موقع النيلين:
2024-04-13@05:59:35 GMT

عمليات تحرير الجزيرة… (على بركة الله)

تاريخ النشر: 3rd, April 2024 GMT


بالامس بدات العمليات العسكرية لتحرير ولاية الجزيرة، وجاء فى الاخبار ان الطيران الحربي شن غارات عنيفة على اهداف للمليشيا وكبدهم خسائر فادحة فى الارواح والعتاد..
نثق فى ان جيشنا الهمام والقوات الاخرى سيقدم تحرير الجزيرة (عيدية) مستحقة للشعب السوداني الذى ينتظر تحرير الولاية وتنظيفها تماما من المتمردين فى خلال ايام، وماذلك على الله بعزيز.

لم تتضعضع قناعتنا يوما فى ان الجيش قادر على انهاء المعركة لمصلحة الوطن والمواطن مهما طال الامد، ظللنا نبذل ثقتنا فى ان الغلبة ستكون للقوات المسلحة منذ اليوم الاول لاندلاع الحرب المشؤومة.

من يراهن على الجيش لن يخسر ابدا، وقد كان سقوط الجزيرة وعلى مرارته فاتحة لاستنهاض الهمم وبعث المقاومة ومقدمة لاستنفار دفع بارادة الشعب الى قلب المعركة، وهاهي الموازين تتغير الان تماما لمصلحة جيشنا الذى بدا التحرك نحو الجزيرة ، فاين سيذهب المتمردون وقد احكم ابطالنا الحصار ،( بتطيرو ولابتجرو).

ستكون معارك الجزيرة بعد ما حاقها من ظلم وانتهاكات معيارا لقدرة جيشنا على تاديب الغزاة والعملاء وسنحتفل باذن الله ( من ارض المحنة ومن قلب الجزيرة) بنهاية كابوس الجنجويد الذى جثم على صدر شعبنا لمدة عام واذاقها صنافا غير مطروقة او متخيلة من سوءات وجرائم الحروب..

كثيرون اتهموا الجيش بالبطء وضرهم مثل كل السودانيين ما حاق باهلهم واهلنا من انتهاكات حيث مارست المليشيا ابشع صور الانتهاكات باهل القرى الواعة والتى ظلت امنة تنتج الفرح والقطن والقمح وتهدى السودان اروع نماذج للتسامح والتعايش والاشراق الانساني فى دروب الخير والجمال.

ستكون الجزيرة باذن الله مقبرة للغزاة، وسيعلن السودان من اراضيها الخصيبة نهاية التمرد ، نثق فى قدرة جيشنا على حسم المعركة ورد كل صاع وجهته المليشيا لاهلنا فى الجزيرة صاعين ..

نريدها حملة عسكرية تاديبية لا تبقي على احد من عناصر الجنجويد ومشايعيهم من الخونة والعملاء اللئام الذين باعوا الوطن فى (مزادات ال دقلو)، ورضوا ان يكونوا تبعا لاصحاب اجندة العملاء الخبيثة.

فليزحف جيشنا العرمرم نحو الجزيرة وليطاردوا الاوباش قرية قرية و( بيت بيت وزنقة زنقة) ، تتبعه دعوات الصائمين والقائمين والركع السجود فى ايام رمضان شهر الفتوحات والبشر على المؤمنين، وسنبدا فى ترقب الانتصارات اعتبارا من اليوم وسننتظر عيدية الجيش للشعب بتحرير ارض الجزيرة .

محمد عبدالقادر

المصدر: موقع النيلين

إقرأ أيضاً:

