استهدف حزب الله اللبناني، اليوم السبت، مواقع عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي قرب الحدود بين لبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأعلن حزب الله أن عناصره استهدفوا موقع "راميا" بالأسلحة المناسبة، وأصابوه إصابة مباشرة، إلى جانب استهداف تجمعا لجنود الاحتلال الإسرائيلي في محيط موقع الضهيرة بالصواريخ.



وأشار الحزب إلى أنه استهدف أيضا تجمعا لجنود الاحتلال الإسرائيلي في تلة الكوبرا بصاروخي بركان، مؤكدا أن عملياته حققت إصابات مباشرة في صفوف العدو.

ونشر حزب الله مشاهد لاستهداف مقر قيادة اللواء الشرقي769 التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي، في ثكنة "كريات شمونة".

بالفيديو | مشاهد من عملية إستهداف المقاومة الإسلامية مقر قيادة اللواء الشرقي 769 التابع لجيش العدو الإسرائيلي في ثكنة كريات شمونة pic.twitter.com/k1QJGTKDMV

— قناة المنار (@TVManar1) February 24, 2024
وجاءت عمليات حزب الله، في أعقاب غارات جوية شنتها طائرات الاحتلال على أهداف تابعة للحزب في أربع مناطق مختلفة في جنوب لبنان.

وقال جيش الاحتلال في بيان، إن "الطائرات الحربية قصفت الليلة الماضية مواقع إطلاق وبنى تحتية لحزب الله في منطقة جبل بلاط"، مضيفا أنه "تمت مهاجمة نقطة مراقبة للتنظيم في منطقة عيتا الشعب".



وأشار بيان جيش الاحتلال إلى أن "المدفعية استهدفت منطقة حانين ومنطقة مروحين، لإزالة تهديدات محتملة".

وعلى وقع حرب إسرائيلية مدمّرة على قطاع غزة، ذهبت بـ"تل أبيب" إلى محكمة العدل الدولية للمرة الأولى منذ تأسيسها بتهمة "الإبادة الجماعية"، فإن الحدود الإسرائيلية-اللبنانية تشهد منذ 8 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، تبادلا لإطلاق النار بين جيش الاحتلال من جهة، و"حزب الله" وفصائل فلسطينية من جهة أخرى، ما أدّى إلى سقوط قتلى وجرحى على طرفي الحدود.

المصدر: عربي21

كلمات دلالية: سياسة اقتصاد رياضة مقالات صحافة أفكار عالم الفن تكنولوجيا صحة تفاعلي سياسة اقتصاد رياضة مقالات صحافة أفكار عالم الفن تكنولوجيا صحة تفاعلي سياسة مقابلات سياسة دولية حزب الله اللبناني الاحتلال غزة لبنان غزة قصف حزب الله الاحتلال المزيد في سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة سياسة اقتصاد رياضة صحافة أفكار عالم الفن تكنولوجيا صحة الاحتلال الإسرائیلی حزب الله

إقرأ أيضاً:

حزب الله ينعى اثنين من مقاتليه ويعلن قصف تجمع لجنود الاحتلال (شاهد)

نعى حزب الله اللبناني، الخميس، اثنين من عناصره، قال إنهما استشهدا في المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي جنوب البلاد.

وارتفع عدد شهداء الحزب منذ بدء معركة طوفان الأقصى إلى 278.

ونعى الحزب في بيان "محمد جميل الشامي (أبو زهراء) مواليد عام 1982، من بلدة كفركلا في جنوب لبنان"، وقال إنه "ارتقى شهيدا على طريق القدس".


وأفاد الحزب في بيان لاحق بأن "علي أحمد حمادة (فلاح) مواليد عام 1970 من بلدة الدوير في جنوب لبنان، ارتقى شهيدا على طريق القدس" دون تفاصيل أكثر.

ويأتي الإعلان عن مقتل "أبو زهراء" و "فلاح" غداة واحدة من أشد وأعنف جولات التصعيد بين حزب الله وتل أبيب، حيث أسفر هجوم للحزب بمسيرات وصواريخ على منطقة عرب العرامشة شمال فلسطين المحتلة الأربعاء، عن إصابة 19 شخصا بعضهم بجروح بالغة، وفق هيئة البث العبرية الرسمية.

وكان جيش الإسرائيلي أقر في بيان مساء الأربعاء، بإصابة 14 من جنوده في هجوم حزب الله على عرب العرامشة، وقال إن نصف الإصابات "بالغة".

