القدس المحتلة-سانا

أدانت المقاومة الفلسطينية استمرار قصف الاحتلال الإسرائيلي الهمجي لمنازل الفلسطينيين في قطاع غزة لليوم الـ 140 ، والذي راح ضحيته حتى الآن 29410 شهداء و69465 جريحاً.

وقالت المقاومة في بيان اليوم: إن استمرار العدو الصهيوني النازي بقصفه الإجرامي للمنازل وارتكابه المجازرفي قطاع غزة وأحدثها مجزرته مساء أمس في مدينة دير البلح وسط القطاع،  ما أسفر عن ارتقاء 40 شهيداً معظمهم من النساء والأطفال هو إمعان في حرب الإبادة والتطهير العرقي وهو بمثابة  الرد العملي للكيان المحتل على المرافعات ضده في محكمة العدل الدولية ليؤكد للمجتمع الدولي أنه كيان مارق لا يكترث بالقوانين والقيم الإنسانية.

ودعت المقاومة المؤسسات الحقوقية حول العالم إلى توثيق هذه الجرائم التي يرتكبها جيش الاحتلال المجرم ليل نهار لمحاكمته وقادته النازيين على ما يقترفوه من قتل مروع بحق الأطفال والمدنيين العزل ولحماية قيم الإنسانية التي يدوسها الاحتلال بغطاء وضوء أخضر من إدارة الرئيس بايدن التي اعترضت على قرار مجلس الأمن لوقف إطلاق النار.

المصدر: الوكالة العربية السورية للأنباء

إقرأ أيضاً:

غزة - 20 شهيدا في ثاني أيام عيد الفطر 

أعلن المكتب الإعلامي الحكومي في غزة مساء اليوم الخميس 11 أبريل 2024 ، ثاني أيام عيد الفطر ، استشهاد 20 فلسطينيا ، جراء قصف الاحتلال الإسرائيلي مسجدين ومدرستين وسوقين في مدينة غزة ومخيم النصيرات.

وقال المكتب الإعلامي الحكومي في بيان لها تلقت سوا نسخه عنه :"  استمراراً لحرب الإبادة الجماعية التي يشنها جيش الاحتلال "الإسرائيلي" فإنه قصف خلال اليوم مسجدين ومدرستين وسوقين مكتظَّين بالمدنيين، كما وارتكب أكثر من مجزرة في محافظات قطاع غزة خلال الـ24 ساعة الماضية راح ضحية عمليات القصف 20 شهيداً".

وأضاف :"  وقد قصف الاحتلال مسجدي معاذ بن جبل و"ذو النورين" في المخيم الجديد بالنصيرات مما أدى إلى استشهاد مُؤذِّن أحد المسجدين، كما وقصف بالقذائف مدرستي ذكور النصيرات الإعدادية (ج) التابعة لوكالة الغوث " الأونروا " والمدرسة الماليزية مما أدى إلى استشهاد 3 نازحين آخرين، وقصف أيضاً سوق فْرَاس بمدينة غزة وسوقاً للدراجات النارية بالمحافظة الوسطى أديَا إلى ارتقاء 7 شهداء، إضافة إلى قصف مجموعة من المواطنين وشققاً سكنية في محافظتي رفح والوسطى راح ضحيتها 9 شهداء".

وتابع :"  جيش الاحتلال الإسرائيلي لم يُعر اهتماماً ولا احتراماً لمشاعر المسلمين بحلول عيد الفطر المبارك، بل إنه واصل عمليات القصف والاستهداف والقتل والتدمير خلال العيد، مما يؤكد على إصراره بارتكاب جريمة الإبادة الجماعية ضد المدنيين والنساء والأطفال، وإصراره على إراقة الدماء بلا حساب".

واستنكر ارتكاب جيش الاحتلال لهذه الجرائم المتواصلة بحق المدنيين والأطفال والنساء، داعيا كل العالم إلى إدانة هذه الجرائم المستمرة التي يواصل ارتكابها الاحتلال، كما دعا كل الشعوب إلى الخروج في الشوارع تنديداً بهذه الحرب الوحشية الإجرامية على قطاع غزة.

وحمل الإعلام الحكومي في غزة الإدارة الأمريكية مسؤولية انخراطها في جريمة الإبادة الجماعية ضد الفلسطينيين وموافقتها على استمرارها، كما حمل المجتمع الدولي مسؤولية فشله في وقف هذه الحرب الوحشية الفظيعة المستمرة للشهر السابع على التوالي، وحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن ارتكاب هذه المجازر التي تأتي في إطار ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية ضد المدنيين والأطفال والنساء والنازحين.

وطالب كل دول العالم الحُر بوقف هذه الحرب الإجرامية على قطاع غزة بكل وسائل الضغط، وكذلك نطالبهم بملاحقة الاحتلال في كل المحافل والمحاكم الدولية على جرائمه ضد الإنسانية ووقف حرب التطهير العرقي ضد المدنيين التي تجري على مسامع وأبصار العالم.

المصدر : وكالة سوا

مقالات مشابهة

  • الرئاسة الفلسطينية: جرائم المستوطنين نتيجة لاستمرار حرب الإبادة
  • الرئاسة الفلسطينية تُحذر من استمرار جرائم مستوطني الاحتلال الإسرائيلي
  • الرئاسة الفلسطينية تحذر من خطورة استمرار جرائم المستوطنين في الضفة الغربية
  • الرئاسة الفلسطينية تحذر من خطورة استمرار جرائم المستعمرين وحركة فتح تدعو إلى النفير العام
  • الرئاسة الفلسطينية: على واشنطن إلزام إسرائيل بإيقاف جرائم الإبادة الجماعية
  • جيش الاحتلال يزعم مقـ.تل مسؤول أمني كبير بحماس
  • اشتباكات عنيفة بين المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال شمال مخيم النصيرات وسط القطاع
  • غزة - 20 شهيدا في ثاني أيام عيد الفطر 
  • عربية النواب: إدخال المساعدات إلى غزة يواجه قيودا ورفضا من سلطات الاحتلال
  • أولمرت: كان يجب إنهاء الحرب على غزة قبل 4 أشهر.. ودخول رفح الفلسطينية خطر