قالت فيكتوريا نولاند نائبة وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية، أمس السبت، إن الجزء الأكبر من الأموال التي تخصصها واشنطن لدعم نظام كييف يبقى في الاقتصاد الأمريكي.

وأعربت نولاند عن ثقتها في أن مجلس النواب في الكونغرس الأمريكي، بعد الاستراحة، "سيدافع عن الحرية والديمقراطية في جميع أنحاء العالم" من خلال الموافقة على مخصصات إضافية في الميزانية لدعم نظام كييف.

إقرأ المزيد جونسون: مجلس النواب لن يرضخ للضغوط بشأن المساعدة لأوكرانيا وإسرائيل

وأضافت في مقابلة مع شبكة سي إن إن: "وبالمناسبة، علينا أن نتذكر أن الجزء الأكبر من الأموال يعود مباشرة وفورا إلى الاقتصاد الأمريكي لإنتاج الأسلحة، بما في ذلك خلق وظائف جيدة الأجر في حوالي 40 ولاية أمريكية".

وكانت الإدارة الأمريكية قد أرسلت في وقت سابق طلبا إلى الكونغرس، للحصول على مخصصات إضافية في الميزانية للسنة المالية 2024، والتي بدأت في الولايات المتحدة في الأول من أكتوبر، وذلك لتقديم المساعدة لإسرائيل وأوكرانيا، وكذلك لمواجهة الصين وروسيا في آسيا ومنطقة المحيط الهادئ.

بشكل إجمالي ترغب إدارة الرئيس جو بايدن، بالحصول على حوالي 106 مليارات دولار لهذه الأغراض. وفي 13 فبراير، أقر مجلس الشيوخ، بدعم من بعض الجمهوريين، نسخة بديلة لمشروع القانون الذي ينص على تخصيص 95 مليار دولار لمساعدة أوكرانيا وإسرائيل وتايوان.

لكن مشروع القانون، لا يتضمن بنودا لتشديد الرقابة على الحدود الجنوبية الأمريكية، لذلك تم رفضه من جانب مجلس النواب الذي توجه في 15 فبراير في عطلة لمدة أسبوعين دون التصويت على مشروع القانون.

المصدر: تاس

 

 

 

المصدر: RT Arabic

كلمات دلالية: البيت الأبيض العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا الكونغرس الأمريكي جو بايدن مجلس الشيوخ الأمريكي مجلس النواب الأمريكي وزارة الخارجية الأمريكية

إقرأ أيضاً:

بولندا: هناك مؤامرة روسية لاغتيال زيلينسكي

أعلنت النيابة العامة في كل من كييف ووارسو، اليوم الخميس، انها أوقفت رجلاً يشتبه بأنه تواصل مع أجهزة الاستخبارات الروسية وساعدها في التحضير لمحاولة اغتيال محتملة للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي. وأفادت النيابة العامة البولندية في بيان: "كان على الموقوف البولندي الذي عُرّف عنه باسم "بافل ك." جمع معلومات وتزويد أجهزة الاستخبارات العسكرية لروسيا الاتحادية بها (...) خصوصاً مساعدة الأجهزة الخاصة الروسية على التخطيط لمحاولة اغتيال محتملة لرئيس دولة أجنبية هو الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي".

وفي السياق، أكّد الكرملين الخميس أن "المساعدات الأميركية الموعودة لأوكرانيا والتي سيصوّت عليها مجلس النواب الأميركي السبت بعد طول عرقلة "لن تتمكن من تغيير أيّ شيء" على أرض الميدان حيث يحقّق الجيش الروسي تقدماً في هجومه".

وتطالب كييف حلفاءها الغربيين باستمرار "بمدّها بالمزيد من الذخائر وأنظمة الدفاع الجوي، في حين تقصف القوات الروسية يومياً المدن الأوكرانية وبنى تحتية ولا سيما منشآت الطاقة".

ويصوّت مجلس النواب الأميركي السبت على نص يقضي بتقديم مساعدات عسكرية واقتصادية إضافية لأوكرانيا بحوالي 61 مليار دولار، ما قد يسمح لجيشها بالتقاط أنفاسه.

وتعليقاً على هذا التصويت، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف "لا يمكن أن يؤثر ذلك بأيّ شكل على تطور الوضع على الجبهات".

مقالات مشابهة

  • بولندا: هناك مؤامرة روسية لاغتيال زيلينسكي
  • الكرملين: الدعم الأمريكي لكييف لن يغير من وضع الجيش الأوكراني في ساحة المعركة
  • ما الجديد في المساعدات الأمريكية العسكرية لأوكرانيا؟
  • بايدن يسقط في زلة لسان جديدة ويطالب إسرائيل بعدم مهاجمة حيفا (فيديو)
  • مجلس النواب الأمريكي يصوت السبت المقبل على مشاريع قوانين بتخصيص مساعدات لأوكرانيا وإسرائيل
  • النواب الأمريكي: تقديم نص مشروعي مساعدات لأوكرانيا وإسرائيل الأربعاء
  • مجلس النواب يعقد غدا جلسة عمومية لاستكمال هياكله
  • بايدن يدعو الكونغرس للموافقة على طلب المساعدة لإسرائيل وأوكرانيا
  • مجلس النواب الأمريكي يصوّت السبت على المساعدات لأوكرانيا وإسرائيل
  • جنوب السودان|مجلس الأحزاب السياسية يصرف 1.5 مليار جنيه للكيانات المسجلة