نفذت مركبة فضائية هبوط خاصة أول هبوط أميركي على سطح القمر منذ أكثر من 50 عاما، لكنها تمكنت من إرسال إشارة ضعيفة فقط حتى سارع مراقبو الرحلة للحصول على اتصال أفضل.

وبهذا الإنجاز، تعود الولايات المتحدة إلى سطح القمر للمرة الأولى منذ هبوط "أبولو" على القمر عام 1972.

وكانت المركبة الفضائية، التي صنعتها وأطلقتها شركة "إنتويتف ماشينز"، الشركة المصنعة والمشغلة للمركبة ومقرها هيوستن، أبحرت حول القمر، أمس الخميس، في أول محاولة لهبوط أميركي على القمر، منذ أكثر من نصف قرن، وأول محاولة على الإطلاق يجريها بالكامل القطاع الخاص.

وعلى الرغم من الاتصالات المتقطعة، أكدت شركة إنتويتيف ماشينز" أنها هبطت في وضع مستقيم. لكنها لم تقدم تفاصيل إضافية، بما في ذلك ما إذا كانت المركبة قد وصلت إلى وجهتها المقصودة بالقرب من القطب الجنوبي للقمر.

وأنهت الشركة بثها المباشر عبر الإنترنت بعد وقت قصير من تحديد إشارة ضعيفة وحيدة من مركبة الهبوط.

قال تيم كرين، مدير المهمة، مع تصاعد التوتر في مركز التحكم التابع للشركة في هيوستن: "ما يمكننا تأكيده، دون أدنى شك، هو أن معداتنا موجودة على سطح القمر".

أضاف ستيف ألتيموس، الرئيس التنفيذي لشركة إنتويتيف ماشينز "أعلم أن هذا كان مثيرا للاهتمام، لكننا على السطح ونقوم بالإرسال.

مرحبا بكم في القمر"، وفقا للأسوشيتد برس.

بدأت البيانات أخيرً في التدفق، وفقا لإعلان الشركة بعد ساعتين من الهبوط.

 وتحمل المركبة الفضائية "أوديسيوس" مجموعة من الأدوات العلمية والنماذج التكنولوجية لصالح إدارة الطيران والفضاء الأميركية "ناسا" وعدة عملاء تجاريين، وهي مصممة للعمل بالطاقة الشمسية لمدة 7 أيام قبل غروب الشمس فوق موقع الهبوط بالقرب من القطب الجنوبي للقمر.

وستركز الأدوات والنماذج التابعة لناسا على جمع البيانات الخاصة بتفاعلات الطقس في الفضاء مع سطح القمر وعلم الفلك اللاسلكي وجوانب أخرى من البيئة القمرية لمركبات الهبوط المستقبلية وخطط ناسا لإرسال رواد الفضاء مجددا في وقت لاحق من العقد الحالي.

وكانت المركبة الفضائية أطلقت قبل أسبوع بواسطة الصاروخ "فالكون 9"، من إنتاج شركة "سبيس إكس" من مركز كينيدي للفضاء التابع لناسا في كيب كنافيرال بولاية فلوريدا.

وبهذا الإنجاز، أصبحت "إنتويتيف ماشينز" أول شركة خاصة تنجح في الهبوط على سطح القمر، وهو إنجاز حققته 5 دول فقط.

يشار إلى أن شركة أميركية أخرى، هي شركة "أستروبوتيك تكنولوجي"، قامت بالمحاولة الشهر الماضي، لكنها لم تصل إلى القمر، وتحطمت مركبة الهبوط وهي عائدة إلى الأرض

المصدر: مأرب برس

إقرأ أيضاً:

«أباتشي» تعزز مكانتها في قطاع البترول المصري بتعيين مدير عام جديد

في خطوة هامة تعكس التزامها المستمر بالإسهام في نمو قطاع البترول المصري، أعلنت شركة (أباتشي مصر)، أكبر منتج للبترول في مصر اليوم الأحد، عن تعيين جريج مكدانيال نائبا للرئيس والمدير العام لأصول الشركة في مصر (بالإنابة).

ويحمل مكدانيال خبرة واسعة تزيد على 20 عاما في صناعة النفط والغاز، حيث انضم إلى شركة أباتشي عام 2001 وشغل خلال مسيرته المهنية مناصب إدارية هامة ومناصب في إدارة العمليات في مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وكندا ومصر، كما يتمتع بخبرة سابقة في العمل مع شركة شيفرون للبترول.

وتعد شركة أباتشي أكبر منتج للنفط في مصر وصاحبة أكبر مساحات برية في البلاد، وهي شريك استراتيجي لمصر لأكثر من 30 عاما، وهي أحد الشركات العالمية الرائدة في مجال استكشاف وإنتاج النفط والغاز، وتمارس نشاطها في الولايات المتحدة الأمريكية ومصر والمملكة المتحدة.

مقالات مشابهة

  • «أباتشي» تعزز مكانتها في قطاع البترول المصري بتعيين مدير عام جديد
  • "انفولاين" تدشن الهوية التجارية الجديدة وتحتفل بمرور 20 عاما من التميز والابتكار
  • مشاهد من هبوط مروحية رئيس وزراء أرمينيا بشكل اضطراري في ملعب
  • سيناريو رئيسي كاد يتكرر.. هبوط اضطراري لطائرة رئيس وزراء أرمينيا
  • افتتاح مسبح قطب المواطن بالمحاميد في وجه المواطنين
  • مضيفة طيران تثبت هاتفها "سرا" على مقعد مرحاض الطائرة
  • أميرة هاني تكشف عن تعرضها للتطاول من قبل سائق بشركة توصيل خاصة
  • هذه دوافعي.. أول تصريحات لمطلق النار على رئيس وزراء سلوفاكيا
  • أول تصريحات لمطلق النار على رئيس وزراء سلوفاكيا: هذه دوافعي
  • أول تعليق من مطلق النار على رئيس وزراء سلوفاكيا