ثمنت جمعية رجال الأعمال المصريين برئاسة المهندس علي عيسى جهود القيادة السياسية والحكومة لتحقيق مثل هذه الشراكة الاستراتيجية مع دولة الإمارات الشقيقة بإبرام صفقة رأس الحكمة الصفقة الاستثمارية التي وقعت بين الحكومة المصرية والإمارات والتي تعد أكبر الصفقات الاستثمارية التى وقعتها حكومة  الدكتور مصطفى مدبولى.

 
 

قالت الجمعية في بيان رسمي  أن هذه الشراكة الاستثنائية القوية مع دولة الإمارات والتي نتج عنها مثل هذا الحجم من الاستثمار الأجنبي المباشر في مشروع عملاق سيكون له أبعاد اقتصادية وثقافية واجتماعية.

جمعية رجال الأعمال: حزمة القرارات الرئاسية للحماية الاجتماعية ضرورية لمواجهة الغلاء جمعية رجال الأعمال المصريين: بدء تصدير البصل في أبريل المقبل

وأكدت جمعية رجال الاعمال ان الاستثمار الأجنبي المباشر يعد أحد أهم موارد العملة الأجنبية وأن الاهتمام بهذا المورد له انعكاسات وآثار إيجابية على الاقتصاد المصري علي مدي السنوات القادمة خاصة وأنه استثمار. ممتد ومتواصل لسنوات قادمة.

وأشار بيان جمعية رجال الأعمال المصريين الي أن توافر العملة الصعبة خطوة في طريق تصحيح  المسار الاقتصادي المبني على مجموعة من الخطوات الإصلاحية الهامة والتي نتمنى من الحكومة المصرية ان تبدأ بهذا المسار الإصلاحي بخطوات متوازية مع توفر هذا الكم من العملات الأجنبية.

وشددت  الجمعية على ضرورة حسن إدارة هذه الموارد وتحقيق الاستفادة المثلى منها من خلال وضع الأولويات العاجلة للإصلاح الاقتصادي وإعادة هيكلة الاقتصاد بخطوات مدروسة تحقق التنمية الشاملة والمتوازنة.

المصدر: صدى البلد

كلمات دلالية: جمعية رجال الأعمال المصريين اخبار مصر رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى مشروع رأس الحكمة جمعیة رجال الأعمال

إقرأ أيضاً:

«اقتصادية حقوق الإنسان»: توفير بيئة آمنة ضروري لتمكين الشباب من تحقيق طموحهم

ألقى الدكتور محمد ممدوح رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس القومي لحقوق الإنسان، كلمةً تناول فيها أهمية موضوع حقوق الإنسان في تمكين الشباب اقتصاديًا، مشيرًا إلى أن توفير بيئة آمنة ومستقرة يحترم فيها حقوق الإنسان ضروري لكي يتمكن الشباب من تحقيق طموحاتهم والإبداع في مختلف المجالات.

جاء ذلك خلال فعاليات حلقة نقاشية موسعة نظمتها اللجنة الاقتصادية بالمجلس القومي لحقوق الإنسان، وذلك بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، تحت عنوان «حقوق الإنسان والتمكين الاقتصادي للشباب في مصر: مفتاح النجاح في عالم متغير».

تمكين الشباب اقتصاديا والتنمية المستدامة 

وحظيت الحلقة النقاشية باهتمام كبير من قبل مختلف أطياف المجتمع المصري، إذ شهدت مشاركة واسعة من نخبة من كبار الخبراء والمتخصصين في مجالات حقوق الإنسان والتمكين الاقتصادي للشباب، إلى جانب ممثلين عن مختلف الوزارات المعنية، وأعضاء من البرلمان المصري، ورؤساء منظمات المجتمع المدني والكيانات الشبابية، فضلًا عن لفيف من المهتمين بهذا الموضوع من مختلف محافظات الجمهورية.

وافتتحت السفيرة مشيرة خطاب رئيسة المجلس القومي لحقوق الإنسان، فعاليات الحلقة النقاشية بكلمة أكدت فيها على الأهمية القصوى التي يوليها المجلس لتعزيز حقوق الإنسان في مصر، خاصة في مجال التمكين الاقتصادي للشباب، باعتبارهم ثروة مصر الحقيقية ومستقبلها الواعد.

