي، شددت قوات الاحتلال من إجراءاتها على أبواب المسجد الأقصى ومداخل البلدة القديمة، وتمنع أحيانا المواطنين من القدس المحتلة أو الفلسطينيين من أراضي الـ48 من الدخول إلى المسجد لأداء الصلاة.

مقالات مشابهة

  • مستوطنون يقتحمون الأقصى وقلق في «الشيخ جراح» مع الاحتفال بعيد الشعلة
  • مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى خلال الاحتفال بعيد الشعلة
  • وزارة الإرشاد: النظام السعودي يفرض عراقيل على الحجاج اليمنيين صداً عن المسجد الحرام وتسييساً لشعائر الحج
  • 40 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى
  • 40 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في رحاب الأقصى
  • خطبتا الجمعة من المسجد الحرام والمسجد النبوي
  • خطبتا الجمعة من المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف
  • السديس: ستبقى مواقف بلادنا ثابتة مشرفة تجاه القضية الفلسطينية رغم أنوف المزايدين
  • إمام الحرم: الحج عبادة شرعية ولا مجال فيه للملاسنات والشعارات السياسية
  • شعائر صلاة الجمعة من المسجد الحرام في مكة (بث مباشر)