شهد الدكتور عاصم العيسوي، نائب رئيس جامعة الفيوم لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة "ندوة الاشتراطات البيئية للمصانع "والتي نظمتها وحدة رصد ودراسة المشكلات المجتمعية بقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

 

وذلك بحضور الدكتور نبيل أحمد عوض الله، مدير مركز بحوث واشتراطات التنمية بالجامعة، الدكتورة بسمة عبد اللطيف، مدير وحدة رصد ودراسة المشكلات المجتمعية بالجامعة، الدكتور حسام شعبان زايد، رئيس الفرع الإقليمي لجهاز شئون البيئة بالفيوم، وعدد من مسئولي وممثلي المنشآت الصناعية بالفيوم، وذلك اليوم الثلاثاء، بالمكتبة المركزية.

 

أشار الدكتور عاصم العيسوي إلى دور الجامعة في خدمة المجتمع المحلي بوصفها منارة العلم وبيت الخبرة، مسلطًا الضوء على أهداف وحدة رصد ودراسة المشكلات المجتمعية هذه الوحدة المستحدثه داخل الجامعة في تقديم الدعم الفني والاستشاري للمنشآت الصناعية، مؤكدًا جاهزية الجامعة لتسخير كافة الإمكانات المتاحة لتعزيز التكامل بين الجامعة وجهاز شؤون البيئة والمصانع لتحقيق التنمية المستدامة للمنشآت الصناعية في المحافظة، والتي تعكس التزام جامعة الفيوم بتحقيق التنمية المستدامة من خلال دعم الصناعة والحفاظ على البيئة.

وأوضحت الدكتورة بسمة عبد اللطيف أن وحدة رصد ودراسة المشكلات تسعى إلى حصر ودراسة المشكلات المجتمعية، بهدف إيجاد حلول فعالة ومبتكرة لهذه المشكلات من خلال تقديم الاستشارات العلمية والتثقيفية والتوعية ذات الصلة بالمجتمع والمصانع والشركات والقيام بإجراء البحوث المتخصصة وتقديم خدمات الدعم والتدريب والمعامل وإعداد الدراسات والتقارير البيئية للمصانع، والتأهيل للحصول على الرخصة البيضاء وسلامة الغذاء والتأهيل للسلامة والصحة المهنية وتطبيق الاستبيانات والادوات البحثية التي تتعلق برصد المشكلات والعمل على حلها.

ومن جانبه أكد الدكتور حسام شعبان أن أهم أولويات جهاز شئون البيئة هي المحافظة على العاملين بالمصانع وحماية الصحة العامة من التلوث الناتج عن المنشآت الصناعية.

 

وأضاف وجوب تطبيق العديد من الاجراءات لتخفيف الآثار البيئية الضارة التي تمثل خطورة على صحة العاملين والمقيمين بالمناطق الصناعية، كما يعمل جهاز شئون البيئة على التحقق من الالتزام بالقوانين وتطوير الآداء البيئي للمنشآت الصناعية عن طريق الإرشاد والتوجيه بالاستعانة بآليات الدعم الفني، والتي يمكن تطبيقها في عدة مجالات وتخصصات سواء صناعية أو زراعية أو هندسية أو كيميائية بمشاركة جامعة الفيوم، والتي ستقدم الدعم الفني والاستشاري والتقني والرصد للتغلب على المشكلات التي تواجه أصحاب المنشآت، وضمان تطبيق اشتراطات السلامة والبيئة بشكل فعال.

 

كما تناوب ممثلو المنشآت الصناعية الحديث وعرض عدد من الاستفسارات والمشكلات والمعوقات التي تواجههم، وتم الرد عليها، وتم استعراض الاشتراطات البيئية الضرورية للمصانع، والمعايير البيئية ومتطلبات تطبيق أفضل الحلول الابتكارية للمشكلات المحددة.

وقام الدكتور عاصم العيسوي، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بتسليم شهادات تقدير لممثلي المصانع تقديرًا لهم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نائب رئيس جامعة الفيوم يتفقد امتحانات الدراسات العليا بكلية الهندسة IMG-20240611-WA0109 IMG-20240611-WA0106 IMG-20240611-WA0107 IMG-20240611-WA0108 IMG-20240611-WA0104 IMG-20240611-WA0105

المصدر: بوابة الفجر

كلمات دلالية: الفيوم جامعة الفيوم الاشتراطات البيئية المصانع وحدة رصد ودراسة المشکلات المجتمعیة جامعة الفیوم خدمة المجتمع IMG 20240611

إقرأ أيضاً:

المركز الثقافي القبطي و«تأثير» يطلقان ندوة «أرضنا مستقبلنا» لمواجهة التصحر

عقد المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي  بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية ندوة «أرضنا مستقبلنا.. معا نستعيد كوكبنا» بالتعاون مع مؤسسة تأثير للعمل البيئي، بمناسبة الاحتفالات باليوم العالمي للبيئة، وتضمنت محاضرة علمية للدكتور عبد المسيح سمعان، أستاذ الدراسات البيئية بجامعة عين شمس بجانب عرض أفلام وثائقية تناقش ظاهرة التصحر وخطورتها وكيفية مواجهتها.