وأوضحت أن تمكين الشباب اقتصاديًا يُعدّ مفتاح التنمية المستدامة والاستقرار في أي مجتمع، وأن ذلك يتطلب تضافر الجهود من قبل جميع الجهات المعنية سواء حكومية أو غير حكومية لخلق بيئة آمنة ومستقرة تُتيح للشباب فرصًا حقيقية لتحقيق طموحاتهم والإبداع في مختلف المجالات.

وناقش المشاركون في الحلقة مختلف جوانب موضوع حقوق الإنسان والتمكين الاقتصادي للشباب في مصر، إذ تناولت النقاشات العديد من المحاور المهمة، شملت: التحديات التي تواجه الشباب في تحقيق التمكين الاقتصادي، والتي تمثلت في قلة فرص العمل المتاحة، وضعف مستوى التعليم والتدريب المهني، وغياب ثقافة ريادة الأعمال، وصعوبة الحصول على التمويل.

تطوير مهارات الشباب اقتصاديا 

وجرت مناقشة الفرص المتاحة لتمكين الشباب اقتصاديًا، والتي تمثلت في تطوير مهارات الشباب وقدراتهم، وتوفير فرص التدريب والتأهيل، ودعم مشروعات الشباب الريادية، وتشجيع ثقافة الإبداع والابتكار.

كما تناولت الحلقة دور الدولة والمجتمع المدني في تمكين الشباب اقتصاديًا، وذلك من خلال وضع السياسات والبرامج الداعمة لتمكين الشباب، وتوفير بيئة تشريعية مواتية لريادة الأعمال، وتعزيز دور منظمات المجتمع المدني في دعم الشباب.

أبرز مخرجات الحلقة النقاشية 

خرجت الحلقة النقاشية بعدد من التوصيات المهمة؛ منها:

- ضرورة تعزيز التعليم والتدريب المهني للشباب لرفع مهاراتهم وقدراتهم.

- توفير فرص العمل اللائقة للشباب.

- دعم مشروعات الشباب الريادية.

- تعزيز ثقافة ريادة الأعمال بين الشباب.

- نشر الوعي بأهمية حقوق الإنسان بين الشباب.

- تعزيز دور الدولة والمجتمع المدني في تمكين الشباب اقتصاديًا.

- ضرورة تفعيل دور الشباب في صنع القرار والسياسات.

- أهمية مشاركة الشباب في مختلف مجالات التنمية.

- ضرورة حماية حقوق الشباب من كافة أشكال الاستغلال.

واختتمت فعاليات الحلقة النقاشية بتأكيد جميع المشاركين على أهمية موضوع حقوق الإنسان والتمكين الاقتصادي للشباب في مصر، وضرورة العمل الجاد من قبل جميع الجهات المعنية لتنفيذ التوصيات التي خرجت بها الحلقة، وذلك من أجل ضمان مستقبل أفضل للشباب المصري، وبناء مصر قوية مزدهرة.

مقالات مشابهة

  • الأمم المتحدة تطالب بتحقيق دولي بشأن المقابر الجماعية في غزة
  • الأمم المتحدة تطالب بتحقيق دولي في المقابر الجماعية بمستشفيات غزة.. والاحتلال يرد
  • المستلزمات الطبية تناقش ملفات اقتصادية ومجتمعية.. وتستعد لاحتفالية الـ 35 عاما على إنشائها
  • مصر تطالب بتحقيق دولي بشأن اكتشاف مقابر جماعية بغزة
  • «اقتصادية حقوق الإنسان»: توفير بيئة آمنة ضروري لتمكين الشباب من تحقيق طموحهم
  • مشروع رأس جميلة السعودي يثير جدلا في مصر.. ومقارنة بـرأس الحكمة
  • جمعية رجال الأعمال: "المثلث الذهبي" يهدف لمساندة الدولة في تحقيق النمو الاقتصادي
  • "رجال الأعمال المصريين" تعلن تنظيم مؤتمر المثلث الذهبي لدعم الاقتصاد 13 مايو المقبل
  • رجال الأعمال المصريين تعلن تفاصيل مؤتمر المثلث الذهبي مايو 2024
  • بمشاركة «رجال الأعمال المصريين الأفارقة».. بدء فعاليات المنتدى رفيع المستوى لترابط قطاع الطاقة الإفريقي