صرح الممثل الأعلى للاتحاد الاوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، بأن نتيجة الصراع في أوكرانيا قد تحسم في المستقبل القريب.

دعوة أممية للتضامن مع أوكرانيا والامتثال للقانون الدولي الإعلام الأمريكي: مدة الصراع في أوكرانيا تبقى في يد بوتين

وأضاف بوريل، خلال مقابلة صحيفة مع وكالة "البايس" الفرنسية: "علينا أن نفعل المزيد، لأنه خلال الأشهر القليلة المقبلة سيتم حسم نتيجة الصراع في أوكرانيا".

وأضاف بوريل أن دول الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى زيادة قدراتها الدفاعية حتى تكون مستعدة لأي أحداث محتملة.

وفي وقت سابق، أوضح الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، في 18فبرير/ شباط الجاري، بأن الوضع في أوكرانيا سيتم حله خلال ثلاثة أشهر.

وقال بوريل خلال مؤتمر ميونيخ للأمن: "لا أعتقد أن المسؤولين على أعلى المستويات السياسية والمستوى المتوسط ​​والرأي العام يدركون أننا في وضع يتطلب نهجا مختلفا تماما".

وتابع بوريل: "في غضون ثلاثة أشهر سيتم حل الوضع بالفعل في ساحة المعركة".

ودعا بوريل إلى اتباع نهج أكثر مرونة وحسمًا تجاه الصراع الأوكراني، مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي يتردد في كثير من الأحيان بشأن مسألة توريد أنواع جديدة من الأسلحة إلى كييف.

ووفقا له، لو تصرفت الكتلة بشكل أكثر حسما، لكان من الممكن أن يتطور الوضع في ساحة المعركة بشكل مختلف اليوم.

المصدر: بوابة الوفد

كلمات دلالية: جوزيب بوريل الصراع في أوكرانيا مؤتمر ميونيخ للأمن الوضع في أوكرانيا فی أوکرانیا

إقرأ أيضاً:

أيرلندا وأسبانيا تطالبان بتحليل سلوك إسرائيل

أكد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أن أيرلندا وأسبانيا طالبتا مجلس الشؤون الخارجية الأوروبي بتحليل سلوك إسرائيل.

وحسب وكالة “آكي” الإيطالية، قال بوريل، إن الاتحاد الأوروبي لم يرد بعد على اتفاقية الشراكة مع إسرائيل.

وأضاف في تصريحات على هامش مجلس الشؤون الخارجية في لوكسمبورج اليوم الاثنين، أنه “على حد علمي، لم ترد المفوضية بعد على الدول التي طلبت من السلطة التنفيذية للاتحاد الأوروبي بحث ممدى احترام إسرائيل لحقوق الإنسان، وهو شرط منصوص عليه في اتفاقية الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل”.

ولفت إلى أنه من جانب المفوضية الأوروبية، لم يحدث شيء بعد على حد علمي”. أما “من جهتي، فقد اقترحت مناقشة ذات توجه سياسي، لكن هذا الاقتراح تم رفضه”، مؤكدًا أن “لدينا مبعوث خاص لحقوق الإنسان والأمم المتحدة تعمل على هذا الجانب”.

وذكر بوريل، أن “أيرلندا وأسبانيا طلبتا من المفوضية في منتصف فبراير الماضي، بحث ما إذا كانت إسرائيل تحترم التزاماتها باحترام حقوق الإنسان، المنصوص عليها في اتفاقية الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل”.

مقالات مشابهة

  • بوريل يدعو للوقوف إلى جانب الأونروا.. هكذا وصف الدمار في غزة
  • حروب المستقبل هي خطاب الرؤوس النووية
  • أوكرانيا تتوقع تدهور الوضع على الجبهة خلال شهر
  • الاتحاد الأوروبي يؤكد: لم نتخذ قرارا لتزويد أوكرانيا بـباتريوت
  • بوريل: الاتحاد الأوروبي لم يتخذ بعد قرارا لتزويد أوكرانيا بأنظمة "باتريوت"
  • وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يتفقون لتوسيع العقوبات على إيران
  • برنامج المسيرات والصواريخ.. تفاصيل عقوبات الاتحاد الأوروبي الجديدة على إيران
  • الخارجية المجرية: تعامل الاتحاد الأوروبي مع الواقع في أوكرانيا يؤدي لحرب عالمية
  • أيرلندا وأسبانيا تطالبان بتحليل سلوك إسرائيل
  • صحيفة أمريكية تستبعد حدوث تغيرات جذرية في الوضع بأوكرانيا بعد المساعدات الجديدة