أكد المهندس علاء زياد مساعد الأمين العام لحزب حماة الوطن لشؤون المصريين بالخارج، أن مشروع رأس الحكمة يعد باكورة للعديد من المشروعات الاستثمارية التي ستقام في مصر خلال المرحلة المقبلة، وبداية لجذب استثمارات كثيرة بقطاعات اقتصادية مختلفة في السوق المصرية.

رأس الحكمة يدعم خطط المصريين بالخارج للاستثمار

وأضاف «زياد» في بيان، أن الحكومة المصرية تبذل كل ما في وسعها لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، والذي من خلاله يتم توفير سيولة نقدية من العملة الصعبة تساهم في استقرار سوق النقد الأجنبي، بالإضافة إلى توفير فرص عمل للشباب.

وأشار إلى أن مناخ الاستثمار في مصر الآن جاهز لجذب مزيد من المستثمرين الأجانب والقطاع الخاص في مختلف القطاعات الاقتصادية، وهذا ما نلمسه نحن المصريين في الخارج من انطباعات للمستثمرين بهذه البلدان.

وأوضح مساعد الأمين العام لحزب حماة الوطن لشؤون المصريين بالخارج، أن المصريين في الخارج لديهم رؤية قوية للعمل على جذب مزيد من الاستثمارات لمصر وسيكون لمشروع رأس الحكمة دور كبير في جذب المزيد خاصة في القطاع السياحي والفندقي في ظل توجه مصر للوصول إلى 30 مليون سائح في 2030، وهذا التوجه يحتاج إلى طاقة فندقية كبيرة، وعلى سبيل المثال يوجد في الساحل الشمالي 5 آلاف غرفة فندقية فقط وهذا رقم ضعيف يحتاج إلى مضاعفته عشرات الأضعاف في ظل السياحة الوافدة المنتظرة خلال الفترة المقبلة.

مصر لديها بنية تحتية متميزة

ونوه بأن مصر لديها بنية تحتية متميزة وبيئة مناخية ملائمة لزيادة فرص الاستثمار في كل المجالات، وهذا بفضل توجه الدولة خلال الفترة الماضية نحو تطوير البنية التحتية من طرق وكباري ومرافق.

المصدر: الوطن

كلمات دلالية: رأس الحكمة الاستثمار فرص الاستثمار البنية التحتية المصريين في الخارج رأس الحکمة

إقرأ أيضاً:

بريطانيا تعتزم مراجعة الضوابط المفروضة على الاستثمار في الخارج والصادرات

ا ستراجع الضوابط المفروضة على الاستثمار في الخارج والصادرات من أجل حماية أمنها الاقتصادي.

وحذر نائب رئيس الوزراء البريطاني، أوليفر دودن، من تأثر الاقتصاد العالمي بتصرفات دول مثل روسيا والصين.

وقال دودن، خلال كلمة بمركز أبحاث تشاتام هاوس في لندن، إن العولمة كشفت المخاطر الأمنية لتوحيد السياسات الاقتصادية عالميا، مشيرًا إلى الارتفاع في أسعار الغاز الذي حفّزته الحرب الروسية الأوكرانية وما وصفه بـ "أعمال الإكراه الاقتصادي الصينية"، حسب وكالة رويترز.

وتابع: "اقتصادنا المفتوح يتعرض لاستهداف جهات حكومية فاعلة ووكلاء لها، وهو ما يطال تدفقات الاستثمارات الواردة والصادرة ووارداتنا وصادراتنا وتعاوننا الأكاديمي".

وقال دودن: "النطاق الكامل لمصالحنا المرتبطة بالأمن الاقتصادي مُهدد، وطبيعة هذه التهديدات تتطور".

وأشار إلى أن نسبة صغيرة من الاستثمارات في الخارج قد تثير قضايا تتعلق بالأمن القومي، قائلًا: "قد تغذي التقدم التكنولوجي الذي يعزز القدرات العسكرية والاستخباراتية لدول تثير قلقًا".

وستشكل الحكومة البريطانية فريق مراجعة للنظر في المخاطر الناجمة عن الاستثمار الخارجي المباشر، وستجري أيضًا مشاورات بخصوص تحسين ضوابط التصدير على التكنولوجيا الناشئة.

وضعت بريطانيا قانون الأمن القومي والاستثمار، الذي تستخدمه للتدخل في عمليات الاستحواذ على شركات بريطانية، لا سيما من جانب شركات صينية.

وأعلنت الحكومة أنه سيتم ضبط النظام ليظل داعمًا للاقتصاد قدر الإمكان مع استهداف بعض الإعفاءات، لكن أيضًا مع الحفاظ على أولويات الأمن القومي من خلال توسيع نطاقها على الأرجح ليشمل المعادن وأشباه الموصلات المهمة.

وذكر دودن أن بريطانيا لن تنفصل عن الاقتصاد العالمي، مضيفًا: "بالتالي، فبينما لن ننفصل، يتعين علينا إزالة المخاطر وتعديل قوانينا باستمرار".

مقالات مشابهة

  • مقترح برلماني يدعو لإطلاق بعثات "طرق الأبواب" لجذب الاستثمارات
  • ابتكار مسارات ومحفزات بديلة للمصريين بالخارج لتقديم خدمات متميزة
  • وزيرة الهجرة تشدد: مصر حريصة على مصالح المصريين بالخارج
  • 5 آلاف متسابق|أمانة المصريين بالخارج بحزب حماة الوطن بالغربية تكرم حفظة القرآن الكريم
  • "حماة الوطن" بالغربية يكرم 3 آلاف من حفظة القرآن الكريم
  • الهجرة تطلق فيلم "حلقة وصل" على منصات التواصل الاجتماعي في إطار مبادرة "اتكلم عربي"
  • حماة الوطن يهنئ أهالي أسيوط بـ العيد القومي للمحافظة
  • بريطانيا تعتزم مراجعة الضوابط المفروضة على الاستثمار في الخارج والصادرات
  • وزيرة الهجرة تشارك في ندوة نقاشية حول "تحليل الطلب في سوق العمل المصري"
  • وزيرة الهجرة: الجمهورية الجديدة في ظهر كل مصري بالخارج ومصالحهم أولوية قصوى