ليبيا الأحرار:
2024-04-13@06:09:19 GMT

شحات.. العثور على رأس تمثال مفقود

تاريخ النشر: 30th, December 2023 GMT

شحات.. العثور على رأس تمثال مفقود

عثر الباحث في الآثار “عصام المنفي” على رأس تمثال “باخوس” الذي يعود للعهد الإغريقي، داخل مجرى للمياه بالقرب من مدينة شحات الأثرية.

وقالت وكالة الأنباء الليبية إن “المنفي” تحفظ على القطعة الأثرية لدراستها وهي القطعة الثالثة التي يعثر عليها، وجميعها ظهرت بفعل العاصفة “دانيال” التي ضربت المنطقة الشرقية في سبتمبر الماضي.

وأضافت الوكالة أن رأس التمثال يعود لشخصية “باخوس” أو كما يطلق عليه في العهد الروماني “ديونيسوس” و”باكوس” وهو إله الخمر بالنسبة إليهم، وقد تم تسليمه إلى مصلحة مراقبة الآثار شحات.

المصدر: وكالة الأنباء الليبية

آثارباخوسرئيسيشحاتوكالة الأنباء الليبية Total 0 مشاركة Share 0 Tweet 0 Pin it 0

المصدر: ليبيا الأحرار

كلمات دلالية: يوهان يونيسيف يونيسف يونغ بويز يونسيف آثار رئيسي شحات وكالة الأنباء الليبية

إقرأ أيضاً:

اشتباكات بين مجموعات مسلحة في العاصمة الليبية

طرابلس - اندلعت اشتباكات بين مجموعات مسلحة في العاصمة طرابلس ليل الخميس الجمعة 12-04-2024، في مشهد يتكرر من وقت لآخر بين المجموعات المسلحة المتنافسة في العاصمة الليبية.

ووقعت الاشتباكات بين مجموعات مسلحة على نحو مفاجئ واستمرت لنحو ساعة دون معرفة الأسباب وما إذا أسفرت عن سقوط قتلى. وسُجلت الاشتباكات في مناطق بوسط العاصمة كانت مكتظة بالسكان الذين يحتفلون بعطلة ثاني أيام عيد الفطر.

واندلع تبادل لإطلاق النار خاصة بالأسلحة الثقيلة، بين عناصر من "الشرطة القضائية" التابعة لقوة الردع التي تسيطر على شرق طرابلس، وعناصر "هيئة دعم الاستقرار" ومقرها حي أبو سليم.

وبحسب وسائل إعلام محلية، جاءت هذه الاشتباكات عقب اعتقال أحد عناصر جهاز أمن الدولة على حاجز "الشرطة القضائية" والذي قام بدوره باعتقال أعضاء قوة الردع.

وسمع دوي انفجارات في أنحاء طرابلس أعقبها إطلاق نار من أسلحة رشاشة بشكل كثيف.

واضطرت الأسر التي لديها أطفال إلى الفرار من المتنزهات والمقاهي في شرق وجنوب طرابلس، بما في ذلك طريق المطار، وطريق السكة في قلب طرابلس، وشوارع التسوق في جربة والنوفليين.

ودعت خدمة الإسعاف والطوارئ التابعة لوزارة الصحة السكان إلى الابتعاد عن أماكن التوتر.

ظهرت هذه الجماعات المسلحة بعد سقوط معمر القذافي ومقتله في عام 2011 لملء الفراغ الأمني في غياب مؤسسات الدولة المستقرة، ولا تخضع للسلطة المباشرة لوزارتي الداخلية أو الدفاع، وإن كانت تُموَّل من الأموال العامة.

ويظهر وجودهم في طرابلس بشكل ملحوظ في مستديرات وتقاطعات رئيسية، حيث أقام عناصرهم، وهم غالبًا ملثمون، حواجز على الطرق وقطعوها بمركبات مدرعة مزودة بأسلحة ثقيلة وخفيفة.

ورغم إعلان عماد الطرابلسي، وزير الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية (مقرها طرابلس والمعترف بها من قبل الأمم المتحدة) نهاية شباط/فبراير الماضي، عن الإخلاء المرتقب لجميع الجماعات المسلحة المنتشرة في طرابلس، بما فيها قوة الردع، إلا أن هذا القرار يبدو بعيد المنال في ظل نفوذها وتفوقها على الأجهزة الأمنية الحكومية.

مقالات مشابهة

  • العثور على “كنز نادر” في القرم
  • ”20 عاماً من الندم”:محطم تمثال صدام حسين يندم ...وكاتب سعودي يعلق
  • مئات المستوطنين يقتحمون قرى فلسطينية بحثا عن مستوطن مفقود
  • اشتباكات بين مجموعات مسلحة في العاصمة الليبية
  • بالفيديو.. بعد 20 عاما من خراب مالطة، محطم تمثال صدام حسين: نادم على ما اقترفت يداي
  • محطم تمثال صدام حسين: نادم على ما اقترفت يداي واتمنى عودة صدام
  • إحصائية صادمة.. المرصد الأورومتوسطي: 13 ألف فلسطيني مفقود في غزة
  • بحضور المنفي وحماد.. أول صلاة عيد بعد إعصار "دانيال" في درنة الليبية (صور)
  • المنفي يؤدي صلاة العيد في درنة
  • “حماد” و”بالقاسم حفتر” يؤديان صلاة عيد الفطر بدرنة بمشاركة “المنفي”