أخبارنا:
2024-04-23@04:17:06 GMT

عنصر خطير في هواتفنا يُهدد صحتنا

تاريخ النشر: 24th, February 2024 GMT

عنصر خطير في هواتفنا يُهدد صحتنا

وجدت دراسة حديثة أن التعرض لضوء الهواتف الذكية "الأزرق" وإضاءة مصابيح المكاتب طوال اليوم قد يضر بوظائف الجسم الطبيعية ويؤدي إلى عدم توازن مستويات السكر في الدم.

وقال فريق البحث في جامعة كوليدج لندن إن ظروف البيئة الحديثة يمكن أن تكون بمثابة "قنبلة موقوتة" للصحة العامة، ويمكن أن تزيد خطر الإصابة بمرض السكري، وتقصر الأعمار.

وقال البروفيسور غلين جيفري: "إن ضوء الشمس لديه توازن بين اللون الأحمر والأزرق، لكننا نعيش الآن في عالم يهيمن فيه الضوء الأزرق. وعلى الرغم من أننا لا نراها، إلا أن اللون الأزرق يهيمن على مصابيح LED ولا يوجد بها أي لون أحمر تقريبا. كما أن التعرض طويل الأمد للضوء الأزرق فقط قد يكون ساما".

وأضاف موضحا: "يؤثر الضوء الأزرق في حد ذاته بشكل سيء على وظائف الأعضاء، ويمكن أن يؤدي إلى اختلال نسبة السكر في الدم، ما قد يساهم على المدى الطويل في الإصابة بمرض السكري. قبل عام 1990، كان لدينا جميعا إضاءة متوهجة وجيدة لأنها وفرت التوازن بين اللونين الأزرق والأحمر "كأشعة الشمس"". 

ووجد العلماء أن التعرض المستمر للضوء الأزرق يعطل الميتوكوندريا، التي تولد الطاقة اللازمة لتشغيل الخلايا، ما قد يؤثر على مستويات السكر في الدم ويساهم في الشيخوخة.

واكتشفوا أن تسليط ضوء أحمر على جلد الإنسان لمدة 15 دقيقة، يمكن أن يعيد مستويات السكر في الدم إلى طبيعتها، ووجدوا أنه يحفز إنتاج الطاقة داخل الخلايا مع زيادة استهلاك الجلوكوز، ما قد يقدم نوعا جديدا من العلاج لمرض السكري.

نشرت الدراسة في مجلة Biophotonics.

عن روسيا اليوم

المصدر: أخبارنا

كلمات دلالية: السکر فی الدم

إقرأ أيضاً:

يوجد في حليب الثدي.. مكمل غذائي شهير يمنع الإصابة بالانفلونزا ويقوي المناعة

يعتقد خبراء الصحة أن المكملات الغذائية المصنوعة من "لاكتوفيرين"، وهو مكون موجود في حليب الثدي، قد تعزز جهاز المناعة وتساعد في مكافحة الإنفلونزا ونزلات البرد.

مخاطر إصابة النساء بأمراض القلب ترتفع في هذا التوقيت.. أطباء يكشفون كارثة فوائد مكمل لاكتوفيرين لنزلات البرد والانفلونزا 

تم تطوير مكمل "لاكتوفيرين" متعدد الوظائف الذي يشدد عليه الخبراء بفضل قدرته على مقاومة الفيروسات.

تشير خبيرة التغذية، إيما ديفيز، إلى أن "لاكتوفيرين" يحدث بشكل طبيعي في الجسم، ويكون غنياً في حليب الثدي واللبأ.

اللبأ هو سائل ثقيل يُنتج في الغدد الثديية بعد الولادة، وهو معروف بـ "الذهب السائل" ويحتوي على ضعفي كمية "لاكتوفيرين" الموجودة في حليب الأم الذي يظهر بعد أيام قليلة من الولادة.

توضح إيما أن "لاكتوفيرين" هو بروتين يساعد في تعزيز وتطوير جهاز المناعة لدى الأطفال.