وقال الأنبا أرميا، الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، إن المركز يحتفل كل عام باليوم العالمي للبيئة، لافتا إلى أن استعادة الأراضي المتدهورة والسيطرة على الجفاف أمر ضروري، خاصة وأن الإنسان منذ أن وجد وهو يستغل الموارد الطبيعية لبناء الحضارة الإنسانية، موضحا أن مظاهر استغلال الإنسان للموارد زادت في النصف الثاني من القرن العشرين وأفسدت البيئة مع اختلال التوازن البيئي بفعل الإنسان، وتحولت الأراضي إلى صحاري لا قيمة لها، ويعد التصحر من أخطر المشاكل البيئية التي صنعها الإنسان.

التصحر ظاهرة تدهور للأراضي في المناطق المختلفة 

وأشار إلى أن البيئة الجافة هشة جدا وعرضة لأي مشكلة بيئية، كما أن التصحر هو ظاهرة تدهور للأراضي في المناطق المختلفة نتيجة للأنشطة البشرية المؤثرة على البيئة بشكل عام، لافتا إلى أن الاحتباس الحراري وزيادة الانبعاثات الكربونية أثر على شدة الظواهر المناخية العنيفة التي قضت بدورها على الطبيعة النقية.

ومن جانبه، أوضح الدكتور عبد المسيح سمعان، أستاذ الدراسات البيئية بجامعة عين شمس، أن البيئة تواجه تحديات كبيرة في ظل ظهور التلوث في شتى قطاعاتها، لافتا إلى أن الفحم والبترول والغاز من المواد التي في طريقها للفناء وبالتالي لا بد أن نهتم بإعادة التدوير، والمنظومة البيئية تتضمن العديد من القطاعات والجهات وسبل التعاون، ويجب أن ندرك جميعا الدور المهم الذي يقع على عاتق كل منا حفاظا على بقاء البيئة والإنسان، مشيدا بجهود مؤسسات المجتمع المدني ومنها مؤسسة تأثير في تعزيز ودعم تنفيذ خطة الدولة في الحفاظ على البيئة ومواجهة تداعيات التغيرات المناخية.

وأكدت الدكتورة سوسن العوضي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة تأثير للعمل البيئي، أن الاحتفال بيوم البيئة العالمي يوم وطني مهم نجدد خلاله الإشارة للأخطار التي تحيط بالبيئة وبحث سبل المواجهة، مشيرة إلى أن الشعب المصري حريص على الحفاظ على البيئة منذ مصر القديمة، فمصر هي أول من عرف التنمية المستدامة، وصور المصريين القدماء على المعابد خير دليل على اهتمامهم بالحيوان والنبات ومياه النيل.

مصر أول من عرف التنمية المستدامة والمعابد خير دليل

وأوضحت أن الشعب المصري يعيش على خيرات الطبيعة بشكل دائم، وأن المجتمع المدني له دور كبير في دعم جهود الحكومة لمواجهة آثار التغيرات المناخية التصحر وغيرها من الظواهر التي تهدد بقاء الإنسان، مشيرة إلى أن التصحر قضية بيئية حساسة تؤثر على بقاء البيئة والإنسان بشكل عام من خلال تهديد الأمن المائي والغذائي، وهناك بعض الدول تستغل تلك الأزمات على المستوى السياسي وتتصارع القوى على الموارد الطبيعة من أجل البقاء.

مقالات مشابهة

  • "العمارة الخضراء والتكيف مع التغيرات المناخية" ندوة بجامعة كفر الشيخ
  • «التكيف مع التغيرات المناخية».. ندوة تثقيفية بجامعة كفر الشيخ
  • جامعة كفر الشيخ تنظم ندوة تثقيفية بعنوان «العمارة الخضراء والتكيف مع التغيرات المناخية»
  • صور.. جامعة الفيوم تنظم ندوة "الاشتراطات البيئية للمصانع"
  • جامعة الفيوم تنظم ندوة "الاشتراطات البيئية للمصانع"
  • رئيس جامعة بنها يفتتح معرض الجامعة للمنتجات والسلع الغذائية
  • غداً.. ندوة الاشتراطات البيئية للمصانع فى جامعة الفيوم
  • المركز الثقافي القبطي و«تأثير» يطلقان ندوة «أرضنا مستقبلنا» لمواجهة التصحر
  • ورشة عمل بعنوان "محو الأمية الكربونية" بجامعة المنصورة