انطلقت فعاليات ورشة العمل الخاصة بوثيقة مشروع «تعزيز الرقابة على الأغذية وقدرات الصحة النباتية والحوكمة»، صباح اليوم بالقاهرة، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة «الفاو».

تستهدف ورشة العمل البدء في تقييم النظام الوطني للرقابة على الأغذية في مصر باستخدام أداة تقييم نظام الرقابة على الأغذية المشتركة بين منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية، وذلك بمشاركة عدد كبير أعضاء مجلس النواب والأمناء الدائمين، وصانعي القرار، ومسئولي نقاط الاتصال، بالإضافة إلى ممثلي الجامعات والمؤسسات البحثية، وممثلي القطاع الخاص  وجمعيات المستهلكين.

وتهدف هذه الوثيقة والتي تمّ توقيعها مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة بجمهورية مصر العربية، خلال المنتدى التأسيسي الأفريقي الأول لكبار مسئولي الجهات الرقابية على الأغذية (AFRAF) والذي عقد في مصر خلال شهر أكتوبر الماضي، إلى تقديم المساعدات الفنية لعدد من الدول أعضاء تجمع شرق وجنوب إفريقيا «الكوميسا» لتعزيز قدراتها فيما يتعلق بأنظمة الرقابة على الأغذية وكذا أنظمة الصحة النباتية، باستخدام أدوات ومنهجيات معترف بها دوليًا، بما يسهم في تعزيز وتطوير السياسات المتعلقة بسلامة الأغذية في دول القارة الإفريقية، وكذا حوكمة أنظمة الصحة والصحة النباتية على المستويات الإقليمية والوطنية.

 

وفي كلمته خلال الجلسة الافتتاحية، أعرب الدكتور طارق الهوبي رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء عن خالص الشكر وبالغ التقدير لمنظمة الأغذية والزراعة خاصة المكتب الإقليمي للشرق الأدنى وشمال إفريقي بالقاهرة، تثمينًا لما بذلوه من جهود و إصرار على أن تكون مصر واحدة من الدول المشتركة في هذا المشروع.

الشراكة مع منظمة الأغذية والزراعة

وتعد الشراكة مع منظمة الأغذية والزراعة جزءً من رؤية مصر بضرورة بناء قطاع إنتاج غذائي وزراعي  قوي وتعاوني ومستدام في مصر وجميع أنحاء القارة.

رؤية مصر  للتنمية المستدامة

ويتوافق هذا التوجه أيضًا مع رؤية مصر  للتنمية المستدامة 2030 وتوجيهات القيادة السياسية، بضرورة تبني أساليب تكنولوجية جديدة فيما يتعلق بقطاع الإنتاج الغذائي والزراعي تستند إلى تنمية القدرات التصنيعية والتخزينية، بحيث تتلاءم مع ما يفرضه الواقع، ومع احتياجات مصر والقارة الإفريقية، بالإضافة إلى تعزيز قدرة هذا القطاع ليصبح أكثر تواؤمًا مع التغيرات المناخية، والحاجة إلى تحسين سبل الاستفادة من الموارد المائية  من أجل التغلب على التحديات التي تواجه الأمن الغذائي، ليس فقط من أجل مصر بل من أجل القارة الأفريقية بأكملها.

 

تطبيق أفضل الممارسات التنظيمية

جاء ذلك التزاماً من الهيئة بتطبيق أفضل الممارسات التنظيمية، إذ أعدت الهيئة الخطة الاستراتيجية الأولى عن الفترة 2023-2026، اتساقًا مع خطة مصر للتنمية المستدامة 2030 والتي كفلت حصول الجميع على ما يكفيهم من الغذاء المأمون والمغذّي و المستدام، وكذلك حتمية القضاء على الجوع وتحقيق الأمن الغذائي للمواطن المصري.

ويأتي ذلك أيضًا اتفاقا مع أجندة أفريقيا 2063 «أفريقيا التي نريد و التي ترسم في رؤيتها وطموحاتها القضاء على جميع أشكال انعدام الأمن الغذائي والجوع وتمتع مواطنيها بالصحة والتغذية الجيدة.

وأضاف أنَّ الهيئة القومية لسلامة الغذاء تؤكد التزامها بالعمل المشترك كأحد الأطراف الفاعلة في عملية التقييم التي تجريها منظمة الأغذية والزراعة بالأمم المتحدة، بهدف الوصول إلى المستوى الأمثل للمطابقة مع المعايير الدولية.

