قالت صحيفة "هآرتس" العبرية، إن وثيقة رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو لـ" اليوم التالي" للحرب في قطاع غزة، خالية من أي رؤية، وأسيرة لمفهوم تعميق الاحتلال.

ووفقا للصحيفة العبرية، فأن الوثيقة التي نشرها نتنياهو ليلة الخميس والجمعة حول "اليوم التالي" للحرب في قطاع غزة لا تستحق أن تسمى خطة سياسية، وبالتأكيد ليست رؤية.

وبحسب الصحيفة كانت ردود الفعل تجاهها تلك الوثيقة حتى داخل إسرائيل، فاترة في أحسن الأحوال، وكان ينظر إليها على أنها دعوة فارغة أكثر من كونها مخططا استراتيجيا حقيقيا.

وهاجمت الصحيفة نتنياهو، قائلة: الزعيم الذي يتمتع برؤية سياسية متماسكة لن يكشف عن مثل هذه الوثيقة في وقت متأخر من الليل، في رسالة مقتضبة إلى وسائل الإعلام، ولكنه سيظهر أمام الجمهور على الهواء مباشرة في وقت الذروة".

وتابعت: إسرائيل جربت كل شيء (السيطرة الكاملة والاعتقالات والاغتيالات وبناء الأسوار) لكنها لم تقضي على القضية الفلسطينية، لقد حان الوقت للاعتراف بالواقع، هناك جمهور آخر يشارك هذا البلد".

واعتبرت الخارجية الفلسطينية خطة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لليوم التالي للحرب اعترافاً رسمياً بإعادة احتلال قطاع غزة وفرض السيطرة الإسرائيلية عليه.

ووصفت الوزارة، في بيان، خطة نتنياهو بأنها مناورة مفضوحة لاعتراض وإفشال الجهود الأمريكية والدولية المبذولة لربط ترتيبات وقف الحرب والإفراج عن الأسرى والرهائن بحل الصراع وتجسيد الدولة الفلسطينية على الأرض.
وقال البيان  أن هذه الخطة تهدف إلى إطالة أمد الحرب في غزة، فضلاً عن كونها محاولة لكسب المزيد من الوقت لتنفيذ مخطط التهجير.
كانت وسائل إعلام إسرائيلية قد قالت، في وقت سابق من اليوم؛ إن نتنياهو عرض على مجلس الوزراء الأمني المصغَّر خطة ما بعد الحرب على غزة، مشيرة إلى أنها تشدد على أن إسرائيل ستحتفظ بحرية العمل في كامل القطاع دون حد زمني، بهدف منع تجدد العمليات وإحباط التهديدات المقبلة منه.

وكشفت وثيقة نتنياهو عن اعتزام إقامة منطقة أمنية في قطاع غزة في المنطقة المتاخمة للمستوطنات الإسرائيلية، وستظل موجودة، ما دامت الحاجة دعت إليها، كما ستبقي إسرائيل على "الإغلاق الجنوبي" على الحدود بين غزة ومصر لمنع إعادة تسليح الفصائل في قطاع غزة.

وعلى المدى الطويل، ترفض الوثيقة الإملاءات الدولية بشأن التسوية الدائمة مع الفلسطينيين، مؤكدة أنه لن يتم التوصل إلى مثل هذا الترتيب إلا من خلال المفاوضات المباشرة بين الطرفين دون شروط مسبقة.

المصدر: صدى البلد

كلمات دلالية: بنيامين نتنياهو وثيقة نتنياهو لـ اليوم التالي حرب في قطاع غزة إسرائيل القضية الفلسطينية فی قطاع غزة

إقرأ أيضاً:

مكتب نتنياهو يصدر تعليمات جديدة تحسبا لهجوم إيراني الليلة

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق

أصدر مكتب رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الجمعة تعليمات جديدة تحسبا لرد انتقامي من إيران الليلة.

وبحسب ما أورده موقع "روسيا اليوم"، فإن مكتب نتنياهو طلب من العاملين في الحكومة الاستعداد لهجوم إيرانى محتمل على إسرائيل الليلة، حيث أطلع المدير العام لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي يوسي شيلى، جميع المديرين العامين للوزارات الحكومية.

وأصدر مكتب نتنياهو تعليمات للرؤساء التنفيذيين بأن يكونوا متيقظين ومتاحين وأن يستمعوا إلى وسائل الإعلام.

وأفادت وسائل إعلام أمريكية في وقت سابق من اليوم إلى أن إيران تعتزم شن هجوم على إسرائيل باستخدام الصواريخ والطائرات بدون طيار.

مقالات مشابهة

  • مكتب نتنياهو يصدر تعليمات جديدة تحسبا لهجوم إيراني الليلة
  • أبرز تطورات اليوم الـ188 للحرب الإسرائيلية على غزة
  • دخول 36 مصابا من غزة عبر معبر رفح لتلقى العلاج بمستشفيات الجمهورية
  • CNN: ترامب سيدعم بدء العملية التفاوضية بين روسيا وأوكرانيا على الفور في حال فوزه بانتخابات الرئاسة
  • نتنياهو: مستعدون لسيناريوهات في مناطق بعيدا عن غزة
  • قصف عنيف في اليوم الـ 188 للحرب.. عملية عسكرية في النصيرات 
  • متى شم النسيم 2024؟.. «جهزوا الرنجة والفسيخ»
  • عاجل : بايدن ينتقد نتنياهو على الموجة الإسبانية
  • أسوشيتد برس: وصف بايدن نهج نتنياهو في الحرب بالخاطئ يعمق الخلاف بين الحليفين
  • هآرتس: إسرائيل تائهة ونتنياهو لا يعرف إلى أين يأخذها