ركز المستثمرون في تداولات الأسبوع الماضي ببورصة مسقط على أسهم شركات إنتاج الطاقة الكهربائية والمياه وسط توقعات إيجابية بتحسن الأداء المالي للشركات التي واجهت تحديات عديدة خلال العامين الماضيين.

وحظيت أسهم شركات الطاقة بدعم من التوقعات الإيجابية بارتفاع الطلب على الكهرباء مع إطلاق مجموعة من مشروعات المدن الحديثة مثل مدينة السلطان هيثم ومدينة "الخوير داون تاون" والواجهة البحرية وعدد من مشروعات التطوير العقاري الأخرى، وكانت وزارة الإسكان والتخطيط العمراني قد وقعت في 14 فبراير الجاري أكثر من 35 اتفاقية تطوير وشراكة لمشروع مدينة السلطان هيثم للمرحلة الأولى (2024-2030)، ومشروعات المدن المستقبلية للإسكان والتخطيط العمراني مع الشركاء الاستراتيجيين بقيمة استثمارية تجاوزت مليار ريال عُماني وهو ما دعم التوقعات الإيجابية بالنمو الاقتصادي والعمراني وارتفاع الطلب على الكثير من الخدمات ومن بينها خدمات الكهرباء والمياه.

وشهدت أسهم شركات الطاقة الأسبوع الماضي طلبات شراء قوية من المستثمرين خاصة سهمي السوادي للطاقة والباطنة للطاقة اللتين أعلنتا توزيع أرباح نقدية بنسبة 14 بالمائة و12 بالمائة على التوالي وسيتم دفعها للمساهمين على مرحلتين في يونيو وديسمبر المقبلين.

واستحوذت شركات الطاقة خلال الأسبوع الماضي على نحو 49 بالمائة من إجمالي عدد الأسهم المتداولة وعلى 28 بالمائة من إجمالي عدد الصفقات المنفذة، وبلغ عدد الأسهم المتداولة لشركات الطاقة الأسبوع الماضي 56.7 مليون سهم وشهدت تنفيذ 1284 صفقة.

وتصدرت السوادي للطاقة شركات الطاقة الأكثر تداولا من حيث عدد الأسهم بعد أن شهدت تداول 13 مليونا و747 ألف سهم، وجاءت العنقاء للطاقة في المرتبة الثانية بتداولات بلغت 13 مليونا و740 ألف سهم، فيما شهدت سيمبكورب صلالة تداول 13 مليونا و536 ألف سهم، وسجل سهم الباطنة للطاقة أعلى صعود مرتفعا بنسبة 54.7 بالمائة وأغلق على 65 بيسة، وجاء سهم السوادي للطاقة في المرتبة الثانية مرتفعا بنسبة 41.3 بالمائة وأغلق على 65 بيسة أيضا.

وشهدت بورصة مسقط الأسبوع الماضي ارتفاعا في قيمة التداول التي صعدت إلى 14.1 مليون ريال عُماني مقابل نحو 11 مليون ريال عُماني في الأسبوع الذي سبقه، وارتفع عدد الصفقات المنفذة بنسبة 29 بالمائة من 3554 صفقة إلى 4588 صفقة، وارتفع عدد الأسهم المتداولة من نحو 85.1 مليون سهم إلى أكثر من 116 مليون سهم.

المصدر: لجريدة عمان

كلمات دلالية: الأسبوع الماضی شرکات الطاقة أسهم شرکات عدد الأسهم

إقرأ أيضاً:

العراق في المرتبة الثانية "عربياً" بين الدول المنتجة للطاقة الكهرومائية

الاقتصاد نيوز _ بغداد

احتل العراق المرتبة الثانية بأكبر الدول العربية امتلاكًا لسعة الطاقة الكهرومائية قيد التشغيل وفقًا لبيانات حديثة صادرة عن منصة غلوبال إنرجي مونيتور.

ويبلغ إجمالي سعة الطاقة الكهرومائية قيد التشغيل في 7 دول عربية (مصر والعراق والسودان وسوريا والمغرب ولبنان والجزائر)، أكثر من 10.2 غيغاواط.

وتصدّرت مصر قائمة أكثر الدول العربية امتلاكًا لسعة الطاقة الكهرومائية التشغيلية، إذ بلغت 2.778 غيغاواط، وفي الترتيب الثاني بالقائمة جاء العراق بسعة استقرت عند 2.436 غيغاواط، تلاه في المركز الثالث السودان بطاقة كهرومائية تصل إلى 1.85 غيغاواط.

ورابعًا، حلّت سوريا في قائمة أكثر الدول العربية امتلاكًا لسعة الطاقة الكهرومائية بسعة تشغيلية 1.585 غيغاواط، وفي المركز الخامس جاء المغرب بطاقة بلغت 1.395 غيغاواط.

كما جاء لبنان في القائمة بسعة طاقة كهرومائية تشغيلية بلغت 0.108 غيغاواط، وأخيرًا حلّت الجزائر في قائمة أكثر الدول العربية امتلاكًا لسعة الطاقة الكهرومائية بقدرة تبلغ 0.100 غيغاواط.

مقالات مشابهة

  • الطاقة تعود إلى إنيرغودار من محطة زابوروجيه النووية بعد قصف أوكراني على المدينة
  • «إنفيديا» تتخطى عمالقة شركات التكنولوجيا وتصبح الشركة الأعلى قيمة عالم
  • العراق في المرتبة الثانية "عربياً" بين الدول المنتجة للطاقة الكهرومائية
  • 3800 من الكفاءات الإماراتية والكورية شاركوا في مسيرة تطوير «براكة»
  • «كهرباء دبي» تستقبل طلبات المشاركة بدورة «مصمم أنظمة الطاقة الشمسية»
  • أسهم أوروبا ترتفع قليلا بدفعة من قطاعي البنوك والتكنولوجيا
  • إنسايد آوت 2 يتصدر شباك التذاكر في أميركا
  • ارتفاع أسهم أوروبا بدعم مكاسب قطاعي التكنولوجيا والبنوك
  • الأسهم الأوروبية ترتفع بدعم مكاسب قطاعي التكنولوجيا والبنوك
  • “إنسايد أوت 2” يتصدر شباك التذاكر في الصالات الأميركية