وقال الدكتور لطفي علال رئيس مركز الطوارئ للأمراض الحيوانية العابرة للحدود في منظمة الأغذية والزراعة، والقائم بأعمال ممثل المنظمة في مصر، إن هذا المشروع، الذي وقعته الحكومة المصرية مع منظمة الأغذية والزراعة، يندرج ضمن إطار سياسات الصحة العامة والصحة النباتية لإفريقيا الذي وضعه الاتحاد الأفريقي لتحفيز التجارة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي ويتم تنفيذه بالتعاون الوثيق مع المفوضية الأفريقية، قسم الاقتصاد الريفي والزراعة.

وأضاف أنه على الرغم من أن الطلب الذي تقدمت به مصر لتقييم نظامها الوطني للرقابة على الأغذية لوضع استراتيجيات لتحسين الصحة العامة والتنمية الاقتصادية للبلاد مقدم من وزارة الزراعة، إلا أن منظمة الأغذية والزراعة، ملتزمة بدعم مصر في عملية التقييم بأكملها حتى صياغة النتائج، وذلك بالتعاون الوثيق مع جميع الوزارات والمؤسسات الوطنية والشركاء الوطنيين الآخرين.

ضمان المشاركة الكاملة

جدير بالذكر أنَّ ورشة العمل تهدف إلى ضمان المشاركة الكاملة لجميع أصحاب المصلحة في عملية التقييم، وكذا تدريب نقاط الاتصال لكل سلطة مختصة مشاركة في الرقابة على الغذاء على عملية التقييم وجمع البيانات، إذ تستمر ورشة العمل لمدة 5 أيام خلال الفترة من 25 – 29 فبراير الجاري.

المصدر: الوطن

كلمات دلالية: منظمة الأمم المتحدة سلامة الغذاء وثيقة تعاون التنمية المستدامة ورشة عمل الرقابة على الأغذیة الصحة النباتیة عملیة التقییم ورشة العمل فی مصر

إقرأ أيضاً:

دمار وفوضى: منظمة الصحة العالمية تعاين الأضرار الفادحة التي خلفها الجيش الإسرائيلي في مشافي خان يونس

أجرت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة تقييماً للأضرار التي لحقت بالمستشفيات الفلسطينية في قطاع غزة، بعد ستة أشهر من بدء الحرب الإسرائيلية على القطاع.

اعلان

وزار مسؤولو منظمة الصحة العالمية مستشفيين في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة يوم الأربعاء ووصفوا الدمار بأنه "لا يتناسب مع أي شيء يمكن للمرء أن يتخيله".

وقالت الوكالة الأممية إن الهجمات والأعمال العدائية أدت إلى توقف مستشفى ناصر ومستشفى الأمل ومستشفى الخير عن العمل.

وقال الدكتور ريتشارد بيبركورن، ممثل منظمة الصحة العالمية في الأراضي الفلسطينية المحتلة من أمام ما تبقى من مجمع ناصر الطبي: "إنه صمت مخيف. لم يعد أحد ولا شيء هنا... معظم المعدات والآلات متضررة. إنها فوضى عارمة."

ورأى المسؤولون أن مستودع مستشفى ناصر، الذي يزود العديد من المستشفيات في جنوب القطاع، قد احترق وتضرر بشدة. وتشير التقديرات إلى أن النيران أتت على معظم الإمدادات، بما في ذلك عدد كبير من الأدوية الأساسية.

حتى وقت قريب، كان مستشفى ناصر عماد النظام الصحي في جنوب غزة. وكان مستشفى الأمل أحد المستشفيات القليلة التي تقدم الخدمات للأمهات والأطفال.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن كلا المنشأتين الصحيتين أصبحتا الآن في معظمهما أنقاضاً.

"لا يمكن التعرف على المدينة".. فلسطينيون يعودون إلى خان يونس بعد انسحاب القوات الإسرائيلية منها

ويقول الدكتور حيدر القدرة، مدير مستشفى الأمل: "هناك دمار شامل في المستشفى. الدور الثالث خرد تقريبًا عن الخدمة، الدور الثاني يحتاج إلى ترميمات كبيرة. هناك أجهزة كثيرة تم تدميرها".

ودفعت ستة أشهر من القصف المتواصل والحصار الإسرائيلي القطاع إلى أزمة إنسانية، تاركةً أكثر من مليون شخص على حافة المجاعة.

