كشف والي ولاية تيسمسيلت فتحي بوزايد، أنه تم الإنتهاء من التحضير للعملية التضامنية تحسبا لشهر رمضان المبارك.

وأضاف الوالي بوزايد في تصريح “للنهار أونلاين”، أنه تم تحيين قوائم المستفيدين من المنحة التضامنية لشهر رمضان. أين تم تسجيل 27 ألف و115 مسجل في التطبيقة الرقمية. وسيتم منحهم الأموال وصبها في حساباتهم البريدية قبيل شهر رمضان.

وأضاف الوالي، أنه تم رصد إعتمادات مالية معتبرة من أجل العملية التضامنية لشهر رمضان. حيث تم تخصيص 22 مليون دينار من إعتمادات الولاية. بالإضافة كذلك إلى 79 مليون و53 ألف و 640 دج من ميزانية البلديات. ناهيك عن الإعتمادات المرصودة من قبل وزارة التضامن والتي قدرت بـ31 مليون دينار. وكذا الإعتمادات المرصودة من ميزانية الدولة التي بلغت 162 مليون و252 ألف دج. وهو مامجموعه 294 مليون و304 ألف و640 دج. أي مايعادل أكثر من 29 مليار سنتيم.

وأوضح الوالي في سياق ذي صلة، أنه تم تجهيز كافة الأماكن الخاصة بإنجاز أسواق الرحمة من أجل تسويق المنتجات الأساسية والغذائية بأسعار معقولة. أين تم تخصيص مساحة في كل دائرة إدارية والمقدر عددهم بـ 8 دوائر. أين سيتم فتح سوق للرحمة بدائرة تيسمسيلت، وثنية الحد، برج الأمير عبد القادر، خميستي، عماري، لرجام، برج بونعامة والأزهرية.

أما عن مطاعم الرحمة، فأشار الوالي بوزايد إلى أنه سيتم تحسبا لشهر رمضان فتح 10 مطاعم عبر تراب الولاية من أجل إفطار الصائمين وعابري السبيل.

المصدر: النهار أونلاين

كلمات دلالية: لشهر رمضان أنه تم

إقرأ أيضاً:

ولاية سودانية تمنع تصديق المحلات التجارية بالمؤسسات الحكومية

والي ولاية نهر النيل وجه بالعمل بنظام المزادات العلنية في الأراضي، وتفعيل عمل مراقبي المباني لمعالجة المخالفات بالولاية.

الدامر: التغيير

وجه محمد البدوي عبد الماجد والي ولاية نهر النيل- شمالي السودان، بعدم تصديق المحلات التجارية بالمؤسسات الحكومية والمرافق والمدارس في محليات الولاية.

وشهدت ولاية نهر النيل خلال عام، تدفق آلاف النازحين الفارين من الحرب بين الجيش والدعم السريع في العاصمة الخرطوم وولايات الجزيرة ودارفور وكردفان وغيرها، وتزايد الأنشطة التجارية والمعمارية.

وزار الوالي محمد البدوي، اليوم الأربعاء، إدارتي الأراضي والمساحة التابعتين لوزارة البنى التحتية والتنمية العمرانية يرافقه الوزير بالولاية سمير سعيد.

ودعا الوالي المحليات إلى عدم تصديق “الأكشاك” بما يشوه المنظر العام، ومحاسبة كل الجهات المخالفة من خلال تفعيل القوانين المتعلقة بالأراضي.

كما وجه بالعمل بنظام المزادات العلنية في الأراضي لإضفاء المزيد من الشفافية، وتفعيل عمل مراقبي المباني لمعالجة مخالفات المباني بالولاية.

وشدد الوالي على ضرورة تبني المحليات لقيام غرف مسلحة بإدارات المساحة في المحليات لاستخدامها لحفظ المستندات المتعلقة بالمساحة، والعمل على تأسيس العمل الرقمي لإدارات المساحة.

من جانبه، أكد وزير البنى التحتية والتنمية العمرانية سمير سعيد، على دور إدارتي الأراضي والمساحة في خدمة المواطن ورفد الخزينة العامة بالإيرادات.

ودعا إلى معالجة جميع المشاكل التي تواجه العمل بهما لتمكين الإدارتين من القيام بدورهما في خدمة الولاية.

الوسومالجيش الدامر الدعم السريع السودان المحليات محمد البدوي عبد الماجد ولاية نهر النيل

مقالات مشابهة

  • يصل إلى 250 مليون سنتيم.. هذه أسعار الزعفران في الجزائر
  • ولاية سودانية تمنع تصديق المحلات التجارية بالمؤسسات الحكومية
  • تيفلت.. القضاء يحكم على مختلسة البريد بنك بالسجن 7 سنوات و إرجاع مليار سنتيم
  • «الوزراء»: 74% زيادة في استخدام خدمات الإنترنت المحمول خلال رمضان 2024
  • المانحون يجمعون أكثر من 2 مليار يورو للمساعدات السودانية
  • لجنة الانضباط تستدعي رئيس “السياربي” وبلايلي ينجو من العقوبة
  • بطاقات تعريف فرنسية مزوّرة للبيع بـ180 مليون سنتيم
  • مداخيل أول سوق تجاري ممتاز بتارودانت تثير استياء مسؤولين عن علامة تجارية معروفة
  • وزارة التضامن الاجتماعي تبدأ صرف معاش تكافل وكرامة لشهر أبريل 2024
  • اليوم الأول.. انتظام صرف مساعدات تكافل وكرامة لشهر أبريل |تفاصيل