استقر النجم توم كروز على أن يكون أول مشروع سينمائي له بعد الانضمام لشركة الانتاج السينمائي البارزة Warner Bros، جزء ثاني من فيلم الحركة الناجح Edge of Tomorrow.

 

 

ووفق ديلي ميل، كان قد انهى توم كروز شراكته مع شركة الانتاج السينمائي الشهيرة باراماونت بعد ثلاث عقود من التعاون لينضم لـ Warner Bros.

 

 

 

وفي حوار سابق أجراه النجم توم كروز مع مجلة "فيرتي"، أكد على استمرار تجهيزاته لأول فيلم يتم تصويره في الفضاء الخارجي.

 

 

 

و هذا الحوار الذي نقلت صحيفة ديلي ميل جانبا منه، كشف خلاله كروز عن أن الفيلم ستكون ميزانيته لا تقل عن 200 مليون دولار، وأنه يقوم حاليا بالاستعداد بالشكل المناسب لتصوير مشاهد العمل في الفضاء الخارجي.

 

 

هذا الحوار اجراه توم كروز على هامش ترويجه لفيلمه الجديد "مهمة مستحيلة 7" الذي طرح ضمن سلسة أفلام مهمة مستحيلة الشهيرة.

 

طرح الجزء السابع

 

وسبق ذلك، احتفال توم كروز بالعرض الخاص للفيلم بعدد من أهم المدن في العالم، كان منها العاصمة الإيطالية روما،  والجزء السابع الجديد من فيلم مهمة مستحيلة، يطرح بعنوان Dead Reckoning Part One، الفيلم يطرح على جزئين، الجزء الثاني منه سيكون الثامن من السلسلة ككل.

 

 

 

ويشارك في بطولة هذا الجزء بجانب توم كروز، هايلي أتويل مجسدة شخصية جريس، وريبيكا فيرجسون مجسدة لشخصية ايلسا فاوست، وفانيسا كيربي، وانضم حديثا لفريق العمل بوم كليمنتيف واساي موراليس، مع نجم الأجزاء السابقة من السلسلة سايمون بيج.

 

استمرار العمل لسن الـ 80

 

وعلى هامش ترويجة للفيلم الجديد، في حوار جديد أجراه على هامش الحملة الترويجية لفيلم مهمة مستحيلة الجديد، كشف النجم الكبير توم كروز، عن رغبته في الاستمرار بالعمل في السينما لسن متقدمة، على غرار النجم القدير هاريسون فورد.

 

 

 

والحوار الجديد اجراه توم كروز مع صحيفة  Sydney Morning Herald في أسترليا حيث احتفل كروز مؤخرا بالعرض الخاص لفيلم مهمة مستحيلة هناك.

توم كروز

 

المصدر: بوابة الفجر

كلمات دلالية: أفلام هوليوود مهمة مستحیلة توم کروز

إقرأ أيضاً:

تعرف على الأسلحة التي استخدمت في الضربة الإيرانية للاحتلال (شاهد)

كشفت وكالات أنباء إيرانية، عن عدد من الأسلحة التي استخدمت في الرد الإيراني، على قصف الاحتلال، قنصلية طهران في دمشق، والتي تركزت بين الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز والمسيرات الانتحارية.

ووفقا للمواقع، فإن 3 أنواع من الأسلحة استخدمت في الهجوم غير المسبوق، وهي صواريخ عماد وخيبر موشك الباليستية، وصاروخ كروز من طراز باوة، ومسيرتا شاهد من طراز 131 و136.

ونستعرض في التقرير التالي، تفاصيل عن الأسلحة التي نشر عن استخدامها في الضربة:

صاروخ عماد

صاروخي باليستي من فئة أرض أرض، يمكن التحكم به وتوجيهه، من لحظة إطلاقه، حتى إصابة الهدف، ويحمل قدرة تدميرية كبيرة.

أنتجت إيران هذا الصاروخ عام 2015، وهو تطوير للنسخة السابقة منه والتي تحمل اسم قدر.

أما صاروخ عماد، فيمتاز بعد التطوير، بقدرته على الوصول إلى مسافة 1700 كم، ووزنه قرابة 17.5 طن، أما الرأس الحربي، فيزن نحو 750 كيلوغراما، وطوله 15.5 مترا، ويتم دفعه للطيران بالوقود السائل.



صاروخ خيبر شكن

صاروخ خيبر شكن، والذي يعني كاسر خيبر بالعربية، في إشارة إلى حصون اليهود التي سقطت في المدينة المنورة، في العهد النبوي، استهدفت به قاعدة نيفاتيم الجوية في جنوب فلسطين المحتلة.

يعد صاروخ خيبر شكن، أحد أهم الصواريخ الباليستية الإيرانية، وقامت على تصنيعه القوات الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، وهو من طراز أرض أرض، ويحمل زنة متفجرات كبيرة.
يمتاز صاروخ خيبر شكن، باستخدام الوقود الصلب في الدفع للطيران إلى هدفه، وهو ما يسمح له بثبات الطيران، وتجنب مشاكل الوقود السائل التي تؤثر على الثبات والاستقرار في مسار التحليق.

