بوابة الوفد:
2024-04-15@09:53:51 GMT

X تتيح إجراء مكالمات صوتية ومرئية من دون اشتراك

تاريخ النشر: 24th, February 2024 GMT

تعمل شركة X على طرح مكالمات الصوت والفيديو ببطء للمستخدمين الذين لا يدفعون مقابل خدمة الاشتراك المميزة التي كانت تُعرف سابقًا باسم Twitter Blue. 

قد شارك إنريكي باراجان، مهندس الشركة، الأخبار على المنصة. 

أطلقت الشركة هذه الميزة في البداية لمستخدمي iOS العام الماضي، مما منح المشتركين الذين يدفعون خيار الاتصال بأشخاص آخرين من خلال التطبيق، وكانت خطوة نحو جعل X هو تطبيق "كل شيء" الذي يريده Elon Musk.

في وقت سابق من هذا العام، وصلت هذه الإمكانية إلى أجهزة Android، لكن القدرة على إجراء المكالمات ظلت مقتصرة على المشتركين المميزين فقط.

بحلول نهاية شهر يناير، قال Musk أن X ستجعل مكالمات الصوت والفيديو متاحة للجميع بمجرد أن تكون الشركة واثقة من قوتها. لا يزال يُطلب منا الاشتراك في X Premium حتى نتمكن من إجراء المكالمات عندما نضغط على أيقونة الهاتف في الرسائل المباشرة، ولكن أولئك الذين يحصلون على التحديث سيكونون قادرين على إجراء المكالمات حتى لو لم يكونوا مشتركين مدفوعين. وتقول صفحة دعم X الرسمية لهذه الميزة الآن أن جميع الحسابات قادرة على إجراء واستقبال المكالمات، على الرغم من أنه يجب أن يكون كلا الطرفين على اتصال عبر المراسلة المباشرة مرة واحدة على الأقل. في الماضي، قيل إن "المشتركين المميزين فقط هم من لديهم القدرة على إجراء مكالمات صوتية ومرئية".

بالإضافة إلى الإعلان عن طرح هذه الإمكانية، كشف باراجان أن المستخدمين سيتمكنون الآن أيضًا من تلقي المكالمات من كل شخص على التطبيق إذا أرادوا ذلك. تم تشغيل مكالمات الصوت والفيديو تلقائيًا لنا عندما تحققنا من قائمة إعدادات الرسائل المباشرة لدينا، والتي تم تكوينها بحيث يمكننا (لحسن الحظ) تلقي المكالمات من الأشخاص الذين نتابعهم فقط. نحن نرى بالفعل خيار "الجميع" هناك، على الرغم من أنه جاهز للاختيار من قبل مستخدمي X الأكثر جرأة.

المصدر: بوابة الوفد

كلمات دلالية: على إجراء

إقرأ أيضاً:

كانت تعاني من طنين الأذن.. فاكتشفت "ما لم تكن تتخيله"

ظلت أم تبلغ من العمر 55 عاما، تعتقد أن الصوت، الذي تسمعه باستمرار في أذنها اليمنى، مجرد طنين، قبل أن تكتشف أنها مصابة بورم نادر في المخ.

وحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن دينيس وينغفيلد كانت تكافح من أجل النوم بسبب "الضجيج" في أذنها. وحين زارت أخصائي الأذن والأنف والحنجرة، أخبرها أنها تعاني من طنين الأذن.

إلا أنه بعد إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي، اكتشف الأطباء وجود ورم في مخها. وبعد شهر، خضعت دينيس لعملية "بضع القحف" وهي مستيقظة لمدة تسع ساعات.

ويضيف المصدر أنه بعد هذا الإجراء، تم تشخيص إصابة الأم لثلاثة أطفال من مدينة بريستول الإنجليزية، بورم الدبقيات قليلة التغصن من الدرجة الثانية، وهو ورم نادر في المخ.

وحينها، خضعت وينغفيلد لعملية جراحية أخرى بعد مضاعفات بضع القحف، بالإضافة إلى ستة أسابيع من العلاج الإشعاعي وأربع جولات من العلاج الكيميائي.

وما يزال الأطباء يراقبون حالتها الصحية، حتى اليوم، بعد أن أظهر الفحص الأخير في يناير 2024 نمو الورم.

وقالت دينيس: "لم تكن لدي أي أعراض سوى ضجيج مضحك في أذني.. كان الصوت موجودا طوال الوقت.. لم أكن أتخيل أن سببه ورم في المخ".

وأضافت: "نظرا لبطء نمو الورم، يريد فريقي الطبي انتظار المزيد من النمو قبل أن يقرروا تنفيذ خطة علاجية أخرى".

مقالات مشابهة

  • كيفية الانضمام لتطبيق Airchat الجديد
  • شمول المشتركين الذين لديهم عبث كهربائي بالعفو العام
  • جوجل تتيح ميزة ذكاء اصطناعي جديدة بالمجان
  • 58 ألف مكالمة لشرطة الشارقة خلال عطلة عيد الفطر
  • شرطة الشارقة تتلقى 58.5 ألف مكالمة في العيد
  • فيسبوك ماسنجر تتيح إرسال الصور بجودة عالية
  • بالصورة والفيديو... باسكال سليمان في الملعب
  • كانت تعاني من طنين الأذن.. فاكتشفت "ما لم تكن تتخيله"
  • أفضل مزود IPTV في المملكة العربية السعودية: عرب تي في
  • بالإنفوجراف والفيديو.. التضامن الاجتماعي في أسبوع