غادر وفد إسرائيلي إلى قطر لاستئناف محادثات تبادل الأسرى مع حركة حماس، مما أثار آمالًا باتفاق متدرج يشمل وقف الحرب وصفقة لتبادل الأسرى، وفقًا لما ذكرته صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية.

تظهر الولايات المتحدة وإسرائيل تفاؤلًا حذرًا تجاه المحادثات مع حماس، في حين أعربت الحركة عن "تفاؤل حذر" بشأن اتفاق محتمل، مع الإصرار على وقف دائم للحرب وإطلاق سراح الأسرى البارزين.

من جانبها، نفت حماس الشائعات التي روج لها العدو حول المفاوضات، مؤكدة التزامها بوقف دائم للحرب وتحرير الأسرى، مع تقديم ضمانات من الاحتلال.

في إطار المفاوضات، يُرجى من وسائل الإعلام الحرص على نقل المعلومات بدقة والتحقق من مصداقيتها، مع دعوة المسؤولين لتحقيق التقدم في هذه المفاوضات التي قد تشكل خطوة هامة نحو التسوية والهدوء في المنطقة.

المصدر: بوابة الفجر

كلمات دلالية: المفاوضات قطر اسرائيل حماس

إقرأ أيضاً:

ابنة الجاسوس إيلي كوهين: حياة الأسرى أهم من قتل السنوار

في التجمع الذي أقيم بساحة الرهائن في تل أبيب أمس، قالت صوفي كوهين بن درور، ابنة الجاسوس الإسرائيلي إيلي كوهين، الذي لا يزال جثمانه محتجزا في سوريا منذ 60 عاما: "الآن، أصبحت حياة الرهائن (الأسرى) أهم بكثير من قتل (زعيم حركة حماس في غزة يحيى) السنوار".

وتابعت: "لم يوافق السوريون على إطلاق سراح والدي مقابل أي ثمن تعرضه إسرائيل… وعلى رئيس الوزراء (بنيامين نتنياهو) إطلاق سراح الرهائن الآن، فهذا هو مطلبنا.. أما حماس فيمكن تدميرها في وقت لاحق".

اقرأ أيضا list of 4 itemslist 1 of 4طفل يموت كل ساعتين.. السودانيون يلجؤون إلى تشاد هربا من الجوع أيضاlist 2 of 4كاتب أميركي: القصة الخفية لعدم شن إسرائيل هجوما كبيرا على إيرانlist 3 of 4الهجوم الإيراني على إسرائيل مكّنته تكنولوجيا الصواريخ الكورية الشماليةlist 4 of 4نيوزويك: بعد 6 أشهر من الحرب حماس هي التي تسيطر على الوضع بغزةend of list

كما تحدث في هذا التجمع مايكل -والد أندريه كوزلوف الذي تم اختطافه من حفل نوفا- باللغة الروسية عبر مترجم- قائلا: "الرهائن الإسرائيليون لا يحظون إلا بالقليل من الاهتمام. العديد من الأشخاص الذين أقابلهم لا يعرفون حتى عن الفظائع التي تعرض لها ابني في 7 أكتوبر/تشرين الأول".

إسرائيل لم تتمكن بعد من استعادة رفات كوهين من سوريا (الجزيرة)

وأضاف مايكل: "عندما يسألني الناس "كيف حالك؟ "لا أعرف كيف أخبرهم أنني أمر بأفظع فترة في حياتي".

ويلفت هذا المهاجر الروسي، الذي لا تزال عائلته هناك إلى أن مسؤولية الأب هي تحسين حياة أبنائه، لكنه هو الآن يجد نفسه عاجزا عن تحقيق ذلك لابنه.

وشكر مايكل الحشد على دعمهم قائلا: "معا سنحقق عودة الأسرى بأي ثمن، وأعتقد أنهم سيعودون إلى عائلاتهم".

وتتهم عائلات الأسرى الإسرائيليين نتنياهو بالمماطلة في إبرام صفقة تبادل من أجل التشبث بالسلطة.

يشار إلى أن حماس احتجزت خلال عملية طوفان الأقصى التي شنتها ضد إسرائيل في7 أكتوبر/تشرين الأول 2023 أكثر من 240 أسيرا، أفرجت عن 110 منهم خلال تبادل نفذته مع إسرائيل أواخر شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقد توفي منذ ذلك الوقت العديد من هؤلاء الأسرى، وما تزال حماس تحتجز عددا غير معروف منهم وتتفاوض مع إسرائيل لإبرام صفقة يتم إطلاقهم بموجبها.

مقالات مشابهة

  • نيويورك تايمز: أهداف الحرب بغزة لم تتحقق.. وحماس لا تزال قوة فاعلة
  • NYT: أهداف الحرب بغزة لم تتحقق.. وحماس لا تزال قوة فاعلة
  • 200 يوم حرب .. ما حققته تل أبيب وحماس من أهداف للحرب حتى الآن؟
  • عشية عيد الفصح اليهودي..احتجاجات أمام منزل نتنياهو وحرق مائدة رمزية (شاهد)
  • الدويري .. عرض أمريكا الأخير إعلان استسلام وحماس لن تقبل به
  • نتنياهو: حماس رفضت كافة مقترحات صفقة تبادل الأسرى
  • مجلس الحرب الإسرائيلي يناقش صفقة التبادل ونتنياهو يتوعد حماس
  • ابنة الجاسوس إيلي كوهين: حياة الأسرى أهم من قتل السنوار
  • لأول مرة منذ رد حماس.. حكومة الحرب الإسرائيلية تناقش صفقة الأسرى غدا
  • نتنياهو يبيع الأوهام.. مظاهرات بإسرائيل تطالب بعقد صفقة الأسرى مع حماس بأي ثمن