بغداد اليوم - متابعة

تراجعت أسعار النفط، اليوم الجمعة (23 شباط 2024)، بعد أن قال مسؤول بمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إن تخفيضات أسعار الفائدة يجب أن تؤجل لشهرين إضافيين على الأقل.

وبحلول الساعة 0212 بتوقيت جرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت 25 سنتا بما يعادل 0.3 بالمئة إلى 83.42 دولار للبرميل.

كما تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 25 سنتا أو 0.3 بالمئة إلى 78.36 دولار.

وقال كريستوفر والر العضو بمجلس محافظي المركزي الأمريكي يوم الخميس إنه يتعين على صناع القرار في المركزي تأجيل تخفيضات أسعار الفائدة لشهرين آخرين على الأقل لمعرفة ما إذا كان الارتفاع الأخير في التضخم يعني تعثر التقدم نحو استقرار الأسعار أم أنه مجرد عثرة‭‭ ‬‬عابرة على الطريق.

وتجدر الإشارة إلى أن بقاء أسعار الفائدة عند مستوى أعلى لمدة أطول يؤدي إلى تباطؤ النمو الاقتصادي مما يحد من الطلب على النفط.

ويُبقى المركزي الأمريكي سعر الفائدة عند نطاق 5.25-5.5 بالمئة منذ يوليو تموز الماضي، وأظهر محضر اجتماعه للسياسة الشهر الماضي أن معظم مسؤوليه يبدون قلقا من التعجل في تيسير السياسة النقدية.

وقلصت مؤشرات النفط بعض مكاسبها التي حققتها أمس الخميس بعد تعليقات والر.

وارتفعت العقود الآجلة للنفط أمس الخميس وسط استمرار الأعمال العدائية في البحر الأحمر، مع تصعيد الحوثيين المتحالفين مع إيران هجماتهم بالقرب من اليمن في إطار دعمهم للفلسطينيين في حرب غزة.

ووافقت حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على إيفاد مفاوضين إلى باريس للمشاركة في محادثات تهدف للتوصل لهدنة في غزة، وفقا لمصدر مطلع ووسائل إعلام إسرائيلية.


المصدر: وكالة بغداد اليوم

كلمات دلالية: أسعار الفائدة

إقرأ أيضاً:

النفط يرتفع وسط توقعات بشأن قرار أوبك+ وتراجع الدولار

ارتفعت أسعار النفط العالمية بأكثر من دولار عند التسوية، الثلاثاء، وسط توقعات بأن يبقي تحالف أوبك+ على قيود إمدادات النفط في اجتماعه يوم الثاني من يونيو، في حين عزز ضعف الدولار الأميركي من جاذبية النفط الخام لحائزي العملات الأخرى.

وصعدت العقود الآجلة لخام برنت تسليم يوليو تموز 1.12 دولار أو 1.4 بالمئة إلى 84.22 دولار للبرميل عند التسوية.

كما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 2.11 دولار أو 2.7 بالمئة إلى 79.83 دولار مقابل سعر تسوية، الجمعة، بعدما جرى تداوله، الاثنين، خلال عطلة أميركية من دون تسوية.

وارتفعت أسعار النفط أكثر من واحد بالمئة، الاثنين، في تعاملات هادئة بسبب عطلة رسمية في بريطانيا والولايات المتحدة مع توقعات بارتفاع الطلب من الولايات المتحدة مع بداية موسم العطلات الصيفية.

وقال، جيم ريتربوش، من ريتربوش أند أسوسيتس "الاتجاه الصعودي لهذا الأسبوع مدعوم بالضعف الكبير في الدولار والإجماع المتزايد على أن أوبك+ سيمدد تخفيضات الإنتاج في اجتماع مطلع الأسبوع المقبل".

وانخفض الدولار الأميركي 0.1 بالمئة إلى أدنى مستوى له في أكثر من أسبوع.

وساهمت مخاوف من احتمال بقاء أسعار الفائدة الأميركية مرتفعة لفترة أطول في تسجيل الخام خسارة أسبوعية الأسبوع الماضي.

ويؤدي انخفاض أسعار الفائدة إلى تقليل تكاليف الاقتراض مما يسهم في تحرير أموال قد تساعد في تعزيز النمو الاقتصادي والطلب على الخام.

وتترقب الأسواق بيانات مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسية الأميركية، مقياس التضخم المفضل لدى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي)، المقرر صدورها، الجمعة.

وتتجه كل الأنظار إلى الاجتماع القادم عبر الإنترنت لتحالف أوبك+ في الثاني من يونيو إذ يتوقع متداولون ومحللون استمرار تخفيضات الإنتاج الطوعية عند 2.2 مليون برميل يوميا.

مقالات مشابهة

  • النفط يرتفع وسط توقعات بشأن قرار أوبك+ وتراجع الدولار
  • أسعار النفط تستقر مع توازن بين توقعات الإنتاج ومخاوف الفائدة
  • الذهب مستقر مع ترقب بيانات التضخم الأمريكية
  • النفط يستقر بفضل توقعات الطلب الأمريكي على الوقود قبل اجتماع أوبك بلس
  • الذهب يستقر مع اتجاه الأنظار لبيانات التضخم الأمريكية
  • الذهب يثبت استقراره مع ترقب بيانات التضخم الأمريكية
  • الدولار يتراجع مع ترقب الأسواق لبيانات تضخم عالمية مهمة
  • ارتفاع أسعار النفط
  • الذهب يرتفع من أدنى مستوى له في أسبوعين وسط ترقب لقرار امريكي حول الفائدة
  • الذهب يرتفع من أدنى مستوى في أسبوعين مع ترقب بيانات أميركية