يُنتج "لاكتوفيرين" في الجسم باستمرار كجزء من نظام الدفاع ضد الفيروسات، ويوجد في لعابنا ودموعنا وأغشيتنا المخاطية، حيث يساعد في مقاومة العدوى عند التعرض لشخص مصاب بنزلة برد.

الدكتور يونس دادمحمدي، الباحث في جامعة كورنيل، يشير إلى أن "لاكتوفيرين" يُعتبر جزيء متعدد الأوجه يساعد في دعم جهاز المناعة ومكافحة الالتهابات وتسريع عملية التئام الجروح.

على الجانب السلبي، إذا كنت مرهقاً أو تعاني من نقص في النوم أو التغذية، فإن إنتاجية الجسم لـ "لاكتوفيرين" قد تنخفض، مما يزيد من عرضتك للإصابة بالعدوى والأمراض.

بالرغم من أن بعض منتجات الألبان تحتوي على "لاكتوفيرين"، إلا أن الكميات المطلوبة للحصول على فوائدها قد تكون كبيرة، لذا يُفضل استخدام المكملات الغذائية المتاحة في السوق بعد استشارة الطبيب، خاصة إذا كان هناك حالة طبية معينة.

على صعيد آخر، وجدت الدراسات أن الإفطار الصحي لمرضى السكر يقلل من ارتفاع مستويات السكر في الدم أثناء الصيام ويخفض متوسط هذه المستويات خلال اليوم، مما يجعل تخطي الإفطار يؤثر سلباً على التحكم في نسبة السكر في الدم طوال النهار.

يوصي الأطباء بتناول وجبة إفطار تحتوي على كمية كبيرة من الدهون وكمية معتدلة من البروتين بدلاً من تناول أي شيء آخر، حيث تظهر الأبحاث أن هذا النوع من الإفطار قليل الكربوهيدرات يعتبر أفضل لمرضى السكر.

بالإضافة إلى العوامل الجسمية والوراثية، يلعب النظام الغذائي الصحي دوراً كبيراً في تنظيم مستويات السكر في الدم، لذا يُنصح بتناول وجبة الإفطار بعناية خاصة.

وفقاً لتوصيات الاطباء، يجب أن تحتوي وجبة الإفطار لمرضى السكر على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات ونسبة عالية من الدهون الصحية والألياف والبروتين، مما يساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم وتوفير الطاقة خلال اليوم.

يُشير الاطباء إلى أن تناول وجبة فطور صحية يمكن أن يقلل من ارتفاع مستويات السكر في الدم ويساهم في منع ارتفاعها لاحقاً في اليوم، ما يؤكد أهمية الإفطار في تحكم السكر لدى مرضى السكر.

من جهة أخرى، يحذر الأطباء من تأثير تجاهل وجبة الإفطار على التحكم في نسبة السكر في الدم طوال النهار، لذا ينبغي على مرضى السكر التركيز على تناول وجبة إفطار غنية بالدهون ومعتدلة البروتين للحفاظ على صحتهم.

مقالات مشابهة

  • أطعمة تسبب التهاب المفاصل والسمنة.. طبيب يحذر من تناولها
  • يوجد في حليب الثدي.. مكمل غذائي شهير يمنع الإصابة بالانفلونزا ويقوي المناعة
  • نصائح مجربة تمنع الإصابة بنوع سرطان قاتل
  • سبب صادم وراء رغبة النساء في أكل الحلويات بشراهة وبشكل مستمر
  • مخاطر إصابة النساء بأمراض القلب ترتفع في هذا التوقيت.. أطباء يكشفون كارثة
  • أطعمة تمنع حدوث الإمساك وتحسن عملية الهضم
  • أطعمة أكلها على الإفطار ينظم نسبة السكر في الدم.. أطباء ينصحون بتناولها
  • ارتفاع مستوي السكر في الدم يعطل عمل الأوعية الدموية
  • الكشف عن علاج سحري جديد لخسارة الوزن وضبط مستوى السكر.. من دون أدوية
  • منعًا لكارثة صحية.. تحذير هام لمرضى السكر بشأن وجبة الإفطار (تفاصيل)