قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن وزارة الدفاع الأمريكية تعلمت بعض الدروس مما حدث في أوكرانيا خلال العامين الماضيين، مشيرة إلى أن "حسابات ساحة المعركة الأمريكية يجب أن تتطور".
وحسب الصحيفة الأمريكية فإن البنتاغون كان قد أشار إلى أن الحسابات في ساحات المعارك في أوكرانيا "تغيرت بشكل جذري منذ أن نشرت القوات بأعداد كبيرة، إذ يمكن للأسلحة الدقيقة وأساطيل الطائرات المسيرة والمراقبة الرقمية أن تصل لأبعد من الخطوط الأمامية، ما يشكل خطرا جسيما على الأفراد أينما كانوا".

وقال مسؤولون للصحيفة إن الحرب "تظل فرصة بحثية نشطة ووفيرة للمخططين العسكريين الأمريكيين وهم يتطلعون للمستقبل"، مشيرين إلى أن "صياغة استراتيجية الدفاع المقبلة تعتمد على دراسة سرية تتعلق بالدروس المستفادة من الحرب".

وأضافوا: "أوكرانيا أثبتت أن كل ما تفعله القوات الأمريكية في الميدان بدءا من التخطيط للمهام وتسيير الدوريات وحتى التكنولوجيا التي تمكن من تنفيذ كل مهمة عسكرية تقريبا، يحتاج إلى إعادة النظر".

ورأى مسؤول دفاعي أن "طابع الحرب يتغير والدروس المستفادة من أوكرانيا ستكون موردا دائما".

واعتبرت ستيسي بيتجون، مديرة برنامج الدفاع في مركز أبحاث الأمن الأمريكي، أن الحرب في أوكرانيا "تحدت الافتراضات الأساسية.. الحرب أصبحت معركة استنزاف حيث يحاول كل جانب إنهاك الآخر، وهو نموذج كان يُعتقَد أنه عفا عليه الزمان".

وأشارت إلى أن "الحرب أثبتت أن اعتقاد البنتاغون بأن الأسلحة الدقيقة باهظة الثمن تعتبر عنصرا أساسيا في الفوز، ليس قابلا للتطبيق في جميع الحالات. كما أن الذخائر الموجهة الأمريكية في أوكرانيا أثبتت أنها معرضة للتشويش الإلكتروني، وقد تكيف الجيش الأوكراني مع ذلك من خلال ربط ذخائر المدفعية القديمة غير الموجهة بأجهزة استشعار وطائرات مسيرة، يمكن استخدامها لتحديد الأهداف وتحسين الإصابة"، لافتة إلى أن "القادة العسكريين الأمريكيين تنبهوا لذلك".

وقال رئيس أركان الجيش الجنرال راندي جورج: "إننا نتعلم من ساحة المعركة وخاصة في أوكرانيا، أن الاستطلاع الجوي قد تغير بشكل جذري".

المصدر: بوابة الفجر

كلمات دلالية: الاستطلاع استخدام مراقبة حسابات الدقي واشنطن بوست وزارة الدفاع الامريكية استراتيجية فی أوکرانیا إلى أن

إقرأ أيضاً:

أوكرانيا تسقط قاذفة روسية بعيدة المدى لأول مرة منذ الحرب

أعلنت كييف -اليوم الجمعة- إسقاط قاذفة إستراتيجية روسية بعيدة المدى استخدمت لإطلاق صواريخ كروز على مدن بأنحاء البلاد، في تطور هو الأول من نوعه منذ بدء الحرب. بينما قالت موسكو إن الحادث كان نتيجة "خطأ فني" وسط استهداف روسي لجنوب أوكرانيا.

وقال الجيش الأوكراني إن وحدات الصواريخ المضادة للطائرات التابعة لسلاح الجو دمرت -بالتعاون مع الاستخبارات العسكرية- قاذفة إستراتيجية بعيدة المدى من طراز "تي يو-22 إم 3".

