دمشق-سانا

بمناسبة الذكرى الـ  76 لنكبة الشعب الفلسطيني عام 1948 ودعماً للمقاومة الفلسطينية نظمت القيادة الفلسطينية لحزب البعث ومنظمة الصاعقة اليوم مهرجاناً مركزياً، في قاعة السابع من نيسان بمبنى القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي بدمشق.

وأجمع المتحدثون على الدور المهم الذي تلعبه سورية قيادة وشعباً في دعم القضية الفلسطينية و مساندة المقاومة رغم تعرضها  للعقوبات الجائرة وأكدوا أن كل محور المقاومة يقف بجانبها.

وفي كلمته خلال المهرجان أوضح خالد عبد المجيد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن إحياء الذكرى السادسة والسبعين لنكبة الشعب الفلسطيني يأتي ضمن مشهد طويل وكبير من المعاناة والمجازر وحرب الإبادة التي يتعرض لها شعبنا في قطاع غزة لافتاً إلى أن معركة طوفان الأقصى والمواجهة الباسلة للمقاومة والصمود الأسطوري للشعب الفلسطيني شكلت هزيمة استراتيجية للعدو لم يشهدها من قبل.

وقال حسن حب الله عضو المكتب السياسي في حزب الله في كلمته أن يوم النكبة الفلسطينية سيتحول إلى يوم للانتصار على العدو الصهيوني من خلال المقاومة الباسلة واستمرارها حتى طرده من أرضنا العربية مؤكداً أن المقاومة ثابتة ومستمرة في غزة حتى تحقيق الانتصار.

بدوره أشار محمد قيس الأمين العام للقيادة الفلسطينية لحزب البعث أمين عام منظمة الصاعقة إلى أن النكبة ما تزال مستمرة حتى يومنا هذا، وقسوة النكبة ومعاناة شعبنا الفلسطيني جراء الاحتلال ما زالت تتزايد عبر الأيام لافتاً إلى أن استمرار النكبة هو نتيجة لإفلات الكيان الصهيوني الدائم من المحاسبة على جرائمه في ظل ازدواجية المعايير والسياسات الأمريكية والغربية الداعمة لهذا الكيان المجرم.

ونوه قيس بدعم ومساندة الحلفاء المخلصين ومحور المقاومة الثابت للقضية الفلسطينية والذي عزز صمود شعبنا الأسطوري في غزة والضفة الغربية.

حضر المهرجان عدد من السفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدين بدمشق وعدد من قادة وممثلي الفصائل الفلسطينية والأحزاب الوطنية السورية والعربية وفعاليات ثقافية واجتماعية ودينية.

هادي عمران

المصدر: الوكالة العربية السورية للأنباء

كلمات دلالية: لحزب البعث

إقرأ أيضاً:

المؤتمر: الحوار الوطني أثبت نجاحه في مواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الفترة الماضية

قال القبطان وليد جودة، الأمين المساعد لحزب المؤتمر بالقاهرة الكبرى، إن طرح موضوعات الأمن القومي والقضية الفلسطينية على طاولة مناقشات الحوار الوطني، خطوة هامة نحو تعزيز الوعي السياسي والتوافق الوطني حول القضايا الحيوية التي تمس مصلحة الدولة وأمنها.

وأوضح جودة في تصريحات صحفية له، أن التطرق إلى قضية الأمن القومي يأتي في سياق السعي المستمر لتحقيق الاستقرار والأمن الداخلي والخارجي للبلاد، وتعزيز قدرتها على مواجهة التحديات المختلفة.

وأكد الأمين المساعد لحزب المؤتمر، أهمية التفاف الشعب المصري خلف قيادته ومؤسساته الوطنية لرفض العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ودعم المواقف المشرفة والتي تدعو للاعتزاز برفض تصفية القضية الفلسطينية والتهجير القسري الفلسطينيين، بل تعزيز جهود الوساطة لوقف إطلاق النار، ودفع المجتمع الدولي للضغط على إسرائيل لوقف عدوانها الغاشم وجرائم الإبادة.

ولفت الأمين المساعد لحزب المؤتمر، إلى أن الحوار الوطني يعود في في وقت حرج ومهم في ظل تحديات جسيمة على مستوى السياسات الخارجية مع تصاعد حدة العنف وجرائم الإبادة الجماعية بحق المدنيين في قطاع غزة مما يستلزم تكامل جهود المشاركين بالحوار الوطني مع جهود الدولة للتوصل لصيغة توافقية للتأكيد على موقف مصر الثابت تجاه القضية الفلسطينية.

وأشار القبطان وليد جودة، إلى أن فعاليات الحوار الوطني ستعكس بكل تأكيد الدعم الكبير للقيادة السياسية المصرية لتجديد موقفها التاريخي الداعم للقضية الفلسطينية، باعتبارها القضية المركزية للأمة العربية، فمصر تجدد التزامها بدعم الشعب الفلسطيني في نضاله من أجل الحياة وأن ينعم بدولته المستقلة.

وتابع الأمين المساعد لحزب المؤتمر، أن الحوار الوطني أثبت نجاحه في التعاطي مع التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية خلال الفترة الماضية، حيث إن التحديات التي تواجهها الدولة، تحتم تضافر جميع أطياف الشعب والجهود المختلفة لدعم موقف مصر الثابت تجاه القضية الفلسطينية خاصة مع تزايد وتيرة العدوان الإسرائيلي على غزة، الذي يشكل من جهته خطرا كبيرا على أمن واستقرار المنطقة بالكامل وينذر بعواقب وخيمة لا يحمد عقباها ويشكل خطورة على الأمن القومي المصري.

اقرأ أيضاًحزب المؤتمر يندد بقصف الاحتلال لخيام النازحين برفح الفلسطينية: جريمة حرب لم يشهدها التاريخ

مقالات مشابهة

  • "حماس": نبارك عملية الدهس البطولية في نابلس
  • السناوي: السابع من أكتوبر أعاد إحياء القضية الفلسطينية
  • الهيئة النسائية في حجة تنظم وقفات إحياءً لذكرى مجزرة تنومة وتضامنا مع فلسطين
  • المقاومة الفلسطينية: على المجتمع الدولي ومؤسساته التحرك العاجل لحماية الشعب الفلسطيني
  • المؤتمر: الحوار الوطني أثبت نجاحه في مواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الفترة الماضية
  • فتح: ستبقى منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا
  • إحياءً لذكرى مجزرة تنومة.. وقفات للقطاع النسائي في المشنة والسياني ويريم بإب
  • الوفد الوزاري الفلسطيني يعقد اجتماعاً تحضيريا في القاهرة لبحث احتياجات أبناء الوافدين من غزة
  • قيادي في حماس: محرقة الخيام برفح تأتي للتغطية على فشل الاحتلال
  • الأوقاف الفلسطينية: الاحتلال يرفض إدخال لحوم الأضاحي للقطاع