وقد أدى القصف الإسرائيلي والهجمات البرية في غزة إلى مقتل أكثر من 33,600 فلسطيني وإصابة أكثر من 76,200 آخرين، حسبما قالت وزارة الصحة يوم الجمعة.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة مواضيع إضافية جون كيربي: التهديد الإيراني حقيقي وسنضمن قدرة إسرائيل على الدفاع عن نفسها أليكسي نافالني كتب مذكراته في السجن وأرملته تعلن عن موعد نشرها ارتفاع عدد قتلى انفجار محطة لتوليد الكهرباء في إيطاليا إلى 6 أشخاص منظمة الصحة العالمية قصف إسرائيل مستشفيات غزة خان يونس اعلاناخترنا لك يعرض الآن Next عاجل. حرب غزة: حزب الله يطلق 50 صاروخاً وواشنطن ترسل تعزيزات إلى الشرق الأوسط مخافة هجوم إيراني يعرض الآن Next العالم يترقب ضربة إيران وقائد الجيش الإسرائيلي: مستعدون لكل السيناريوهات يعرض الآن Next جون كيربي: التهديد الإيراني حقيقي وسنضمن قدرة إسرائيل على الدفاع عن نفسها يعرض الآن Next لأول مرة.. عقوبات أمريكية تطال "أبو عبيدة" وعددا من قيادات كتائب القسام يعرض الآن Next عاجل. الموت يُغيّب مصمم الأزياء الإيطالي الشهير روبرتو كافالي عن 83 عامًا اعلانالاكثر قراءة حرب غزة: أهالي القطاع يستقبلون عيد الفطر تحت النيران الإسرائيلية وبايدن ينتقد ضعف تدفق المساعدات حرب غزة: عملية عسكرية واسعة وسط القطاع وواشنطن تحذر طهران من استخدام هجوم دمشق "ذريعة للتصعيد" الحرب تسلب سكان غزة بهجة العيد والمئات يبكون أقاربهم في مقابر القطاع شاهد: كسوف الشمس يحوّل النهار إلى ليل طويل ويحبس أنفاس الأمريكيين وفاة أسطورة كرة القدم الأمريكية السابق أو جيه سيمبسون عن 76 عاما

LoaderSearchابحث مفاتيح اليوم إسرائيل حركة حماس روسيا إيران غزة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني الشرق الأوسط الاتحاد الأوروبي قتل مظاهرات الحرب في أوكرانيا Themes My EuropeالعالمBusinessالسياسة الأوروبيةGreenNextالصحةسفرثقافةفيديوبرامج Services مباشرنشرة الأخبارالطقسجدول زمنيتابعوناAppsMessaging appsWidgets & ServicesAfricanews Job offers from Amply عرض المزيد About EuronewsCommercial Servicesتقارير أوروبيةTerms and ConditionsCookie Policyتعديل خيارات ملفات الارتباطسياسة الخصوصيةContactPress OfficeWork at Euronewsتابعوناالنشرة الإخباريةCopyright © euronews 2024 - العربية EnglishFrançaisDeutschItalianoEspañolPortuguêsРусскийTürkçeΕλληνικάMagyarفارسیالعربيةShqipRomânăქართულიбългарскиSrpskiLoaderSearch أهم الأخبار إسرائيل حركة حماس روسيا إيران غزة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني My Europe العالم Business السياسة الأوروبية Green Next الصحة سفر ثقافة فيديو كل البرامج Job Offers from Amply Here we grow: Spain Discover Türkiye Discover Sharjah From Qatar أزمة المناخ Destination Dubai Explore Azerbaijan مباشرالنشرة الإخباريةAll viewsنشرة الأخبارجدول زمني الطقس English Français Deutsch Italiano Español Português Русский Türkçe Ελληνικά Magyar فارسی العربية Shqip Română ქართული български Srpski

مقالات مشابهة

  • الصحة العالمية: لقاح جديد ثوري ضد مرض فتاك
  • الأمم المتحدة: تعيين الأردني مهند هادي نائبا لمنسق عملية السلام في الشرق الأوسط
  • الأمم المتحدة: تعيين الأردني مهند هادي نائبا ًلمنسق عملية السلام في الشرق الأوسط
  • منها «أجهزة التنفس الصناعي والكراسي المتحركة ومستلزمات الولادة» منظمة أممية تكشف قائمة مستلزمات طبية تمنعها إسرائيل عن غزة
  • الأمم المتحدة: تفشي الأمراض المنقولة عبر المياه في غزة
  • دمار وفوضى: منظمة الصحة العالمية تعاين الأضرار الفادحة التي خلفها الجيش الإسرائيلي في مشافي خان يونس
  • الأمم المتحدة: تفشي الأمراض المنقولة عبر المياه في غزة مع الحر
  • منظمة أممية تكشف قائمة مستلزمات طبية تمنع إسرائيل دخولها الى غزة
  • 10 سنوات من إنجازات اللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم
  • «التعليم العالي» تستعرض تفاصيل 10 سنوات من الإنجازات في عهد السيسي