ليبيا – قال الكاتب الصحفي عبدالله الكبير، إن هناك استياء وغضب واحتجاجات “خجولة” بشأن قرار فرض ضريبة سعر الصرف، مشيراً إلى أنه ليس هناك احتجاجات حقيقه في الشارع الليبي إزاء القرار.

الكبير تابع خلال مداخلة عبر برنامج “العاصمة” الذي يذاع على قناة “فبراير” وتابعته صحيفة المرصد “نلمس تراجع ولو جزئي في هذا القرار أو محاولة لتجميده والغائه من خلال هذه التحركات التي نراها في مجلس النواب بحضور المحافظ ونائبه لهذا اللقاء مع اللجنة البرلمانية المكلفة وتصريح النائب سالم القنيدي أن اغلب النواب يرفضون القرار”.

واعتبر أن موجة الاحتجاجات وما عقبها من تشكيل اللجنة والاجتماعات التي خاضتها وإلغاء المؤتمر الصحفي كلها مؤشرات لاحتمالية التراجع عن القرار.

ورأى أن تعديل القرار هو احتمال ضعيف لأن هذه الاجتماعات المتتالية للجنة البرلمانية تعني بأن لديهم معلومات تعني بأن المحكمة في صدد تجميده والغائه من ثم هم يبحثون عن مخرج قبل أن يصدر حكم الدائرة الدستورية في المحكمة العليا على اعتبار أن القرار مخالف للإعلان الدستوري وقوانين الدولة الليبية وصدر عن غير مختص وهو رئيس مجلس النواب وفقاً لتعبيره.

وتابع “اللجنة اعتقد أنها خلصت بأنه يجب الغاء القرار ومن ثم البحث عن مخرج عقيلة صالح والكبير باعتبارهم من اتخذ هذا القرار وهذا حسب تصريح أحد أعضاء مجلس النواب خارج هذه اللجنة، واعتقد أنها تصريحات ذات مصداقية”.

كما استطرد خلال حديثة “تصريح القندي قال إن هناك اجماع واغلب الأعضاء الرافضين لهذا القرار والزيادة في الرسم على بيع النقد الأجنبي وأثناء مشاوراتهم مع الصديق الكبير اليوم اتوقع أن الكبير دافع عن هذا القرار بما يلي أن هناك سحب كبير على النقد الأجنبي وزيادة عليه وعلى الدولار واسبابه العملة المزورة من فئة الخمسين دينار”.

وبيّن أن النشاط السياسي في رمضان ينخفض كثيراً والبعثة الأممية موقفها لم يتغير، لافتاً إلى أن أمريكا والدول الغربية يرون بأن بداية الطريق نحو الحل السياسي للأزمة السياسية هي الطاولة الخماسية التي لا زالت تواجه رفض وتعنت من بعض الأطراف، وحتى بعد شهر رمضان من غير المتوقع التئام الطاولة الخماسية وأنه سيكون هناك ضغط دولي حقيقي على كل الأطراف لتلبية دعوة باتيلي.

المصدر: صحيفة المرصد الليبية

إقرأ أيضاً:

عدد ليس بالقليل.. مصطفى بكري يفجر مفاجأة عن التعديل الوزاري

أكد النائب مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، أن الأيام القليلة المقبلة سيصدر تشكيل جديد بحركة المحافظين بشكل كامل، بعد الاستقالة التي تقدم بها المحافظون.

مصطفى بكري يوضح الكاسب والخاسر في الهجوم الإيراني على «إسرائيل» مصطفى بكري يكشف تفاصيل إطلاق البنك الزراعي قوافل الخير للأسر الأولى بالرعاية بالمحافظات

وأضاف عضو مجلس النواب، خلال تصريحات تلفزيونية، أن القانون لا يلزم عمل تعديل وزاري، ولكن العرف هو عمل تعديل أو تغيير بعد تولي رئيس جديد البلاد.

التعديل الوزاري بعدد ليس بالقليل

 

ولفت إلى أن هناك انتظارا لعمل التعديل الوزاري، وأن هذا القرار سيتم عرضه على البرلمان، وقال إنه يتوقع أن يكون هناك تعديل وزاري في عدد ليس بالقليل، معلقًا :" هناك بعض الوزراء لم يقدموا المطلوب منهم، ولم يعطوا بالقدر الكافي".

وتابع أن التعديل سيكون في بعض الوزارات، ولكن لا يمكن تحديد أسماء أحد.

 

مقالات مشابهة

  • عدد ليس بالقليل.. مصطفى بكري يفجر مفاجأة عن التعديل الوزاري
  • الرئاسي يُشدّد على وحدة الصف وسيادة القرار الليبي
  • ضبط قضايا اتجار في النقد الأجنبي بقيمة 17 مليون جنيه
  • مقترح بطباعة أوراق نقدية من فئات تصل إلى 10 آلاف جنيه، والسماح بتداول العملة السودانية خارج الحدود لتصبح عملة إقليمية
  • هيئة التأمينات توضح مدة التظلم على قرار إصابة العمل.. جلسة بحث ولجنة فحص
  • اقتصادية النواب: ارتفاع حصيلة النقد الأجنبي بشركات الصرافة دعم كبير للاقتصاد الوطني
  • عضو بـ«النواب»: المتحف الكبير هدية مصر للعالم
  • السفير البابوي: لبنان لم يعد قادرا على تحمل العدد الكبير من النازحين
  • دردور: الكبير يرفض دعم الدينار الليبي ويتعمد التلاعب بالأرقام
  • لجنة لرصد جرائم المعلوماتية بولاية كسلا