وداعا أيها الحبيب

حاولت مرارا وتكرارا مقاومة دموعى المنهمرة التى اشتدت قبل تناول الافطار فى اواخر أيام رمضان، وخصوصا يوم الوقفة وأنا اودع الحبيب خاصة عندما يصدح صوت شيخ المنشدين وإمام المبتهلين الشيخ سيد النقشبندى كروان الاذاعة المصرية بتوديعه للشهر الكريم، وفى كل عام احاول اخفاء دموعى وهذه عادتى فى أيام وداعه دوما لدرجة أن نظرات من يرانى تتساءل هل وقع حادث جلل أو جملة مثل «وش نكد»، وهكذا وقس على هذه العبارات جملا كثيرة وهمهمات توحى بذلك، لدرجة أن البعض ممكن أن يغادر المائدة. واسمحوا لى أن استخدم مقدمة هذا الابتهال الشجى الذى يزلزل الوجدان أثناء اذاعته عبر المذياع مع فقدان أيام الشهر الفضيل، والتى يقول مطلعها وداعا أيها الشهر الحبيب وموعدنا إذا عشنا قريب، ستوحشنا إذا ما الصبح نادى وتوحشنا إذا نادى المغيب.
وداعاً أيها الشهر الحبيب، ولم لا وهو الشهر المكرم والمفضل على سائر الشهور وعبر الدهور فهو يأتى بفرحة ويرحل بفرحة وهى منحة العيد تلك المنحة التى تكون ملاذا وتقديرا للصائمين العابدين العاكفين المسبحين الموحدين لننسى ألم فراق هذا الشهر الفضيل الذى تملا روحانياته كافة الارجاء والربوع فمهما بلغت توسلاتنا له أن يغادر مهلا ولا يتركنا ومهما ملأت دموعنا بحيرات فهو له وقت معلوم ليرحل شهر البركة عنا تاركا فينا روحانيات جميلة وأياما عشناها وكأنها الجنة لقد زادتنا الرحمة إيمانا وعطفا على المحتاجين على قدر المستطاع، وتشعر وانت فى الصلاة والتراويح وأصوات المأمومين وهم يؤمنون على دعاء الامام وكأننا تحفنا الملائكة بالفعل عشنا بعيدين عن صخب افراح تفوق الزار وكلها تراقص وتمايلات اجساد فى افرح بعيدة عن الفرح، بل إن معظمها تنتهى ليلتهم بوقوع كوارث ووفيات أحياناً وعلى الرغم من أصوات مدافع البمب الجبارة ورائحة البارود التى كانت تملأ الاجواء ساعة الافطار، لقد كنا بعيدين عن صخب حياة سيئة، وكأن الله سبحانه وتعالى اراد منحنا راحة نفسية وروحية بعيدا عن كل صخب الحياة المذموم وبعيد عن جلسات النميمة والمشاجرات، فقد عاش الجميع بعيدا عن الغمز واللمز والتنظر والتنمر وغير ذلك من هذه الصفات السيئة التى نهى عنها الدين القيم، فشهر رمضان هو الشهر الذى نستقبله بأهلا، ونودعه بمهلا فهو اعز شهر. نهاره جميل وليله عطر عالى الروحانيات والخشوع وكأنه جاء ليطبطب على القلوب أنه اعز حبيب شهر رحمة ومغفر، شهرالقرآن وفيه ليلة القدر خير من ألف شهر، انه حقا يهل بفرحة ويفارق بفرحة ويترك يوم وداعه فوق الارض عيدا، فعلا لا أوحش الله منك يا شهر الصيام لا أوحش الله منك يا رمضان اللهم تقبل منا رمضان وتسلمه منا وانت راض عنا يا رب وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال.

مقالات مشابهة

  • البرهان يتوعد بقرب حسم المعركة.. لن نتفاوض طالما الحرب مستمرة
  • البرهان يتوعد بقرب حسم المعركة.. لن نتفاوض مع طالما الحرب مستمرة
  • مشعل: ستكسر شوكة العدو قريبا.. استهداف أبناء هنية دليل إفلاس وعجز
  • أمير قطر يعزي إسماعيل هنية في استشهاد أولاده وأحفاده
  • علامة فارقة في الحرب.. مشعل يعلق علي مقتل أبناء وأحفاد إسماعيل هنية
  • مشعل في عزاء أبناء هنية: الشهادة وسام واغتيال القادة علامة على إفلاس العدو
  • كل عام وجيشنا حسن السير والسلوك (رسالة للجيل القادم من قادة الاصلاح والتغيير من ابناء وبنات القوات المسلحة)
  • وداعا أيها الحبيب
  • انتشال شهداء وتناثر أشلاء إثر قصف الاحتلال سوقا شعبيا وسط غزة
  • بعد انتهاء حرب غزة.. إسرائيل تستعد لنقل المعركة إلى لبنان وإيران