شدد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على  الوزراء المعنيين بضرورة تشجيع المُنتج المحلي ومنحه أفضلية في أي مناقصات تُطرح لمشروعات أو توريد معدات ومُنتجات، جاء ذلك خلال استعراضه  نتائج زيارته إلى عددٍ من المصانع بمدينة العاشر من رمضان، مؤكداً استمرار الحكومة في تعزيز دور القطاع الخاص لاسيما في محور الصناعة الذي يأتي على رأس أولويات الدولة خلال المرحلة الحالية، نظراً لدوره الفاعل في دعم الاقتصاد الوطني من خلال التوسع في قاعدة الإنتاج المحلي وفتح أسواق للتصدير.

وأشاد رئيس الوزراء  خلال اجتماع الحكومة اليوم، بالشركات العالمية الكبرى التي شملتها جولته بالعاشر من رمضان، بداية الأسبوع الجاري،  وفي مقدمتها شركتا "هايبر" و "بيكو"، حيث تمكنتا خلال أقل من سنة من تاريخ الحصول على الرخصة الذهبية، من انشاء المصانع على أعلى مستوى، وتجهيزها بشكل كامل، والبدء في الإنتاج، مع خطط للتوسع وتنمية إمكانات كل مصنع.

ولفت مدبولي إلى أن زيارته بمدينة العاشر من رمضان، تضمنت أيضاً تفقد عددٍ من المصانع الوطنية، والتي تُنتج لتغطية احتياجات السوق المحلية، كما تخصص نسبة جيدة للتصدير.

المصدر: الوطن

كلمات دلالية: اجتماع الحكومة احتياجات السوق الاقتصاد الوطني السوق المحلية الشركات العالمية العاشر من رمضان القطاع الخاص

إقرأ أيضاً:

العراق : نجاح قرار رفع التعرفة الجمركية على بيض المائدة المستورد في دعم المنتج المحلي

يونيو 10, 2024آخر تحديث: يونيو 10, 2024

المستقلة/- أفادت وزارة الزراعة بأن قرارها الخاص برفع التعرفة الجمركية على بيض المائدة المستورد، أسهم بدعم منتجيه المحليين وتغطية كلف إنتاجه، بما يضمن ضمان عملهم، لاسيما في ظل رفدهم بالأعلاف المدعومة.

وتضمن القرار فرض رسم جمركي إضافي بنسبة 50 بالمئة على بيض المائدة المستورد، إضافة إلى أصل الرسم الجمركي البالغ 20 بالمئة، ليصبح الكلي 70 بالمئة.

وأوضح مدير عام دائرة الثروة الحيوانية في الوزارة الدكتور وليد محمد رزوقي أن وزارته تبنت عدداً من الإجراءات لحماية المنتج المحلي والحفاظ على استقرار أسعار بيض المائدة في الأسواق المحلية ودعم كلف إنتاجه للمشغلين لمشاريعه، أولها رفع التعرفة الجمركية على البيض المستورد.

وأضاف أن الإجراءات تضمنت أيضاً التشديد على المعابر الحدودية عند استيراده معززة بشهادات صحية، فضلاً عن رفد جميع مربي الثروة الحيوانية من الدواجن والأبقار والأغنام والأسماك، بمادة الذرة الصفراء وبسعر 300 ألف دينار للطن الواحد، بدلاً من 375 ألفاً للسعر المدعوم السابق.

وأشار رزوقي إلى أن منتجي الدواجن المحليين يبيعون حالياً صندوق بيض المائدة بسعر 36 إلى 40 ألف دينار، أي ما يعادل أربعة آلاف دينار للطبقة الواحدة، لتباع إلى المستهلك بسعر ستة آلاف دينار في الأسواق المحلية، عاداً السعر للمنتج مجزياً كونه يحقق له أرباحاً صافية تصل إلى 30 بالمئة.

وأوضح أن هناك أسباباً أخرى لانخفاض أسعار بيض المائدة حالياً، تتمثل في الزيادة الحاصلة بكميات المعروض منه، مقابل قلة الطلب عليه في موسم الصيف، ما يؤدي إلى تحقيق أرباح لمنتجيه بنسبة 20 إلى 30 بالمئة، مقابل 40 إلى 50 بالمئة نسبة الأرباح المتحققة في فصل الشتاء حين يزداد الطلب عليه محلياً ويصل سعر الطبقة إلى ثمانية آلاف دينار.

وختاماً، تؤكد وزارة الزراعة على التزامها بدعم المنتج المحلي وحماية مصالح المزارعين من خلال اتخاذ مختلف الإجراءات اللازمة، بما في ذلك رفع التعرفة الجمركية على بيض المائدة المستورد.

مرتبط

مقالات مشابهة

  • الدبيبة يوجه بضرورة توحيد الجهود في تنظيم ملف العلاج الخاص بالجرحى
  • مدبولي يوجه بضرورة بذل أقصى جهد لوقف الوصلات الخلسة وتحصيل الفواتير المستحقة
  • «الإسكان» تطرح وحدات سكنية جديدة في 5 مناطق خلال يونيو الجاري
  • تفاصيل لقاء مدبولي ورئيسة بنك التنمية الجديد التابع لتجمع البريكس
  • رئيس الوزراء اللبناني يوجه الشكر لإسبانيا لدعمها المستمر لبلاده في كل المجالات
  • العراق : نجاح قرار رفع التعرفة الجمركية على بيض المائدة المستورد في دعم المنتج المحلي
  • توجهات حكومية للتخلي عن الحلول الجزئية لمشكلة الكهرباء في عدن
  • سياحة الشيوخ توصي بضرورة تفعيل المنتج السياحي العمرة بلس
  • رئيس مصلحة الضرائب يعلن عن “امتيازات ضريبية” للمنسوجات المحلية
  • سياحة الشيوخ توصي بضرورة تفعيل المنتج السياحي "العمرة بلس"