وفي ذات السياق، قال حزب الله في بيان إن "عناصره استهدفوا قوة للعدو ‏الإسرائيلي أثناء محاولتها سحب الآلية العسكرية التي تم استهدافها بالأمس، في موقع المطلة ‏بالأسلحة المناسبة، وأوقعوا فيها إصابات مؤكدة".

وتابع أن مقاتليه "استهدفوا فجر الخميس تجمعا لجنود العدو الإسرائيلي في ‏موقع المالكية بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة".‏

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية بأن الطيران الاستطلاعي الإسرائيلي "كثف تحليقه ليلا وحتى ساعات الصباح الأولى فوق قرى قضاء صور، والساحل البحري وفوق قرى القطاع الغربي وأطلق القنابل المضيئة فوق القرى الحدودية المتاخمة للخط الأزرق"

وأشارت إلى أن أطراف قرى الضهيرة والبستان وعيتا الشعب، شهدت فجر الخميس، "إطلاق نار من موقع العدو في بركة ريشة و من المواقع المتاخمة للخط الأزرق في القطاعين الغربي والأوسط"
والخط الأزرق هو الخط الفاصل الذي رسمته الأمم المتحدة بين لبنان من جهة وإسرائيل وهضبة الجولان المحتلة من جهة أخرى في 7 حزيران/ يونيو 2000.

كما ذكرت الوكالة أن بلدة الخيام "تعرضت بعد منتصف الليل لغارات عنيفة من الطيران الحربي الإسرائيلي، ترافقت مع قصف مركّز بالقذائف الفوسفورية على البلدة".

حزب الله يعلن استشهاد المقاوم محمد جميل الشامي «أبو زهراء» مواليد عام ١٩٨٢ من بلدة كفركلا في #جنوب_لبنان. #لبنان #طوفان_الأقصى #شهداء_على_طريق_القدس pic.twitter.com/ToPwUtb3Rn

— جريدة الأخبار - Al-Akhbar (@AlakhbarNews) April 18, 2024

بمزيد من الفخر والإعتزاز، تزف المقاومة الإسلامية الشهيد المجاهد علي أحمد حمادة "فلاح" مواليد عام ١٩٧٠ من بلدة الدوير في جنوب لبنان، والذي ارتقى شهيداً على طريق القدس. pic.twitter.com/WGk5UF1ii2

— علي شعيب || Ali Shoeib ???????? (@alishoeib1970) April 18, 2024

يكاد لا يمر يوم الا وتنطلق فيه صافرات الإنذار شمال فلسطين المحتلة تحت عنوان "خشية من تسلل طائرات مسيّرة"، والأكيد أنها دخلت وربّما عادت ببنك أهداف دسم، منها ما استُهدِف ربّما، ومنها ما ينتظر على قائمة أهداف المقاومة...

الصور من تطبيق غوغل* pic.twitter.com/APjnyxDgSa

— ???????? ثائـ ـر الـ ـدر (@LbThaerdorr) April 18, 2024

القصف الفوسفوري المعادي الذي تعرضت له مدينة #الخيام في جنوب لبنان بالإضافة إلى 6 غارات جوية بالصواريخ وعشرات القذائف المدفعية التي إستهدفت الحي الجنوبي pic.twitter.com/VhPu7sJP5S

— علي شعيب || Ali Shoeib ???????? (@alishoeib1970) April 17, 2024

مقالات مشابهة

  • حزب الله ينعى اثنين من مقاتليه ويعلن قصف تجمع لجنود الاحتلال (شاهد)
  • «القاهرة الإخبارية»: حزب الله يستهدف تحركا لجنود الاحتلال الإسرائيلي على حدود لبنان
  • لهم بالمرصاد.. حزب الله يعلن استهداف جنود الاحتلال في موقعين على الحدود
  • بصواريخ ومدفعية.. حزب الله يستهدف تجمعات جنود الاحتلال على الحدود مع لبنان
  • حزب الله يستهدف موقعا لجيش الاحتلال الإسرائيلي بصاروخ «بركان»
  • مسيرات انقضاضية.. حزب الله يهاجم أهدافا عسكرية لجيش الاحتلال
  • شاهد| حزب الله يستهدف أجهزة تجسسية في موقع الرادار الإسرائيلي
  • “حزب الله” يعلن استهداف مواقع عسكرية مختلفة لجنود الإحتلال
  • بـ «المدفعية والصواريخ».. حزب الله يقصف انتشارًا لجنود الاحتلال في «حرش حانيتا»
  • حزب الله يستهدف تجمعا لجنود الاحتلال على الحدود مع لبنان