وأفاد المتحدث باسم قوات الدفاع الجوية الأوكرانية إيللي يفلاش بأن هذه هي المرة الأولى التي تتمكن فيها البلاد من إسقاط قاذفة روسية بعيدة المدى منذ بدء الحرب في فبراير/شباط 2022، قائلا إنها "لن تكون الأخيرة".

وأضاف أن العملية المشتركة -بين سلاح الجو والاستخبارات العسكرية الأوكرانية- أسفرت أيضا عن إسقاط صاروخين من طراز "كي إتش-22".

بالمقابل، قالت وزارة الدفاع الروسية إن قاذفة القنابل تحطمت فوق منطقة ستافروبول نتيجة خطأ فني، أثناء عودتها إلى القاعدة بعد استكمال مهمة قتالية.

وذكرت الدفاع الروسية أن طاقم الطائرة المكون من 4 أفراد استخدموا مقعد القذف، وتم إنقاذ 3 طيارين وما زال البحث مستمرا عن الرابع.

وأشارت إلى أنه لم تحدث أي أضرار في مكان سقوط الطائرة، كما أنه لم تكن هناك ذخيرة بالطائرة.

غير أن فلاديمير فلاديميروف حاكم ستافروبول قال إن الحادث أسفر عن مقتل طيار، بينما يخضع اثنان للعلاج، ويستمر البحث عن الرابع.

يُشار إلى أن منطقة ستافروبول تقع في القوقاز بالشمال الروسي، إلى الشرق من شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014.

القصف الروسي استهدف اليوم منطقة دنيبروبتروفسك وأسفر عن سقوط قتلى (الأناضول) قصف روسي

على صعيد متصل، أعلنت السلطات الأوكرانية أن روسيا نفذت قصفا جويا شديدا على منطقة دنيبروبتروفسك جنوب البلاد في وقت مبكر من صباح اليوم.

وأعلن حاكم المنطقة سيرهي ليساك أن شخصين -على الأقل- لقيا حتفهما في قصف طال مبنى سكنيا من 5 طوابق، كما أصيب 15 آخرون.

ووفقا لوزير الداخلية إيهور كليمينكو، قتل 6 أشخاص أيضا في بلدة سينلنيكوف التابعة للمنطقة، بينهم طفلان، بعدما قُصفت العديد من المنازل.

وفي 24 فبراير/شباط 2022، أطلقت روسيا عملية عسكرية بأوكرانيا، وتشترط لإنهائها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية مثل حلف شمال الأطلسي (ناتو) مما دفع عواصم في مقدمتها واشنطن لفرض عقوبات اقتصادية شديدة على موسكو.

مقالات مشابهة

  • واشنطن بوست: فريق من المنافسين الألداء يصدرون قرارات أكثر أهمية بالنسبة لإسرائيل
  • "واشنطن بوست": أمريكا تستأنف تزويد أوكرانيا بكميات كبيرة من الدعم العسكري بعد طول انتظار
  • وزارة الدفاع الروسية: أوكرانيا هاجمت أراضينا بـ 50 طائرة مسيرة
  • ماذا دار في أول اتصال بين وزيري دفاع أمريكا وإسرائيل بعد الضربة داخل إيران؟
  • أوكرانيا تسقط قاذفة روسية بعيدة المدى لأول مرة منذ الحرب
  • “واشنطن بوست”: تحدي أمر النيجر بعدم الانسحاب يعرض القوات الأمريكية للخطر
  • صندوق النقد: أوكرانيا بحاجة إلى 42 مليار دولار لدعم ميزانية 2024
  • "واشنطن بوست": عسكري أمريكي يطلب من الكونغرس المساعدة في الانسحاب من النيجر
  • البنتاغون: هدف واشنطن في اليمن فتح البحر الأحمر وتأمين الملاحة البحرية
  • خلافا لتصريحات مسؤولين أمريكيين.. البنتاغون يؤكد أن الصين لا تقدم مساعدة عسكرية لروسيا