بغداد اليوم -  بغداد

توقع الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الجمعة (12 نيسان 2024)، ردًا ايرانيًا عاجلا على اسرائيل، فيما حذر طهران من ذلك.

وقال بايدن للصحفيين في البيت الابيض، إن رسالته إلى إيران، التي هددت بالقيام بعمل عسكري ضد إسرائيل، هي “لا تفعل”.

واضاف بايدن: "نحن ملتزمون بالدفاع عن إسرائيل. سندعم إسرائيل.

سنساعد في الدفاع عن إسرائيل ولن تنجح إيران".

وتوقع بايدن ان "الرد الايراني على اسرائيل سيكون عاجلا وليس آجلا".

المصدر: وكالة بغداد اليوم

إقرأ أيضاً:

مسؤول إسرائيلي بارز يتوقع موعد انتهاء الحرب

قال مسؤول أمني إسرائيلي بارز، الأربعاء، إن الحرب ضد حماس في قطاع غزة يمكن أن تستمر "سبعة أشهر أخرى" لتحقيق هدف "القضاء" على الحركة الفلسطينية.

وقال مستشار الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي في مقابلة مع هيئة الإذاعة الإسرائيلية العامة (كان) "ربما أمامنا سبعة أشهر أخرى (أي حتى نهاية 2024) من القتال لتعزيز نجاحنا وتحقيق أهدافنا، أي تدمير سلطة حماس وقدراتها العسكرية".

وأضاف هنغبي الذي تحدث خلال تواجده في قبرص "النصر بالنسبة لنا يعني تدمير القدرات العسكرية لحماس وإعادة جميع الرهائن وأن نضمن مع نهاية الحرب أن لن يكون هناك المزيد من التهديدات من غزة".

واستدرك "بعبارة أخرى، عدم وجود جيوش إرهابية تمولها إيران على حدودنا".

وبحسب المسؤول الأمني فإن المباحثات جارية بشأن مستقبل غزة بعد الحرب.

وأشار "نحن نحاول التخطيط لما سيحدث بعد الحرب حتى يكون الفلسطينيون مسؤولين عن حياتهم".

وأضاف تساحي هنغبي "سنكون مسؤولين عن أمن إسرائيل لكننا لا نريد أن نحكم غزة".

تواجه إسرائيل بعد ثمانية أشهر من اندلاع الحرب الأكثر دموية في قطاع غزة، دعوات دولية لإنهاء القتال إلى جانب قضايا أمام محكمتي العدل الدولية والجنائية الدولية التابعتين للأمم المتحدة.

لكن يبدو أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مصرّ على استمرار القتال والوفاء بتعهده "القضاء" على حماس.

اندلعت الحرب في قطاع غزة مع شنّ حماس هجوما غير مسبوق على الأراضي الإسرائيلية في السابع من أكتوبر تسبّب بمقتل 1189 شخصا، معظمهم مدنيون، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس يستند إلى أحدث البيانات الإسرائيلية الرسمية.

واحتُجز خلال الهجوم 252 رهينة ونقلوا إلى غزة. وبعد هدنة في نوفمبر سمحت بالإفراج عن نحو مئة منهم، لا يزال 121 رهينة محتجزين في القطاع، بينهم 37 لقوا حتفهم، بحسب الجيش.

وتشن إسرائيل منذ ذلك الحين حملة قصف مدمر على قطاع غزة تترافق مع عمليات برية، ما تسبب بسقوط 36171 قتيلا، معظمهم مدنيون، وفق وزارة الصحة التابعة لحماس.

مقالات مشابهة

  • حمو بيكا يخرج عن صمته ويوجه رسالة رصاصية للمتنمرين
  • كهربا يرد على تصريحات شيكابالا بخصوص إمام عاشور ويوجه رسالة لـ كولر
  • مسؤول إسرائيلي بارز يتوقع موعد انتهاء الحرب
  • إيران تدين رسالة مرشحة رئاسية أمريكية سابقة على القنابل الإسرائيلية
  • تقرير: إيران تقترب من القنبلة النووية وبايدن يخفي الحقيقة
  • شيكابالا يعلن موعد اعتزاله ويوجه رسالة نارية لـ اتحاد الكرة
  • هاكان فيدان: هجوم رفح ما كان ليحدث لولا الدعم الأمريكي
  • جنون اسرائيل تابع.. ممنوع قصف تل ابيب؟
  • عاجل| أول تعليق لـ مصر بشأن استهداف الاحتلال لخيام النازحين في مدينة رفح الفلسطينية
  • عاجل.. انفجار حافلة بالقرب من تل أبيب