عاد الطبيب الفرنسي باسكال أندريه، المختص في الأمراض المعدية، إلى وطنه مؤخرا بعد قضائه أقل من أسبوعين في المستشفى الأوروبي في خان يونس بقطاع غزة، ليروي الظروف المأساوية التي يعيشها الفلسطينيون، في ظل انهيار منظومة الرعاية الصحية وانتشار الأوبئة.

وقال أندريه -في حوار مع صحيفة لاكروا الفرنسية- إن الأوضاع في المستشفى الأوروبي في خان يونس متدهورة للغاية، حيث إن قسم الجراحة المصمم لـ40 مريضا يضم 110 أشخاص، علما أن النازحين الموجودين هناك منذ أسابيع يرفضون الخروج إلى الخيام كونهم يشعرون بالرعب من القصف الإسرائيلي.

وبحسب أندريه يعيش نحو 25 ألف نازح في محيط المستشفى الأوروبي وداخل المباني التابعة له.

وقال الطبيب الفرنسي إن العائلات تعيش في ممرات المستشفى، وداخل القاعات وحتى داخل غرف العلاج، وتضطر لتعليق ستائر لضمان مساحة من الخصوصية لها. وأشار إلى أن عائلة إحدى الممرضات تنام داخل المرحاض.

ظروف قاسية

وتابع بأن الناس يعيشون ظروفا صحية صعبة، حيث يرتدي معظمهم نفس الملابس منذ شهور. وبسبب افتقارهم إلى المال لشراء الخشب، فإنهم يستخدمون صناديق التوصيل ويحرقونها لطهي الطعام.

وبخصوص وضع النظام الصحي في القطاع، قال أندريه إن الأطباء لا يستطيعون العمل في ظروف جيدة نظرا لغياب الأمن واستمرار الرعب بسبب تحليق الطائرات المسيّرة على ارتفاع 300 متر فوق رؤوسهم، وهم يعلمون أنهم سيستقبلون قتلى وجرحى جدد مع عائلاتهم المصدومة بعيد سماع صوت الانفجارات.

ونقلت لاكروا عن أندريه قوله إن الناس يفتقرون إلى كل متطلبات الحياة حيث إن المساعدات المحدودة التي يسمح لها بالدخول عبر معبر رفح لا تكفي لسد متطلبات السكان.

وتضطر الشاحنات القليلة التي تعبر الحدود في الوقت الراهن إلى قضاء الليل محاطة بحراس لأن الجوع يدفع الناس إلى إلقاء أنفسهم على الشاحنات.

مجاعة وأمراض

ويصف أندريه الوضع الجاري في جنوب القطاع بأنه أفضل حالا مقارنة بالشمال الذي تغيب فيه أدنى مقومات الحياة، وتضرب فيه المجاعة بشكل قاس.

ولفت أندريه الانتباه إلى غياب الحمامات وتدمير الصرف الصحي، مبينا غياب المياه الصالحة وانتشار الأمراض وأبرزها التهاب الكبد الوبائي، محذرا من أنه بمجرد ارتفاع درجة حرارة الطقس قد تنتشر الكوليرا.

وأكدت لاكروا أن إسرائيل تبذل قصارى جهدها للتسبب في وفيات غير مباشرة، إذ إن انهيار المنظومة الصحية يعني أن المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة لا يستطيعون تلقي علاجهم على غرار مرضى غسيل الكلى ومرضى السكر والسرطان والقلب، وذلك يعني بكل وضوح وفاتهم.

ونقل أندريه عن طبيب تخدير في غرفة العمليات قوله: "هنا، أعالج هذا المريض ولكن في داخلي أتساءل أين سننام هذا المساء، أنا وبناتي الـ4. لقد فقدت زوجتي وابني. ولا أعرف أين سننام إذا تعرضت رفح للهجوم".

