قال النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن مشروع تطوير منطقة رأس الحكمة يعد علامة فارقة في تاريخ الاقتصاد المصري لأنه أكبر مشروع في تاريخ مصر، وهناك عدة فوائد تعود على الاقتصاد القومي على المستوى القصير، مشير إلى أنه سيكون هناك مقدم 35 مليار دولار منها 24 مليار دولار عبارة عن سيولة سيتم ضخها، و11 مليار دولار وديعة سيتم التنازل عنها، وهو ضخ سريع بكميات كبير من الأرصدة الدولارية سينعكس على السوق بشكل كبير.

الصفقة ستؤثر على سعر الدولار في السوق الموازية 

وأوضح «سالم»، في مداخلة هاتفية مع برنامج «صباح الورد»، المذاع على شاشة قناة «TeN»، أن الصفقة ستؤثر بشكل مباشر على سعر الدولار في السوق الموازية بعد توافر تلك المبالغ الكبيرة، وبمجرد الإعلان عن الصفقة وتوقيعها أثّر ذلك على سعر الدولار وانخفض بشكل كبير، كما سيدر المشروع عائدا كبيرا للدولة المصرية.

مشروع رأس الحكمة سيشمل فنادق ومناطق ترفيهية

وشرح «سالم» أن مشروع رأس الحكمة سيشمل فنادق ومناطق ترفيهية ومطار، ومن يقوم بتنفيذ كل تلك المشروعات هي الشركات المصرية، مما يعد استفادة كبرى للدولة، كما سيزيد من فرص العمل للمصريين.

المصدر: الوطن

كلمات دلالية: رأس الحكمة مشروع رأس الحكمة رأس الحکمة

إقرأ أيضاً:

محمد راشد: 200 مليار دولار حجم السوق العقارية الصالح للتصدير في مصر  

صرح الدكتور محمد راشد، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة التطوير العقاري، بأن تصدير العقار المصري أصبح يمثل فرصة ذهبية لزيادة الاستثمار الأجنبي وزيادة حصيلة الاقتصاد المصري من النقد الأجنبي، على الرغم من وجود بعض التحديات، أبرزها المنافسة مع الدول الأوروبية وبالأخص دول حوض المتوسط في مجال تصدير العقار.

تحقيق إيرادات دولارية

وأوضح «راشد» في تصريح لـ «الوطن» أن مصر تستهدف من خلال منظومة تصدير العقار، تحقيق إيرادات دولارية تتراوح ما بين 2 إلى 3 مليار دولار سنويًا.

وتابع أنه في إطار نجاح ملف تصدير العقار، قدمت الدولة المصرية بعض المحفزات لتسهيل تصدير العقارات إلى الخارج، منها منح الإقامة المؤقتة لمدة 3 سنوات لكل أجنبي يقوم بشراء عقار بقيمة 200 ألف دولار، و5 سنوات لمن يقوم بشراء عقار بقيمة 400 ألف دولار قابلة للتجديد طالما ظل العقار بحوزته، وكذلك منح الترخيص للإقامة لمدة عام لكل أجنبي يمتلك عقارًا قيمته لا تقل عن 100 ألف دولار.

تنشيط تصدير العقار المصري للخارج 

ونوه «راشد» إلى أن الدولة المصرية تقوم خلال الفترة الأخيرة بجهود كبيرة لدعم ونجاح ملف تصدير العقار، من خلال عرض مشروعاتها القومية والعقارية بالخارج في المعارض العقارية العالمية لتسويق المنتج العقاري المصري.

واختتم بالإشارة إلى أن مشروع تطوير «رأس الحكمة» يعد تجسيدًا نموذجيًا لتحفيز وتنشيط تصدير العقار المصري للخارج، لما يمثله من نقلة نوعية في مجال الاستثمار العقاري في مصر، فيما يقدر حجم السوق العقارية الصالحة للتصدير في مصر الآن بحوالي 200 مليار دولار.

مقالات مشابهة

  • محمد راشد: 200 مليار دولار حجم السوق العقارية الصالح للتصدير في مصر  
  • بعد رأس الحكمة.. شراكات بين رجال أعمال في مصر لإنشاء مشروعات في الساحل الشمالي
  • «دستورية النواب» توافق على مشروع موازنات هيئة قضايا الدولة
  • رئيس محلية النواب : "إحنا وارثين موازنة ليست فيها موارد تنموية"
  • هيئة حكومية توجه دعوة للبنك المركزي تخص دولار الحج
  • ليث شبر: مجلس النواب الحالي غير شرعي ولا يمثل الشعب العراقي
  • سعر الدولار الأمريكي اليوم الأحد مقابل الجنية المصري في السوق السوداء والبنوك
  • خبير يعلق على صفقة كبرى مع الإمارات فتحت شرايين الاقتصاد المصري وشهية دخول الأموال الساخنة
  • خبير: صفقة رأس الحكمة فتحت شرايين الاقتصاد المصري
  • برلماني: الدفعة الثانية من رأس الحكمة تعزز مسار الاقتصاد المصري على طريق التعافي -تفاصيل