التفاهم الجيد بين الزوجين يعتبر أساسًا أساسيًا لنجاح الحياة الزوجية. في بداية الزواج، يتطلب الأمر جهدًا مشتركًا من الزوجين لبناء أسس قوية للتواصل والتفاهم. إليك بعض النصائح التي يمكن أن تساعد في إرساء التفاهم في هذه المرحلة الحيوية:

1. الاستماع الفعّال:

يجب على الزوجين أن يكونوا جاهزين للاستماع بعناية إلى آراء بعضهما البعض.

يسهم الاستماع الفعّال في فهم الاحتياجات والتوقعات، ويعزز التواصل الفعّال.

2. فهم الاختلافات:

يمكن أن يكون الزواج التحدي الأكبر لتوفير توازن بين الاختلافات الفردية. يجب على الزوجين أن يدركوا أن كل شخص يأتي من خلفية وتربية مختلفة، وهذا يتسبب في وجود تفاوتات في الآراء والقيم.

3. تحديد الأهداف المشتركة:

يساعد تحديد الأهداف المشتركة في بناء رؤية مشتركة للحياة. يجب أن يتناقش الزوجان في طموحاتهما وتطلعاتهما المستقبلية، ويعملان سويًا على تحقيق تلك الأهداف.

4. التعامل مع الصعاب بشكل بناء:

من المهم أن يفهم الزوجان أنهما سيواجهان تحديات. القدرة على التعامل بشكل بناء مع الصعاب وحل المشكلات بروية تساعد على تعزيز التفاهم وتعزيز روح الفريق.

5. الاحترام المتبادل:

يجب أن يكون الاحترام أساسيًا في العلاقة الزوجية. الاحترام المتبادل يشجع على التفاهم ويعزز الثقة بين الشريكين.

6. الانفتاح في التواصل:

يساعد التواصل الصريح والصادق في تقوية الروابط الزوجية. يجب أن يشعر الزوجان بالراحة في التحدث عن مشاعرهما واحتياجاتهما دون خوف من الانتقاد أو الحكم.

7. الاستثمار في الوقت المشترك:

يعزز قضاء الوقت المشترك الجودة من التفاهم بين الزوجين. يمكن للأنشطة المشتركة خلق ذكريات إيجابية وتعزيز الارتباط العاطفي.

8. العمل على النمو المستمر:

الزواج هو رحلة مستمرة للنمو والتطور. يجب على الزوجين أن يكونوا على استعداد لتعلم دروس جديدة وتطوير أنفسهم لصالح العلاقة.

باختصار، إرساء التفاهم في بداية الزواج يتطلب التفاني المشترك في بناء علاقة صحية وقوية. الاستماع والاحترام وفهم الاختلافات يسهمون جميعهم في تعزيز الروابط العاطفية والحفاظ على استقرار الحياة الزوجية.

المصدر: بوابة الفجر

كلمات دلالية: بداية الزواج

إقرأ أيضاً:

«لينا رقصة».. زوجان مسنان يسترجعان ذكرياتهما في حفل زفاف أحد أقاربهما

بملامح حملت كل مشاعر الحب والسعادة والعشرة الطويلة، كان بطلها زوجين من شمال العريش، يرقصان على مسرح إحدى قاعات الأفراح في حفل زفاف أحد أفراد العائلة، يرفرفان كالطيور من الفرحة التي كانت تسيطر عليهما، استطاعا أن يخطفا قلوب جميع الحضور ويلفتا الأنظار إليهما.

كان الزوجان يرقصان خلال مقطع الفيديو كأنهما يسترجعا ذكريات ليلة زفافهما، ليتفاعل معهما الجميع على مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتشار الفيديو، ويعلقون: «الله عليكم كأنكم عروسين».

كواليس حفل الزفاف

كواليس عديدة كشفها المصور الفوتوغرافي «مسلم يحيى» مصور مقطع الفيديو في حديثه لـ«الوطن»، قائلا إن الزوجين كانا يرقصان في حفل زفاف أحد أفراح العائلة، ولم تكن  تلك المرة الأولى التي يتفاعلان فيها خلال حفل زفاف أقاربهما، ولكنهما اعتاد على استرجاع ذكرياتهما: «الزوج كان عم العريس اللي كنت بصور في فرحه في العريش عندنا، وفجأة لما الأغنية اشتغلت رقصوا والناس كلها اتفاعلت معاهم حتى أنا سيبت العروسين وروحت صورتهم».

كان حفل الزفاف في شهر فبراير الماضي، ولكن قرر «مسلم» نشر مقطع الفيديو في ثاني أيام عيد الفطر المبارك، ولم يتوقع أن يلاقي مقطع الفيديو إعجاب الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي: «أنا لما لما نزلت الفيديو مكنتش متوقع أني يحصل ضجة كبيرة كدا والناس كلها تشيره خاصة أني الفرح كان في شهر فبراير».

الشعور بالسعادة والفرحة  

حالة من الفرحة والسعادة سيطرت على صاحب الـ30 عاما عندما شاركت الفنانة كارمن سليمان مقطع الفيديو عبر حسابها الشخصي على «فيسبوك» خاصة أن الزوجين كانا يرقصا على الأغنية الخاصة بها: «مكنتش متوقع أنها تشير الفيديو وصحابي  اللي بعتوا ليا اللينك وكنت مبسوط جدا حتى الزوجين كانوا مبسوطين»، مشيرا إلى أنه يمارس مهنة التصوير منذ 10 سنوات.

مقالات مشابهة

  • التواصل الجيد والأستماع .. 10 نصائح لزرع الحب بين الأبناء
  • ذياب بن محمد بن زايد: جهود متواصلة لتوجيه ودعم المواطنين
  • ذياب بن محمد بن زايد يشهد إطلاق مبادرة “مِديم”
  • متلازمة عُطيل.. غيرة وهمية تهدد الحياة الزوجية
  • ذياب بن محمد بن زايد يشهد إطلاق مبادرة «مِديم» لدعم بناء الأسرة الإماراتية
  • ذياب بن محمد بن زايد يشهد إطلاق مبادرة «مِديم»
  • ذياب بن محمد بن زايد يشهد إطلاق مبادرة «مِديم»
  • للرجال فقط.. 6 أسرار تضمن لك السعادة الزوجية كل يوم
  • «لينا رقصة».. زوجان مسنان يسترجعان ذكرياتهما في حفل زفاف أحد أقاربهما
  • 10 حيل تزيد جاذبية شخصيتك.. تعرف عليها