أعلن صندوق التنمية العقارية، اليوم، إيداع أكثر من 965 مليون ريال في حسابات مستفيدي "سكني" من وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان و"الصندوق العقاري" لشهر فبراير 2024.

وأوضح الرئيس التنفيذي للصندوق منصور بن ماضي، أن إجمالي الدعم لشهر فبراير الحالي جرى تخصيصه دعمًا لأرباح عقود برامج الدعم السكني المتنوعة.

مشيرًا إلى أن إجمالي ما تم إيداعه في حسابات مستفيدي سكني منذ إعلان برنامج التحّول في يونيو 2017 حتى شهر فبراير نحو 56.6 مليار ريال.

 وقال الرئيس التنفيذي للصندوق: "إن إيداع الدعم السكني يأتي حرصًا من الصندوق على تحسين قدرة المستفيدين على التملك. لافتًا إلى استمرارية برنامج الدعم السكني في تمكين المستفيدين من اختيار المنتج السكني المناسب بما يُلبي رغباتهم في التملك، والاستفادة من البرامج الداعمة بما يتوافق مع قدراتهم المالية".

 وأضاف أن برنامج الدعم السكني يهدف إلى رفع كفاءة الدعم السكني لمستفيدي "سكني"، حيث اشتمل على مزايا وحلول تمويلية وسكنية متنوعة، تُعزز من فرص تملك السكن الملائم.

يأتي ذلك في إطار الجهود المتواصلة لتحسين القدرة على تحمل تكاليف السكن، تحقيقًا لأهداف برنامج الإسكان -أحد برامج رؤية المملكة 2030- لرفع نسبة تملك المواطنين للمساكن إلى 70%.

المصدر: صحيفة عاجل

كلمات دلالية: الدعم السکنی

إقرأ أيضاً:

التضخم السنوي في قطر يتباطأ إلى 0.98%

كشفت بيانات رسمية خلال تعاملات، اليوم الإثنين، أن معدل التضخم السنوي في قطر تباطأ ليصل إلى نحو 0.98% في مارس من نحو 2.7% في فبراير.

التضخم في قطر

 

وقال جهاز التخطيط والإحصاء في تقرير، إن ست مجموعات ضمن سلة التضخم سجلت ارتفاعا في الأسعار وجاءت على رأسها مجموعة الترفيه والثقافة بنسبة 8.48%، وتلتها مجموعة الاتصالات بنسبة 3.84%، ومجموعة التعليم بنسبة 3.48%، ومجموعة الغذاء والمشروبات بنسبة 2.73%، ومجموعة الأثاث والأجهزة المنزلية بنسبة 1.28%، ومجموعة السلع والخدمات الأخرى بنسبة 0.83%.

 

وأضاف أن بقية مجموعات السلة سجلت انخفاضا، إذ تراجعت مجموعة الملابس والأحذية 3.58%، تلتها مجموعة السكن والماء والكهرباء والغاز وأنواع الوقود الأخرى بنسبة 2.72%، ومجموعة الصحة بنسبة 1.59%، ومجموعة النقل بنسبة 0.93%، ومجموعة المطاعم والفنادق بواقع 0.61%.

 

ولم يسجل الجهاز تغيرا على مجموعة التبغ.

 

بايدن يقترح ميزانية لعام 2025 قدرها 7.2 تريليون دولار الوزراء الأوكراني يخصص ميزانية ضخمة لمنع الإشارات التلفزيونية من روسيا

 

تراجع فائض ميزانية سلطنة عمان 44% إلى 207 ملايين ريال بنهاية فبراير

 

سلطنة عمان

 

أعلنت وزارة المالية العمانية خلال تعاملات، اليوم الاثنين، تراجع الفائض في الميزانية العامة للسلطنة 44.3% إلى 207 ملايين ريال في فبراير الماضي، مقارنة مع 372 مليون ريال في الفترة نفسها من 2023.

 

وأوضحت الوزارة في نشرتها الشهرية عن الأداء المالي أن الإيرادات بلغت 1.958 مليار ريال في فبراير بتراجع نسبته 9% مقابل 2.148 مليار ريال في الفترة المقابلة قبل عام.

 

وعزت التراجع إلى انخفاض صافي إيرادات النفط 4% إلى 1.1 مليار ريال وانخفاض صافي إيرادات الغاز 46% إلى 281 مليون ريال.

 

وأضافت الوزارة أن الإنفاق بنهاية فبراير/شباط انخفض 1% إلى 1.751 مليار ريال مقابل 1.776 مليار ريال قبل عام.

 

الذهب حبيس نطاق ضيق والأنظار على بيانات التضخم الأمريكية البنك المركزي: قرارات اليوم تعيد الثقة للأسواق وتقضي على التضخم (فيديو)

 

المركزي الصيني يبقي على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير 

 

المركزي الصيني

 

أبقى البنك المركزي الصيني على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير كما كان متوقعا عند مستوى نحو 2.5%.

 

وارتفعت أسعار المستهلكين فى الصين عند نسبة 0.1% على أساس سنوي في مارس، مقابل نحو 0.7% في فبراير، وهو ما جاء دون التوقعات.

 

ومن المقرر أن تنشر الصين بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول ومؤشرات النشاط الاقتصادي يوم غد، بما في ذلك مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي.

 

يذكر أن اليوان الصيني خسر بما يصل الى نحو 1.9% من قيمته مقابل الدولار منذ بداية العام، بفعل عائداته المنخفضة نسبيا مقابل العملات الأخرى، وتدفقات الاستثمار الأجنبي إلى الخارج من أسواق الأسهم.

 

مقالات مشابهة

  • الحبتور جراند يستضيف “أعراس دبي” لأهالي منطقة الليسيلي المقررة لشهر أبريل
  • موعد إيداع الدعم السكني
  • إصابة ثنائي ريال مدريد تربك حسابات أنشيلوتي أمام مانشستر سيتي
  • عدن.. محلي صيرة ينهي خطر انهيار مبنى سكني
  • «التضامن»: توزيع 2.5 مليون سلة غذاء وألف طن لحوم على مستفيدي تكافل وكرامة
  • 52.3 مليون ريال إيرادات فندقية بنمو 18% في فبراير
  • التضخم السنوي في قطر يتباطأ إلى 0.98%
  • “روشن” توقع اتفاقية مع “دار الأركان للتطوير العقاري” بقيمة 215 مليون ريال
  • الميزانية العامة للدولة تسجل 207 ملايين ريال فائضا ماليا بنهاية فبراير الماضي
  • الفائض المالي مستمر: أرقام جديدة حول الإيرادات والإنفاق