حذّرت مديرية الدفاع المدني في قطاع غزة، من أن استمرار منع الاحتلال الإسرائيلي إدخال الغذاء والدواء للمحاصرين في مُحافظتي غزة والشمال يُهدّد حياة أكثر من سبعمائة ألف مواطن بالموت في كل لحظة.

وقالت المديرية في بيان صحفي، اليوم السبت، إن "استمرار منع الاحتلال الإسرائيلي إدخال المواد الغذائية الأساسية والعلاج الطبي للمواطنين المحاصرين في محافظتي غزة والشمال يُهدد حياة أكثر من سبعمائة ألف مواطن بالموت في كل لحظة".

وأضاف البيان أن "معاناة المواطنين في غزة والشمال تتفاقم يوميًا، إذ بات الآلاف منهم ينتظرون الموت، إما بسبب الجوع وإما بالاستهداف الإسرائيلي، في ظل صمت دولي مريب أمام هذه المعاناة والقتل اليومي".

وأشار البيان إلى أن "الاحتلال الإسرائيلي يواصل منذ السابع من أكتوبر الماضي، حربًا مدمرة على غزة خلّفت 29606 شهداء، و69737 جريحًا".

وأكدت المديرية أن "هذا الحصار الإسرائيلي الجائر يُشكل جريمة إنسانية كبرى، ويُنذر بكارثة إنسانية مُحققة في قطاع غزة".

ودعت المديرية "المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لرفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة، وإنقاذ حياة مئات الآلاف من الفلسطينيين الذين يُهددهم الموت في كل لحظة".

يُعدّ هذا التحذير من قبل مديرية الدفاع المدني في قطاع غزة، جرس إنذار خطير يُسلّط الضوء على الأوضاع الإنسانية المُتدهورة في القطاع، وضرورة تحرك المجتمع الدولي لوقف هذه الكارثة الإنسانية.

المصدر: البوابة نيوز

كلمات دلالية: الدفاع المدني بغزة نقص الغذاء 700 ألف فلسطيني الاحتلال الإسرائيلي غزة الجوع قطاع غزة

إقرأ أيضاً:

الدفاع المدني في غزة يكشف بالأرقام حجم المجازر بين مقابر جماعية وإخفاء

كشف المتحدث باسم جهاز الدفاع المدني في غزة محمود بصل اليوم الأحد 21 أبريل 2024 ، بالأرقام حجم المجازر الإسرائيلية ، بين المقابر الجماعية والإخفاء القسري.

وقال بصل في حديث مع قناة الجزيرة القطرية تابعته سوا إن طواقم الدفاع المدني انتشلت أكثر من 150 شهيدا ونحو 500 مفقود في مجزرة خانيونس بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي.

أبرز تصريحات المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة

الجيش الإسرائيلي يعطي الأمان للفلسطينيين ثم يقتلهم بعد دقائق بشكل مباشر

انتشال أكثر من 150 شهيدا ونحو 500 مفقود بمجزرة خان يونس بعد انسحاب الاحتلال

اختفاء العديد من أبناء القطاع ولا نعلم إذا كانوا معتقلين أو دفنوا تحت الأرض

اختفاء 2000 فلسطيني بعد انسحاب الاحتلال من مناطق عدة في القطاع

الاحتلال الإسرائيلي يستخدم الإخفاء القسري بحق أهالي غزة بشكل ممنهج ومدروس

الاحتلال الإسرائيلي يجرف عشرات الجثث ويدفنها قبل انسحابه من أي منطقة في القطاع

العدد الأكبر من ضحايا المقابر الجماعية واقتحام المستشفيات هم نساء وأطفال

ما يحدث بالقطاع تطهير عرقي تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق أهالي غزة

العديد من الشهداء تمت تعريتهم قبل أن يقتلهم الاحتلال الإسرائيلي

تسجيل العديد من جثامين الشهداء تحت بند مجهول وبعضهم قدم من شمال القطاع

ما حدث في غزة لم يحدث في تاريخ البشرية والأسلحة المستخدمة لم تستعمل من قبل

الاحتلال يجرف عشرات الجثث ويدفنها قبل انسحابه من أي منطقة بالقطاع

اختفاء العديد من أبناء القطاع ولا نعلم إذا كانوا معتقلين أو دفنوا

هناك جثث تبخرت وتحولت إلى رماد وعلى المؤسسات الدولية معرفة نوعية الأسلحة

اختفاء 2000 فلسطيني بعد انسحاب الاحتلال من مناطق عدة في القطاع

المصدر : وكالة سوا

مقالات مشابهة

  • "الدفاع المدني بغزة": كل ما يخطر على خاطر أي مواطن من أعمال إجرامية حدثت في القطاع
  • الدفاع المدني بغزة: انتشال 283 جثمانًا من مقبرة جماعية بمجمع ناصر
  • الدفاع المدني في غزة: اختفاء نحو 2000 فلسطيني من أبناء القطاع
  • انتشال العشرات من مقبرة جماعية بغزة ودعوات لتحقيق دولي: الجثث تتبخر
  • اختفاء مأساوي.. حقيقة الإخفاء القسري للمواطنين في غزة
  • الدفاع المدني في غزة يكشف بالأرقام حجم المجازر بين مقابر جماعية وإخفاء
  • جثث شهداء بغزة تبخرت وتحولت لرماد ومطالب بتحقيق دولي عن السلاح الإسرائيلي المستخدم
  • الدفاع المدني بغزة: 2000 فلسطيني لا نعلم مصيرهم.. ومقابر جماعية بيد الاحتلال
  • انتشال جثامين 150 شهيدا بخان يونس واختفاء ألفي فلسطيني من القطاع
  • انتشال جثامين 50 فلسطينيًا من مقبرة جماعية بمجمع ناصر بخان يونس جنوب غزة