أعلن للمرة الأولى، عن إنتاج الصاروخ، عام 2022، وهو إنتاج إيراني بالكامل، ويبلغ مداه قرابة 1450 كيلومترا وفق الإعلانات الرسمية، لكن وصوله إلى قاعدة نيفاتيم، يعني أن هناك مدى أكبر من المعلن عنه.

ويحمل الصاروخ، رأسا حربيا، من مكونا من مواد شديدة التدمير، أكثر بأضعاف من قدرة مادة "تي أن تي"، فضلا عن قدرة الانفصال عن جسم الصاروخ قبل إصابة الهدف، والمناورة من أجل تخطي الدفاعات الجوية للخصم، والدقة في إصابة الهدف، في حين تبلغ سرعة  الرأس الحربي بعد الانفصال ما بين 7-9 ماخ.



صاروخ باوة (كروز)

صاروخ باوة أحد الصواريخ المصنعة إيرانيا من فئة كروز، وهي صواريخ أرض أرض، لكنها تختلف عن الصواريخ الباليستية، بقدرتها على التجوال والمناورة وتغيير الاتجاه، وتتبع مسار الهدف، حتى لحظة الانقضاض عليه، بالاستعانة بالأقمار الصناعية.

ويعد صاروخ باوة، من فئة عائلة صواريخ كروز سومر، والتي بدأ إنتاجها عام 2015، والنسخة الأخيرة منها، يبلغ مداها 1650 كيلومترا.

وهو مزود بأجنحة متحركة، ومحرك الدفع الخاص به موجود خارج جسمه، في الجهة العلوية منه عند التحليق باتجاه الهدف.

ويمتاز باوة، بالقدرة على سلوك مسارات تحليق مختلفة، قبل الوصول إلى الهدف، ويمكنه الدوران حول المنطقة مهاجمة المكان المستهدف، من اتجاه آخر غير الذي أطلق منه.




مسيرة شاهد 131

طائرة انتحارية، مزودة برأس حربي متفجر، قادرة على التحليق وتتبع الهدف باستخدام الأقمار الصناعية، فضلا عن إمكانية تغيير المسار في منتصف مسار تحليقها.

يعود تاريخ تصنيع هذا الطراز ما بين عامي 2004-2005، من قبل شركة شاهد الإيرانية لصناعات الطيران،

تمتاز الطائرة بوجود مستشعرات تتبع بصري، ورأس حربي متفجر يزن 15 كيلوغراما، وقادرة على التحليق لمدى يصل إلى 900 كيلومترا.




مسيرة شاهد 136

طائرة مسيرة انتحارية، وهي جيل أحدث من طراز شاهد السابق، من ناحية القدرة على المناورة ومدى التحليق، والرأس المتفجرة.

صمتت شاهد 136، لمهاجمة الأهداف الأرضية، بعيدة المدى، ويتم إطلاقها عبر منصة جماعية للطائرات، بواسطة إسطوانة قذف صاروخية، وبمجرد ارتفاعها في الجو، تنفصل الاسطوانية وتواصل التحليق اعتمادا على محركها المروحي الذي يعمل بالبنزين.

تأخذ الطائرة شكل مثلث، مع رأسها المتفجر الاسطواني، ويقدر وزنه بنحو 30-50 كيلوغراما، وتمتلك محركا بمروحة دفع، ولديها قدرة على التحليق بسرعة 185 كيلومتر في الساعة.

ويمكن للطائرة الوصول إلى مدى تحليق ما بين 970-1500 كيلومترا، وأكدت لقطات بثها سلاح جو الاحتلال، وجودها عبر تصويرها قبل إطلاق صواريخ عليها من المقاتلات لإسقاطها.


مقالات مشابهة

  • «تيك توك» تطلق تطبيقا جديدا ينافس «إنستغرام»
  • شاروخان يبدأ تصوير فيلمه الجديد الشهر القادم
  • جوندوجان: أستحق ركلة جزاء.. والعودة كانت مستحيلة أمام باريس سان جيرمان
  • مايكل بي جوردون يتعاون مع ريان كوجلر في فيلم جديد
  • نيكولا معوض يكشف بالفيديو مراحل تحوله إلى عمر الخيام في “الحشاشين”
  • تعرف على الأسلحة التي استخدمت في الضربة الإيرانية للاحتلال (شاهد)
  • حسن الرداد يكشف عن تفاصيل تعاونه مع إيمي سمير غانم
  • كيانو ريفز ينضم لثالث أجزاء سلسلة "Sonic"
  • رئيس تحرير "الجمهورية" يكشف عن مهمة الصحافة والإعلام القومي
  • دنزال واشنطن يبدأ تصوير فيلمه الجديد مع سبايك لي