وفي المستشفى الأوروبي يقوم الأطباء بإجراء ما بين 40 و50 تدخلا طارئا يوميا دون تنظيف المرضى، مما يؤدي إلى ظهور مضاعفات ما بعد الجراحة مع التهابات.

إلى جانب ذلك، يتلقى الأطباء في المؤسسة الدعم من قبل المساعدين الذين تركوا مستشفيات أخرى في القطاع بعد أن تعرضت للقصف أو أُغلقت، بالإضافة إلى متطوعين لا ينتمون إلى القطاع الصحي ولكنهم تعلموا كل شيء في العمل في غضون بضعة أشهر منذ بداية الحرب.

وشدد أندريه على أنه طيلة فترة إقامته لم ير سلاحا واحدا، ولم يستقبلوا أي جريح من المسلحين، ومن ثم ينبغي التشكيك في السردية الإسرائيلية التي تدعي أن الأطباء يعالجون المقاتلين.

وأوضح الطبيب الفرنسي أن القناصة الإسرائيليين يطلقون النار على رؤوس البالغين ويستهدفون أرجل الأطفال حتى لا يتمكنوا من اللعب مرة أخرى.

ودعا لوقف المذابح في القطاع وإلى تثبيت وقف فوري لإطلاق النار، وعبر عن إعجابه بكلمة "الحمد لله"، التي تتفوه بها الشفاه المتألمة التي لا تزال على قيد الحياة رغم فظاعة الوضع والحداد المستمر على الضحايا.

المصدر: الجزيرة

كلمات دلالية: المستشفى الأوروبی

إقرأ أيضاً:

حقوق الأطباء النوبتجيين في أيام العطلات الرسمية.. أمين مساعد الأطباء: الطبيب يستحق صرف أجر إضافي مقابل العمل في الفترة من 8 صباحًا - 2 ظهرًا.. د. طارق منصور: الفتوى والتشريع أكدت منح العامل يوم إجازة

تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق

هنأت نقابة أطباء مصر، جميع الأطباء وأعضاء الفريق الطبي، بعيد الفطر المبارك أعاده الله على الجميع بالخير واليمن والبركات.

وقدمت نقابة الأطباء  تهنئة خاصة لأطباء وطبيبات مصر العاملين بالمستشفيات الحكومية والخاصة، بدوام كامل في أيام العيد، والعطلات الرسمية في سبيل أداء دورهم الإنساني العظيم.

وأوضحت النقابة، أن حقوق الأطباء النوبتجيين في أيام العطلات، والتي نص عليها القانون رقم ١٤ لسنة ٢٠١٤ في المادة ١٤ و١٥ من القانون في الفترات من ٢ ظ- ٨م، ومن ٨م- ٨ص حيث أقرت المواد أﻥ الأطباء النوبتجيين في هذه الفترات يستحقون مقابل مادي لتلك النوبتجيات.

وقال الأمين العام المساعد لنقابة الأطباء د. خالد أمين، إن الطبيب يستحق مقابل العمل من الفترة ٨صباحاً- ٢ ظهرا صرف أجر إضافي أو مضافاً لأجره المستحق أو إجازة عوضاً عنه.

وأشار أمين عام مساعد نقابة الأطباء،  نصت المادة ٤٧ من قانون الخدمة المدنية الذي نصت على: "يستحق الموظف إجازة بأجر كامل عن أيام عطلات الأعياد والمناسبات الرسمية التى تحدد بقرار من رئيس مجلس الوزراء، ويجوز تشغيل الموظف فى هذه العطلات إذا اقتضت الضرورة ذلك، مع منحه أجرًا مماثلاً مضافًا إلى أجره المستحق أو إجازة عوضًا عنها.

وأكد مقرر اللجنة القانونية بنقابة الأطباء د. طارق منصور، أن فتوى قسمي الفتوى والتشريع بمجلس الدولة، أكدت بأن الأصل هو منح العامل يوم إجازة (بدل راحة) عن تلك الفترة وإذا تعذر ذلك يمنح العامل أجراً إضافيا مقابل العمل في هذا اليوم.

