اقتحمت مجموعة من المزارعين الفرنسيين معرضا زراعيا كبيرا في باريس يوم السبت قبل زيارة مقررة للرئيس إيمانويل ماكرون وسط غضب من التكاليف والبيروقراطية واللوائح الخضراء.
 

وفي مواجهة العشرات من ضباط الشرطة داخل المعرض التجاري، كان المزارعون يصرخون ويطلقون صيحات الاستهجان، مطالبين باستقالة ماكرون، ويستخدمون شتائم تستهدف الزعيم الفرنسي.


 

وهتفوا 'هذا بيتنا!' بينما سعت صفوف من شرطة مكافحة الشغب الفرنسية إلى احتواء المظاهرة. 

ورأى شاهد من رويترز أن بعض الاشتباكات وقعت في صفوف المتظاهرين واعتقلت الشرطة واحدا منهم على الأقل.

ومن المقرر أن يسير ماكرون، الذي التقى بقادة نقابات المزارعين الفرنسيين على الإفطار، في أزقة المعرض التجاري بعد ذلك.
 

وقال الرئيس الفرنسي إنه سيجتمع مع ممثلي نقابات المزارعين وغيرهم من أصحاب المصلحة في القطاع في قصر الإليزيه في غضون ثلاثة أسابيع بعد أن ألغى مناقشة كان يريد عقدها في المعرض مع المزارعين ومصنعي الأغذية وتجار التجزئة.
 

ونفى التقارير التي تفيد بأنه يعتزم دعوة مجموعة 'سوليفيمينتس دو لا تير' المدافعة عن البيئة المثيرة للجدل إلى تلك المناقشة، الأمر الذي أثار المزيد من الغضب بين المزارعين الفرنسيين.

وتم بث مناقشة ساخنة مرتجلة بين ماكرون والمتظاهرين على الهواء مباشرة على القنوات الإخبارية الفرنسية.
 

ويعد معرض باريس للمزارعين - وهو حدث كبير في فرنسا، حيث يجذب حوالي 600 ألف زائر على مدى تسعة أيام - بمثابة حدث سياسي، حيث من المتوقع أن يتفاعل الرؤساء ومعارضوهم مع الجمهور تحت رقابة إعلامية مكثفة.
 

وأثارت احتجاجات المزارعين، التي انتشرت في جميع أنحاء أوروبا، مخاوف في فرنسا وخارجها بشأن تداعياتها السياسية، نظرا لأنهم يمثلون قاعدة انتخابية متنامية لليمين المتطرف، المتوقع أن يحقق مكاسب في انتخابات البرلمان الأوروبي في يونيو.

وعلق المزارعون الفرنسيون في وقت سابق من هذا الشهر احتجاجاتهم إلى حد كبير بعد أن وعد رئيس الوزراء غابرييل أتال بإجراءات جديدة بقيمة 400 مليون يورو (433 مليون دولار).
 

لكن الاحتجاجات استؤنفت الأسبوع الجاري للضغط على الحكومة لتقديم المزيد من المساعدة والوفاء بوعودها، قبل معرض باريس الزراعي.

المصدر: صدى البلد

إقرأ أيضاً:

مزارعون ورعاة بقر يجبرون مسؤولاً يابانيا على الاستقالة

قدّم محافظ مقاطعة شيزوكا اليابانية استقالته، اليوم الأربعاء، بعد رد فعل عنيف على تعليقاته التي تقلل من شأن المزارعين وبائعي الخضروات.
وسيقوم هيتا كاواكاتسو تلقائياً بإخلاء منصبه في اليابان، بعد 30 يوماً من تقديم الطلب، وستتم الدعوة إلى انتخابات حاكم المقاطعة، ومن المرجح أن تبدأ الحملة الرسمية في 9 مايو (أيار)، ليجرى التصويت في 26 مايو (أيار)، وفقاً لوكالة كيودو اليابانية للأنباء.
وتعرض الرجل (75 عاماً) لانتقادات منذ أن أخبر موظفي الحكومة الجدد في المحافظة في مطلع أبريل (نيسان) أنهم أشخاص أذكياء "على عكس أولئك الذين يبيعون الخضروات، ويربون الأبقار، ويصنعون الأشياء".


وفي أعقاب انتقادات علنية، أعلن كاواكاتسو في اليوم التالي أنه سيستقيل عندما يجتمع مجلس المقاطعة في يونيو (حزيران)، لكنه قرر في وقت لاحق تسريع العملية، كما تراجع عن تصريحاته يوم الجمعة، واعتذر عنها.

مقالات مشابهة

  • السيطرة علي حريق في معرض للسلع الغذائية بالمنوفية.. صور
  • يضم 11 قطعة أثرية مصرية..افتتاح معرض إفريقيا بيزنطة في محطته الثانية بأمريكا
  • السيطرة على حريق هائل في معرض سلع غذائية بالمنوفية
  • "فيغارو": كييف تناشد باريس مساعدتها للصمود حتى تتمكن من التحضير لهجوم مضاد ثان
  • إيبارشية منفلوط تنظم معرضا للملابس والسلع التموينية بأسعار مخفضة
  • زيارة بوريطة إلى باريس تفتح الباب أمام ترتيبات زيارة رسمية لماكرون إلى المغرب
  • "لوفيغارو": تصريحات ماكرون ترعب الفرنسيين وإقبال جنوني على تشييد الملاجئ الخاصة
  • مزارعون ورعاة بقر يجبرون مسؤولاً يابانيا على الاستقالة
  • معرض خيرى للملابس بتمريض عين شمس
  • تاريخ كعك وكسوة العيد.. مصر في كتابات الرحّالة والقناصل الفرنسيين في القرن الـ18