وأضاف أن الأطباء العاملين بأيام العطلات الرسمية بالمستشفيات والوحدات الخاصة بدوام كامل، والذين يسري عليهم قانون العمل المصري، لهم الحق في إجازة بأجر كامل في أيام العطل التي يصدر بتحديدها قرار من الوزير المختص وبحد أقصى ثلاثة عشر يوما في السنة، ويجوز لصاحب العمل تشغيل العامل خلال هذه الأيام إذا اقتضت ظروف العمل ذلك، ويحق للعامل في هذه الحالة بالإضافة إلى أجره في ذلك اليوم مضاعفة الأجر وذلك طبقاً للمادة ٥٢ من قانون العمل المصري.

وطبقًا لنص قرار وزير القوى العاملة والهجرة رقم 112 لسنة 2003 المعدل بقرار وزير القوى العاملة والهجرة رقم 49 لسنة 2009 على اعتبار أيام العطل الرسمية إجازة براتب كامل.

 فهذه الأعياد هي:

1️⃣ أول يوم من شهر المحرم (رأس السنة الهجرية).

2️⃣ اليوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول (المولد النبوي).

3️⃣ اليوم الأول والثاني من شهر شوال (عيد الفطر).

4️⃣ الأيام التاسع والعاشر والحادي عشر من ذي الحجة (الوقوف بعرفة واليومين الأول والثاني من عيد الأضحى).

5️⃣ اليوم السابع من شهر يناير (عيد الميلاد).

6️⃣ اليوم الخامس والعشرون من شهر يناير (عيد الشرطة).

7️⃣ شم النسيم.

8️⃣ اليوم الخامس والعشرون من إبريل (عيد تحرير سيناء).

9️⃣ الأول من مايو (عيد العمال).

???? اليوم الثالث والعشرون من شهر يوليو (عيد الثورة).

1️⃣1️⃣ السادس من أكتوبر (عيد القوات المسلحة).

و أية إجازات رسمية أخرى تصدر بشأنها قرارات من الحكومة المصرية.

من جهته، أكد مقرر لجنة الإعلام بنقابة الأطباء د. أحمد مبروك الشيخ، أن الأطباء النوبتجيين يستحقون صرف الوجبات الغذائية اثناء فترة عملهم بالنوبتجية طبقا لنص المادة رقم (2) من القرار 783 لسنة 2016.

وشدد على أنه بجانب سعي نقابة الأطباء لتحسين حقوق ومستحقات أعضائها.

مقالات مشابهة

  • طبيب يحذر من مخاطر مسكنات الألم على المعدة والكبد
  • حتى لا يفسد التسوس ابتسامة العيد
  • حقوق الأطباء النوبتجيين في أيام العطلات الرسمية.. أمين مساعد الأطباء: الطبيب يستحق صرف أجر إضافي مقابل العمل في الفترة من 8 صباحًا - 2 ظهرًا.. د. طارق منصور: الفتوى والتشريع أكدت منح العامل يوم إجازة
  • ‎بوتين يمنح طبيب روسي من أصل عراقي وسام الصداقة للعلوم الطبية
  • بقرار من بوتين .. طبيب من أصول عراقية يحصل على وسام الصداقة للعلوم الطبية
  • طبيب من أصول عراقية يحصل على وسام الصداقة للعلوم الطبية بقرار من بوتين
  • جنود الاحتلال يستهدفون سيارة اليونسيف بالذخيرة الحية شمال غزة
  • حضر العيد برفقة أسرته.. رسالة من اللاعب أحمد رفعت للجمهور عقب خروجه من المستشفى
  • طبيب: الأشعة السينية تزيد خطر الإصابة بسرطان الغدة الدرقية
  • أحمد رفعت في بيته.. هذه أولى كلماته بعد خروجه من المستشفى